ستامبولوفا سيدة سباق 400 والفرنسي دينيز يعود بذهبية سباق 50 كلم مشيا

تم نشره في الجمعة 11 آب / أغسطس 2006. 10:00 صباحاً
  • ستامبولوفا سيدة سباق 400 والفرنسي دينيز يعود بذهبية سباق 50 كلم مشيا

قوى أوروبا 
 

جوتنبرج (السويد)-  احرزت البلغارية فانيا ستامبولوفا ذهبية سباق 400 م يوم امس الخميس ضمن بطولة اوروبا لالعاب القوى المقامة في جوتنبرج حتى الاحد المقبل.

وقطعت ستامبولوفا المسافة في 49.85 ثانية، متقدمة على الروسية تاتيانا فشكوروفا (50.15 ث) الثانية، والروسية الاخرى اولغا زايتسيفا (50.28 ث) الثالثة.

الفرنسي دينيز يحرز ذهبية 50 كلم مشيا

 واحرز العداء الفرنسي يوهان دينيز ذهبية سباق 50 كلم مشيا .

وقطع دينيز المسافة في 3.41.39 ساعات، متقدما على الاسباني خيسوس انخل غارسيا (3.42.48) والروسي يوريي اندرونوف (3.43.26).

وفي ابرز نتائج منافسات امس الاول ,احرز النروجي اندرياس ثوركيلدسن ذهبية مسابقة رمي الرمح .

وسجل ثوركيلدسن 88.78 م متقدما على الفنلندي تيرو بيتكاماكي (86.44 م) والتشيكي يان زيليزني (85.92 م).

واحرز الفرنسي مارك راكيل ذهبية سباق 400 م .وقطع راكيل المسافة بزمن 45.02 ثانية متقدما على الروسي فلاديسلاف فرولوف (45.09 ث) وعلى مواطنه ليزلي دجون (45.40 ث).

واحرز الروسي اندري سيلنوف ذهبية مسابقة الوثب العالي .ووثب سيلنوف 2.36 م، فيما ظفر التشيكي توماس يانكو بالفضية والسويدي ستيفان هولم بالبرونزية (2.34 م للاثنين).

وخطفت البلجيكية كيم جيفايرت ذهبية سباق 100 م .

وقطعت جيفايرت المسافة بزمن 11.06 ثانية متقدمة على الروسية ييكاتيرينا غرغورييفا (11.22 ث) التي حققت نفس توقيت مواطنتها ايرينا خاباروفا الثالثة.

 واحرزت الروسية يفغينييا ايساكوفا ذهبية سباق 400 م حواجز.وقطعت ايساكوفا المسافة بزمن 53.93 ثانية، متقدمة على البطلة الاولمبية اليونانية فاني هالكيا (54.02 ث) والاوكرانية تاتيانا تيرسشوك-انتيبوفا (54.55 ث).

بيركفيست وكالور تستعدان لتمديد الاحتفلات السويدية

تستعد بطلة الوثب العالي كايسا بيركفيست والعداءة سوزانا كالور لحمل الجماهير السويدية على مواصلة احتفالاتها بإحراز لقبين جديدين للبلاد في البطولة الاوروبية لالعاب القوى المقامة حاليا بمدينة جوتنبرج السويدية مساء اليوم الجمعة.

وحققت بيركفيست بطلة أوروبا والعالم في الوثب العالي أفضل رقم حتى الان بهذا العام وهو 05ر2 مترا بينما تتصدر كالور التصنيف الاوروبي لعام 2006 بسباق 100 متر حواجز بزمن 25ر12 ثانية.

وأكدت بيركفيست أن أول الالقاب التي تحصل عليها السويد بالبطولة الاوروبية عن طريق كارولينا كلافت بطلة مسابقات السباعي قد رفعت الروح المعنوية في الفريق السويدي. ولكن إخفاق نجم الوثب العالي السويدي ستيفان هولم أثبت أيضا أنه ليس بالضرورة أن يفوز جميع الابطال السويديين بالالقاب التي ترشحو الها.

وقالت بيركفيست "لدينا ميدالية ذهبية الان لذلك بوسعنا جميعا أن نهدأ. كانت كارولينا رائعة. أتطلع قدما لنهائي رائع وآمل أن يكون ذلك يوم حظي".

الا أن وجود البطلة الاوليمبية الروسية يلينا سليسارينكو قد يفسد الحفل السويدي مثلما فعل مواطنها أندري سيلنوف في منافسات الوثب العالي للرجال لتحرز ذهبية المسابقة بعد 40 عاما من فوزتايسيا تشينشيك بالميدالية الذهبية في الوثب العالي للاتحاد السوفييتي عام .1966

وقالت سليسارينكو "إنني مستعدة لمنافسة كايسا. فمستوى أدائي ممتاز وسأبذل قصارى جهدي لاثبات ذلك يوم الجمعة".

