أعمال 50 فنانا تشكيليا مصريا في معرض يخصص دخله لشعب لبنان

تم نشره في السبت 19 آب / أغسطس 2006. 10:00 صباحاً

 

القاهرة- تستضيف قاعة (إبداع للفنون) بالقاهرة الأسبوع المقبل معرضا تشكيليا لحوالي 50 من أبرز فناني الحركة التشكيلية المصرية المعاصرة ويخصص دخله بالكامل لدعم الشعب اللبناني، بعد أن دمر الجيش الإسرائيلي الذي يحاصر لبنان برا وجوا وبحرا البنية التحتية للبلاد في قصف استمر 34 يوما.

وبين المشاركين في المعرض الذي سيفتتح الاثنين المقبل تحت عنوان "إلى لبنان" حسن سليمان وإيفلين عشم الله ومحيي الدين اللباد وإيهاب شاكر وصلاح عناني وخلف طايع وجميل شفيق وشاكر المعداوي وعبد الوهاب عبد المحسن وعدلي رزق الله وعادل السيوي وعبد الهادي الوشاحي.

وتحت عنوان "أيها المقاومون نحن معكم في خندق واحد وعدونا واحد" قالت قاعة إبداع للفنون في بيان إن العرب الذين تابعوا مسيرة متلاحقة من المذابح والانهيارات يرون الآن "فصول مأساة أكثر قسوة وإيلاما دبرت المذابح للأطفال والنساء".

وشدد البيان على أن المعركة لا تخص لبنان وحده وأنه رغم عنف ووحشية قوى "العدوان" فإن الذين اختاروا المقاومة قادرون على إعادة بناء بلدهم بصورة أكثر جمالا وأن "الحرب تصهر الأرواح المقاومة لتصبح أكثر رهافة ولمعانا وصلابة وحنانا. بمعرضنا هذا نقف في جانب من صمد في لبنان ونشد على يده ونقول له إنه أيقظ فينا معنى الكرامة."

وقال المسؤول عن القاعة نبيل أبو الحسن في بيان إن المعرض الذي يستمر حتى 14 (أيلول) سبتمبر يتفاعل مع المتغيرات الراهنة وينطلق من ارتباط الفنون بالأحداث الجارية كما يثبت أن للفن موقفا إزاء ما يمر به العالم العربي من حالة "شديدة التردي".

وقتل أكثر من 1110 لبنانيين معظمهم من المدنيين وحوالي 157 إسرائيليا منهم نحو 120 جنديا في الحرب التي نشبت إثر قيام مقاتلي حزب الله بأسر جنديين إسرائيليين وقتل ثمانية في هجوم عبر الحدود في 12 تموز(يوليو) الماضي واستمر القتال حتى صباح الاثنين الماضي.

التعليق