تحذير من انتشار قناديل البحر في "المتوسط"

تم نشره في الخميس 10 آب / أغسطس 2006. 10:00 صباحاً
  • تحذير من انتشار قناديل البحر في "المتوسط"

 

واشنطن-تم تحذير الآلاف من المصطافين على شواطئ البحر الابيض المتوسط من خطر التعرض للدغات قناديل البحر بعد ارتفاع عددها بشكل غير مسبوق.

وقال مختصون ان اكثر من 30 الف مصطاف قد تعرضوا للدغات قناديل البحر هذا العام. واشارت الانباء الى ان الشوطئ الاسبانية والايطالية وشواطئ شمال افريقيا هي الاكثر تأثرا بقناديل البحر.

ويرجع علماء البيئة سبب ارتفاع عدد قناديل البحر الى ارتفاع درجة حرارة مياه البحر الابيض المتوسط بعد موجة الحر المؤخرة. كما يرجعون ذلك ايضا الى استنزاف انواع معينة من الاسمال بسبب الصيد الجائر ما ادى الى تشكل فراغ ملأته قناديل البحر.

واشار بحث اجراه عدد من علماء المحيطات الى ان نسبة قناديل البحر قد ارتفعت الى اكثر من 10 في المتر المربع الواحد في مياه بعض الشواطئ الاسبانية. ورغم ان قنديل البحر يعيش في البحار المفتوحة عادة لكن ارتفاع حرارة المياه على الشواطئ جذب القناديل اليها.

كما ان ارتفاع ملوحة مياه الشواطئ بسبب قلة تدفق مياه الانهار اليها قد ساعد في زيادة عددها على الشواطئ. وقد زادت اهمية قناديل البحر لاغراض الصيد التجاري على ضوء تناقص عدد اسماك السردين وغيرها من الاسماك.

ويشكل الماء اكثر من 95 بالمائة من جسم قنديل البحر والاسماك التي تعيش على قنديل البحر قليلة وتناقص عددها بسبب الصيد الزائد.

كما انها حيوانات شرهة جدا وتأكل كميات كبيرة من الاسماك ويحذر العلماء من صعوبة عودة الاسماك التي حلت مكانها قناديل البحر.

التعليق