وتجاوز رقم سليسالينكو الشخصي بهذا العام المترين مثل البلجيكية تيا هيلباود. أما الكرواتية بلانكا فالسيتش والبلغارية فينيلينا فينيفا فقد حققتا 03ر2 مترا مما يبشر بمنافسة قوية في مسابقة الوثب العالي اليوم.

أما في سباق الحواجز فستكون كالور هي المرشحة الاولى للفوز به ولكنها ستواجه منافسة من الالمانية كيرستن بولم التي حققت المركز الرابع في بطولة العالم عام 2005 وهي أكثر من مستعدة الان للتغلب على كالور.

 وقالت بولم "سيكون الضغط كله مركزا على سوزانا. كان بوسعي أن أرى في سباق ستوكهولم أنها كانت متوترة للغاية".

ولن تكون السويد هي الدولة الوحيدة التي تعلق آمالها على إحراز لقبين مساء اليوم الجمعة. حيث يمكن لبلجيكا أيضا أن تفوز بميداليتين ذهبيتين إذا أدت هيلباود بشكل جيد في مسابقة الوثب العالي ونجحت كيم جيفايرت في إحراز لقب سباق 200 متر عدو بعد 48 ساعة من إحرازها لقب سباق 100 متر أمس الاول الاربعاء.

وهذا السيناريو سيمنح بلجيكا ثلاث ذهبيات في جوتنبرج بعد أن كان كل رصيد بلجيكا في تاريخ البطولات الاوروبية الممتد إلى 72 عاما لا يتجاوز الذهبيتين حتى بداية هذا الاسبوع.

ولا شك أن ترشيح جيفايرت لاحراز ذهبية سباق 200 متر أمر منطقي حيث أحرزت العداءة البلجيكية ميداليتين فضيتين في بطولة أوروبا السابقة عام .2002 كما أنها صاحبة أفضل زمن في موسم 2006 وهو 18ر22 ثانية.

وقالت جيفايرت "لا أعرف ما إذا كان إحراز ذهبيتين أمرا ممكنا.ولكنني أعرف أن شعوري جيد حقا".

وفي منافسات أخرى يسعى الهولندي سيمون فرويمين لحرمان الاسباني أنطونيو خيمينيث من الدفاع عن لقبه في سباق الموانع.فيما يتصدر لاعب روسيا البيضاء إيفان تيكون قائمة المرشحين في مسابقة رمي المطرقة.

كما أوشكت مسابقة العشاري على الانتهاء حيث يستعد حامل الرقم القياسي العالمي والبطل الاوليمبي والاوروبي التشيكي رومانسيبرل مجددا لاعتلاء قمة منصة التتويج بعد يومين حافلين بالمنافسة والاثارة.

الاتحاد الدولي يؤكد وجود تحقيق ضد غراهام

 اكد الاتحاد الدولي لالعاب القوى يوم امس الخميس ان تحقيقا جار الان بخصوص نشاطات المدرب الجامايكي تريفور غراهام، بالتعاون مع الوكالة الاميركية لمكافحة المنشطات.

وجاء في بيان اصدره الاتحاد الدولي "اذا ثبت تورط غراهام في اعمال غير مشروعة مخالفة لقواعد وقوانين الاتحاد الدولي، ستتم ملاحقته قضائيا من قبل الوكالة الاميركية لمكافحة المنشطات".

واضاف البيان "يود الاتحاد الدولي ان يؤكد انه على الرغم من التحقيق المفتوح لمعرفة نشاطات غراهام، يبقى الرياضيون الذين يدربهم احرارا في المشاركة في اللقاءات الدولية لعام 2006 اذا تمت دعوتهم اليها".

وكانت اللجنة الاولمبية الاميركية اعلنت الخميس الماضي انها منعت غراهام الذي يشرف على البطل العالمي والاولمبي جاستن غاتلين في سباق 100 م والذي ثبت تناوله مواد منشطة، من الدخول الى اي موقع اولمبي.

ويشرف غراهام حاليا على مجموعة من الرياضيين الاميركيين بينهم بطل اولمبياد اثينا 2004 في سباق 200 م شون كروفورد، والعداءة ميليسا باربر.

وتعين على غراهام، منذ ان استقر في كارولاينا الشمالية وبدأ عمله كمدرب عام 1993، ان يواجه عدة حالات من تنشط الرياضيين الذين يشرف عليهم اخرهم غاتلين وهم تيم مونتغومري ودينيس ميتشل وسي جي هانتر وجيروم يونغ والشقيقان الفن وكالفن هاريسون وميشيل كولينز وباتريك جاريت.

التعليق