البافاري يفتتح رصيده بالفوز على دورتموند وكان في "نادي الـ 500"

تم نشره في الأحد 13 آب / أغسطس 2006. 10:00 صباحاً
  • البافاري يفتتح رصيده بالفوز على دورتموند وكان في "نادي الـ 500"

البوندسليغا
 

برلين - بدأ بايرن ميونيخ، بطل الموسمين الاخيرين، حملة الدفاع عن لقبه بفوز اول على ضيفه بوروسيا دورتموند 2-0 أول من أمس الجمعة في افتتاح المرحلة الاولى على ستاد اليانزا ارينا في ميونيخ امام 69 الف متفرج.

وسجل الهولندي روي ماكاي (24) وباستيان شفاينشتايغر (55) الهدفين.

وفي تصرف مثير للجدل أشرك فيليكس ماغاث المدير الفني لفريق بايرن ميونيخ النجم الالماني الدولي لوكاس بودولسكي الذي تعاقد معه النادي حديثا ضمن التشكيل الاحتياطي، ورغم ذلك كانت جهود المهاجمين روكي سانتا كروز وروي ماكاي كافية.

وكانت الفرصة الاولى لماكاي بعد 27 ثانية حين اصاب العارضة، ورد بوروسيا دورتموند عبر السويسري الكسندر فراي المنتقل الى صفوفه من رين الفرنسي لمدة 4 سنوات لكن العارضة نابت عن الحارس اوليفر كان في صد تسديدته (14).

وتلقى فريق دورتموند صدمة في الدقيقة 19 عندما افتقد جهود مدافعه الالماني سيباستيان كيل بسبب إصابته بجرح غائر.

واستطاع ماكاي (31 عاما) الذي لم يكن ضمن تشكيلة المدرب ماركو فان باستن في مونديال 2006، افتتاح التسجيل بتسديدة يمينية من 20 مترا في اقصى الزاوية مستفيدا من كرة مرتدة من الدفاع (24)، وكاد البارغوياني نيلسون فالديز يدرك التعادل بعد 6 دقائق لولا براعة الحارس المخضرم اوليفر كان (37 عاما).

وفي الشوط الثاني، اضاف شفاينشتايغر الذي لفت الانظار مع منتخب بلاده في المونديال، الهدف الثاني (55)، وفوت فالديز الفرصة مرة ثانية في التسجيل في مواجهة كان الذي انقذ الموقف في اللحظة المناسبة وببراعة كبيرة (62).

وبات كان (37 عاما) اللاعب الحادي عشر الذي يدخل "نادي الـ 500" بعد مباراة أول من أمس، علما بان صاحب الرقم القياسي (602 مباراة) هو المدافع كارل هاينتس كوربل مع فرانكفورت من 1974 الى 1991.

وكانت المباراة الاولى لاوليفر كان في 27 تشرين الثاني/نوفمبر 1987 مع كارلسروه حيث استقبلت شباكه 4 اهداف كادت تطيح بمسيرته.

وصرح كان قائلا "قبل 19 عاما، كانت مسيرتي على وشك ان تنتهي قبل ان تبدأ عندما دخلت شباكي 4 اهداف في المباراة ضد كولن، وهذا المساء اراني ما زلت هنا وانا سعيد بهذه النتيجة بعد الاداء المخيب في المباريات الاستعدادية".

واضاف كان الذي اعتزل اللعب دوليا بعد مونديال 2006 في المانيا، "سأحتفل بالمباراة الـ 500 بهدوء مع اصدقائي لكن دون افراط لان البطولة لم تبدأ بعد".

يذكر ان كان انضم الى بايرن ميونيخ عام 1994 واحرز معه بطولة الدوري 7 مرات وكأس المانيا 5 مرات ودوري ابطال اوروبا مرة واحدة (2001)، كما حصل خلال هذه المدة على لقب افضل لاعب في المانيا مرتين.

وفاز أوليفر مع المنتخب الالماني بالمركزين الثاني و الثالث في كأس العالم لعامي 2002 و2006 على الترتيب وفاز معه بلقب كأس الامم الاوروبية عام 1996، كذلك فاز أوليفر مع بايرن ميونيخ بلقب دوري أبطال أوروبا وكأس العالم للاندية عام 2001 ولقب الدوري الالماني (بوندسليغا) سبع مرات وكأس ألمانيا خمس مرات.

وفاز أوليفر بجائزة أفضل حارس مرمى في العالم ثلاث مرات وجائزة أفضل لاعب في ألمانيا مرتين، كذلك اختير أفضل لاعب لكأس العالم 2002 بكوريا الجنوبية واليابان.

