الاسترالي فيدمار يواصل اللعب

تم نشره في السبت 5 آب / أغسطس 2006. 09:00 صباحاً

 سيدني - سمح لتوني فيدمار مدافع منتخب استراليا بمواصلة اللعب بعد ان اضطرته مشاكل في القلب الى التخلف عن نهائيات كأس العالم في المانيا والتفكير في الاعتزال مبكرا.

واعلن فيدمار البالغ من العمر 36 عاما امس الجمعة انه وقع عقدا من نادي سنترال كوست في الدوري الاسترالي لكرة القدم بعد أن سمح له الطبيب المعالج بمواصلة اللعب.

وقال للتلفزيون الاسترالي "كل شيء على مايرام، اجريت اختبارين اخرين وكانت النتائج جيدة واعطوني الضوء الاخضر للعب."

واجريت الجراحة لفيدمار في لندن في مايو/ايار الماضي لازالة جلطة في الشريان التاجي بعد أن اكتشف عدم انتظام ضربات القلب.

ورصدت هذه الحالة أثناء إجراء آشعة سينية روتينية إثر إصابة في ضلوع الصدر مني بها خلال التدريب مع نادي بريدا الهولندي ونصحه الاطباء بالتوقف عن اللعب فورا وعدم المشاركة في نهائيات كأس العالم السابقة في ألمانيا.

وقال "اعتقد انه الوقت المناسب للعودة ومنحني نادي سنترال كوست مارينز هذه الفرصة، واضاف: من اللطيف العودة الى البطولة المحلية واتعشم ان احقق النجاح".

ولعب فيدمار 75 مباراة دولية لاستراليا منذ عام 1991 ولعب لنادي ميدلزبره الانجليزي وغلاسكو رينجرز الاسكتلندي.

التعليق