شيفشينكو يتعلم الانجليزية ويقلع عن قيادة السيارات الرياضية في لندن

تم نشره في الأربعاء 16 آب / أغسطس 2006. 09:00 صباحاً
  • شيفشينكو يتعلم الانجليزية ويقلع عن قيادة السيارات الرياضية في لندن

بالاك يثني على زميله الجديد
 

 لندن - تتطلب اقامة أندريه شيفتشينكو في العاصمة البريطانية لندن التخلي عن قيادة السيارات الرياضية وتحسين مستواه في الغولف ومحاولة تعلم اللغة الانجليزية في أسرع وقت ممكن.

وأول من أمس الاثنين استقل المهاجم الاوكراني المنضم حديثا الى نادي تشلسي بطل الدوري الممتاز الانجليزي لكرة القدم زورقا سريعا في نهر التيمز نقله الى ناد عائم فاخر حيث استقبله الحاضرون استقبال الفاتحين خلال مأدبة غداء أقامها رعاة النادي على شرفه.

وقال شيفتشينكو بالايطالية وهي اللغة الوحيدة التي استخدمها في الرد على الاسئلة "سامحوني على انجليزيتي، وأضاف: أعدكم بأن يتحسن مستواي في غضون أشهر قليلة."

ومنذ انتقاله الى صفوف تشلسي من نادي ميلان الايطالي في مايو/أيار مقابل 30 مليون جنيه استرليني (56.65 مليون دولار) تغيرت الكثير من الاشياء في حياة شيفتشينكو، فقد قاد شيفتشينكو منتخب أوكرانيا الى دور الثمانية في أول مشاركة للفريق في تاريخه بنهائيات كأس العالم التي أقيمت في ألمانيا وبعدها نقل اقامته من ايطاليا الى انجلترا.

وتعلم لغة جديدة في عائلة تجري في عروقها دماء سبع دول على الاقل لن يكون بالامر الصعب. فزوجته الاميركية كريستين بازيك التي كان قد تعرف عليها في حفل بمدينة ميلان والدها فرنسي بولندي وأمها ايطالية اسبانية، اما شيفتشينكو نفسه كما قالت زوجته لرويترز فهو "على الاقل خمسة بالمئة" ألماني.

أقام شيفتشينكو وكريستين حفل زفافهما في ناد للغولف بواشنطن في يوليو/تموز عام 2004. ورزقا بابنهما جوردان في نوفمبر/تشرين الثاني من نفس العام. ومن المتوقع ان يرزق الزوجان بطفل ثان في وقت لاحق من هذا العام.

وقال شيفتشينكو "ابني يدخل السرور والبهجة على حياتي. أشعر بالراحة والاسترخاء بصحبته وبرفقة أسرتي ومع أصدقائي عندما ألعب الغولف."

وأضاف لرويترز "علمني والدي ووالدتي قيما جيدة وهي أن أحافظ على أسرتي وأن أعمل بكل جد واخلاص وأن أحترم الناس وأن أكون أمينا وصادقا وأن أقدم يد المساعدة للناس، وتابع: وأنا أتبع ما علماني اياه."

ورث شيفتشينكو عن والده الالتزام وحب النظام. وخلال اخر عشرين عاما في حياته انتقل شيفتشينكو من حياة متواضعة في أوكرانيا حيث حدثت واقعة كارثة التسرب الاشعاعي من مفاعل تشيرنوبل الشهيرة الى التواجد بين صفوة الاغنياء في أوروبا.

وقال شيفتشينكو "لقد كنت محظوظا، وأضاف: قدم لي والداي وأسرتي دعما ومساندة كبيرة. أنا محظوظ لتحقيق هذا النجاح. لكنه جاء بعد عمل شاق وبعض التضحيات."

وخلال ردوده على الاسئلة التي وجهت اليه بدا ان شيفتشينكو سريع البديهة وطموح ولديه طائفة متنوعة من الهوايات والتجارب.

