السعودية ترد الدين لليابان وتنتزع منها الصدارة

تم نشره في الثلاثاء 5 أيلول / سبتمبر 2006. 10:00 صباحاً
  • السعودية ترد الدين لليابان وتنتزع منها الصدارة

تصفيات امم اسيا 2007

جدة - فازت السعودية على اليابان 1-0 أول من أمس الاحد في جدة في مباراة مؤجلة من الجولة الثانية ضمن تصفيات المجموعة الاولى المؤهلة الى نهائيات امم اسيا لكرة القدم التي تستضيفها ماليزيا واندونيسيا وتايلاند وفيتنام من 7 الى 29 تموز/يوليو 2007، وسجل صالح بشير الهدف في الدقيقة (73).

وردت السعودية الدين لليابان التي هزمتها بالنتيجة ذاتها في نهائي المسابقة التي اقيمت عام 2000 في لبنان، وانتزعت منها بالتالي صدارة المجموعة برصيد 9 نقاط قربتها كثيرا من حجز احدى بطاقتي التأهل، في حين تجمد رصيد اليابان عند 6 نقاط مقابل 3 لليمن ولا شيء للهند.

وتلعب السعودية مع الهند الاربعاء في الجولة الرابعة، في حين تحل اليابان ضيفة على اليمن.

وكانت المباراة صعبة على الطرفين، والاداء متقارب جدا ايضا لكن استغلال فرصة واحدة بالشكل المطلوب كان كافيا للسعودية لخطف النقاط الثلاث رغم افضلية نسبية ميدانية وعلى صعيد الفرص لابطال اسيا.

وخلت الدقائق العشر الاولى من اي تهديد او فرصة مباشرة وافتقرت الى الهجمات الجدية الى ان هرب صالح بشير من الجهة اليمنى وعكس كرة عالية عند نقطة الجزاء تطاول لها عيسى المحياني لكنها ذهبت الى خارج الملعب (11)، اتبعها سعود كريري بتسديدة ذهبت عاليا (14)، وثالثة غير مركزة من عيسى المحياني (15)، وابعد المدافع يويتشي كومانو كرة خطرة من امام محمد امين في وسط منطقة الجزاء (17).

واحدث اليابانيون اول خطورة على المرمى السعودي لكن المدافع احمد الدوخي والحارس محمد خوجة تعاونا وانقذا الموقف بعد ان خطف الاخير الكرة (20)، ونفذ حسين عبد الغني ركلة حرة بعيدة بطريقة قوسية علت العارضة قليلا (27)، وكادت اليابان تخطف هدف السبق عندما تلقى البرازيلي الاصل اليكس كرة خلف الدفاع السعودي عكسها عرضية فمرت من رضا تكر ونايف القاضي وارتطمت بكتف تاتسوا تاناكا وذهبت باتجاه المرمى لكن ردة فعل خوجة كانت ناجحة وحولها الى ركنية اولى في اللقاء (31).

وازدادت الخطورة على المرمى السعودي، وسدد المدافع ياسوهيتو ايندو كرة قوية مركزة طار لها خوجة وحولها الى ركنية ثانية (35) تبعتها ثالثة (36) انتهت دون جدوى، وعرضية جميلة من الدوخي الى صالح بشير الذي احاط به المدافعون وابعدوها الى رمية جانبية وصلت منها الكرة مجددا الى محمد امين الذي عكسها عرضية عند باب المرمى لم تجد من يتابعها في اخطر فرصة سعودية (38).

واهدر تاناكا اغنى فرص الشوط الاول وهو في مواجهة المرمى وسط ارتباك دفاعي سعودي واضح (43)، وعرضية من نايف القاضي مرت من الجميع الى خارج الملعب في الدقيقة الاولى من الوقت بدل الضائع.

وبدأ المنتخب السعودي الشوط الثاني بقوة افضل من الاول، وكاد حسين عبد الغني يخدع الحارس يوشيكاتسو كاواغوتشي (48) قبل ان تميل الكفة مجددا لليابان فنفذ اليكس ركلة حرة اثر خطأ من عبد العزيز الخثران ومرت كرته بجانب القائم الايمن (53)، وركلة مماثلة للسعودية نفذها الدوخي مرت فوق العارضة (55)، وبدأت ملامح هدف ياباني ترتسم بعدما حامت الكرة وتتالت الفرص التي اهدرت بالجملة.

ورد صالح بشير من انفراد بعيد عن المرمى (58)، واهدر اليكس فرصة هدف محقق (60)، وابعد خوجة خطر كرة نفذها اليكس من ركنية وتابعها تاناكا برأسه الى ركنية اخرى لم تثمر (65)، وكاد عبدو عطيف يغالط كاواغوتشي بعد ان هرب من اليكس لكن كرته جانبت القائم الايسر (66) واضاع سانتوس فرصة الفوز بتسديدة قريبة بعدما انكشف المرمى امامه فمرت الكرة بجانب القائم الايمن (71).

ومرر بدر الحقباني كرة الى احمد الدوخي انطلق بهجمة في الجهة اليمنى ثم ناولها الى محمد امين الذي سدد من مشارف المنطقة فارتطمت الكرة بمدافع وتحولت الى صالح بشير غير المراقب الذي تابعها بقدمه اليمنى على يسار غاواكوتشي (73).

وكان ايندو على وشك ادراك التعادل بعد تمريرة زاحفة في العمق خلف الدفاع السعودي انطلق اليها من الخلف وواجه الحارس خوجة دون ان يتمكن من السيطرة على الكرة فانحرفت قليلا عن القائم الايمن (81)، ووقف خوجة بالمرصاد لفرصة غنية جدا بعد عدة نقلات للكرة قبل ان يطلقها البديل ناواتاكي هانيو من مسافة مناسبة ودون رقابة في الدقيقة الثالثة الاخيرة من الوقت بدل الضائع.

اليابان تواجه غانا وديا استعدادا للقاء الهند

قال الاتحاد الياباني لكرة القدم أمس الاثنين إن منتخب اليابان بطل آسيا سيلتقي مع منتخب غانا في مباراة ودية دولية ستجري في مدينة يوكوهاما الشهر القادم.

وستقام المباراة في الرابع من أكتوبر/تشرين الاول قبل أسبوع من مباراة اليابان مع الهند في التصفيات.

ووصلت غانا الى دور 16 في كأس العالم بالمانيا فيما خرجت اليابان مبكرا من البطولة بعد أن تذيلت مجموعتها بالدور الاول.

التعليق