وحقق فريقا هامبورغ وشالكه نتيجتين متواضعتين بتعادلهما مع ضيفيهما ارمينيا بيليفيلد واينتراخت فرانكفورت بنتيجة واحدة 1-1، واكتسح باير ليفركوزن ضيفه آخن الوافد الجديد 3-صفر، ومني شتوتغارت بهزيمة مذلة امام ضيفه نورمبرغ صفر-3 يوم امس السبت في المرحلة الاولى من الدوري الالماني لكرة القدم.

في المباراة الاولى، اكتفى هامبورغ ثالث ترتيب الموسم الماضي والوحيد الذي هزم بايرن ميونيخ مرتين، برد الهزيمة عن كاهله بفضل العاجي بوبكر سانوغو الذي ادرك له التعادل في الدقيقة 67 بعد ان تقدم الفريق الزائر عن طريق كريستيان ايغلر.

وفي المباراة الثانية، لم يكن شالكه الرابع في الموسم الماضي واحد الطامحين للمنافسة على اللقب، افضل حالا اذ لم يستطع المحافظة على تقدمه بهدف للدولي التركي خليل التينتوب (30) واكتفى بنقطة بعد ان سجل اليوناني يوانيس اماناتيديس للضيف (73).

وساهم البرازيلي لينكولن في حرمان شالكه من تحقيق الفوز عندما اهدر له ركلة جزاء في الدقيقة 50.

وخاض باير ليفركوزن خامس الموسم الماضي مباراة من طرف واحد مستفيدا من طرد حارس ضيفه آخن، كريستيان نيشت، في وقت مبكر (22) فافتتح له كارستن راميلوف التسجيل بعد 10 دقائق (32) واضاف الاوروغوياني غونزالو كاسترو الهدف الثاني مع صافرة نهاية الشوط الاول (45) وختم البوسني سيرجي برباريز بالهدف الثالث (60).

وكانت بداية شتوتغارت متعثرة وسقط امام ضيفه نورمبرغ بثلاثة اهداف نظيفة تعاقب على تسجيلها روبرت فيتك (37) وماركوس شروث (45) وايفان ساينكو (78).

وفاز بوروسيا مونشنغلادباخ على ضيفه اينرجي كوتبوس العائد الى دوري النخبة بهدفين نظيفين سجلهما بو سفنسون (50) واوليفر نوفيل (60 من ركلة جزاء) مستفيدا من طرد لاعب الضيف لاورنس ايدو (54).

وفاز ماينتس على بوخوم بهدفين لتوبياس دام (29) وميمون ازاواغ (72 من ركلة جزاء) مقابل هدف للبولندي توماس ديبل (86).

وتختتم المرحلة اليوم الاحد فيلعب هانوفر مع فيردر بريمن وصيف البطل، وفولفسبورغ مع هرتا برلين.

- ترتيب فرق الصدارة:

1- باير ليفركوزن 3 نقاط

نورمبرغ 3

3- بايرن ميونيخ 3

بوروسيا مونشنغلادباخ 3

5- ماينتس 3

ماغاث سعيد بفوز بايرن ميونيخ

أعرب فيليكس ماغاث مدرب نادي بايرن ميونيخ عن سعادته بأداء فريقه أول من أمس الجمعة ليفوز 2-0 على ضيفه بوروسيا دورتموند، وذلك برغم أن استعدادات بايرن للموسم لم تكن مكثفة.

وقال ماغاث عقب المباراة " لم يكن لدينا وقتا طويلا للاستعداد جيدا لبداية الموسم، ولكننا كنا جاهزين لمباراتنا الاولى وهذا ما يهم. أعتقد أن الفريقين لعبا مباراة ممتازة".

وأثنى ماغاث على أداء لاعبي بايرن والمنتخب الالماني باستيان شفينشتيغر وفيليب لام اللذين تعاونا على تسجيل الهدف الثاني لبايرن أول من أمس وقال " لقد لعبا سويا في بطولة كأس العالم. ويعرفان جيدا ما يجب أن ينتظره كل منهما من الاخر".

ومن ناحية أخرى أكد كريستوف ميتزيلدر مدافع نادي بوروسيا دورتموند أن إصابة زميله في خط دفاع الفريق سيباستيان كيل وخروجه من المباراة في الدقيقة 19 من الشوط الاول سبب صدمة كبيرة لبوروسيا وأضعف الفريق.

وقال ميتزيلدر " لعبنا جيدا خلال المباراة الا أن بدايتنا كانت ضعيفة. شعرت في بعض الفترات أن المباراة كانت تحت سيطرتنا، وأضاف ميتزيلدر: لاشك أن إصابة كيل كانت صدمة كبيرة لنا وآمل الا تحرمه الاصابة من المشاركة في مباراتنا المقبلة".

التعليق