وتصر زوجته وهي عارضة أزياء سابقة على التحدث باللغة الانجليزية في المنزل بينما يحاول زوجها الذي سيتم عامه الثلاثين الشهر القادم تجنب التحدث بالايطالية قدر المستطاع، لكن بعد سبع سنوات قضاها في ميلان اصبح خلالها معشوق الجماهير فإن الأمر صعب.

وتخلى شيفتشينكو عن عشقه لقيادة السيارات الرياضية وهي هواية اكتسبها في ايطاليا البلد المصنعة للسيارة فيراري ويسعى الى تحسين مستواه في لعبة الغولف، وقال شيفتشينكو "أنوي الاحتفاظ بسيارة عائلية واحدة في لندن."

وخلال طفولته كان شيفتشينكو يحب رياضات هوكي الجليد والملاكمة والمصارعة وكرة السلة لكن في النهاية "كسبت كرة القدم قلبه" على حد قوله، وأضاف "اخترت كرة القدم وكرة القدم اختارتني." مشيرا إلى انه لم يكن يستطيع ممارسة رياضة الغولف في صغره نظرا لعدم وجود ملاعب للغولف في أوكرانيا.

بالاك يشيد بزميله شيفتشينكو

أكد قائد منتخب ألمانيا ولاعب خط وسط نادي تشلسي مايكل بالاك أن أندريه شيفتشينكو الذي انضم هذا الصيف للنادي الانجليزي سيقود تشلسي لاحراز ثلاثة ألقاب بهذا الموسم.

ويرى بالاك أن شيفتشينكو لن يتمكن أحد من ردعه في بطولة الدوري الانجليزي الممتاز.

ونقلت صحيفة "صن" البريطانية في عددها الصادر أمس الثلاثاء عن بالاك قوله "ستنتفض فرق الدوري الانجليزي الممتاز لمواجهة الصاروخ القادم.. ذلك الهجوم القوي الذي لا ينال كفايته أبدا. إن خط هجومنا قوي جدا مقارنة ببقية فرق البطولة  فهو مليء بالنجوم".

وأضاف اللاعب الالماني " لاشك أن عودة ديدييه دروغبا للفريق ستكون دفعة جيدة لهجوم تشلسي، فالمهاجمون شون رايت فيليبس وشيفا ودروغبا وآريين روبن يكمل بعضهم البعض.. وسترون المحرك يعمل بحق خلال الموسم نفسه".

أما شيفتشينكو '29 عاما' فقال " كان من الجيد أن أسجل أول أهدافي بإنجلترا يوم الاحد. من الرائع أن أسجل في مرمى ليفربول، فما زالت مباراة اسطنبول (نهائي دوري الابطال الذي خسره فريق شيفتشينكو الايطالي السابق ميلان من ليفربول) تثيرغضبي الشديد".

وكان فرانك لامبارد من صنع هدف شيفتشينكو بمباراة ليفربول ويرى لاعب خط وسط المنتخب الانجليزي أن هذا الهدف سيكون البداية لثنائي خيالي بينه وبين شيفتشينكو.

وقال لامبارد معلقا على هدف شيفتشينكو " ستشهدون المزيد من هذا التعاون لاحقا. كنت أحاول أن أتواصل مع شيفا لانه لاعب رائع وماهر جدا .. كان هدفه مهما جدا وجاء عقب أسبوعين فقط من اللعب وسط لاعبين جدد وسيساعد الوقت على تطوير هذا التواصل، وأضاف لامبارد: إن ديدييه (دروغبا) يمثل قوة كبيرة لنا في الامام. وشيفا نوع مختلف من اللاعبين. فلم يكن لدينا لاعب مثل شيفتشينكو من قبل أو لاعب بمثل إمكانياته ونأمل في أن يكون شيفتشينكو هو الهداف الذي يحرز أكثر من 20 هدفا بالموسم الواحد وتسعى جميع الفرق لضمه إلى صفوفها".

التعليق