النحل يفضل رحيق الزهور الدافئة ويتعلم كيف يصل إليه

تم نشره في الجمعة 4 آب / أغسطس 2006. 10:00 صباحاً
  • النحل يفضل رحيق الزهور الدافئة ويتعلم كيف يصل إليه

 

لندن- قال علماء ان النحل الطنان يفضل الرحيق الدافئ ويتعلم استخدام ألوان النباتات لاختيار الازهار ذات الرحيق الأدفأ.

فعن طريق التجربة والخطأ يعرف النحل الطنان الزهور الدافئة التي تقدم مكافأة اضافية في شكل حرارة أو طاقة للحشرات الملقحة.

وحينما استخدم الباحثون في كلية الملكة ماري بجامعة لندن أربعة أنواع بألوان مختلفة من الزهور الصناعية بدرجات حرارة متفاوتة اختار معظم النحل الزهور الأدفأ ذات اللون الأغمق.

وحتى حين جرى تغيير الألوان ودرجات الحرارة استمر تفضيل النحل للزهور الأدفأ.

وقال البروفسور لارس تشيتكا الذي رأس فريق الدراسة "ما يفعله النحل فيما يبدو شبيها بعض الشيء بما نفعله وهو تناول مشروب ساخن في يوم بارد. فإذا أردت تدفئة نفسك بوسعك انتاج حرارتك الخاصة على حساب بعض مخزونات طاقتك..او تناول مشروب دافئ والاقتصاد في استخدام طاقتك الخاصة."

وأضاف في بيان قوله"الشيء المثير هو ان النحل لا يفضل فقط المشروبات الأدفأ .. بل يتعلم توقع درجة حرارة الزهرة من لونها."

ويرى تشيتكا وفريقه ان النتائج التي نشرت في مجلة نيتشر الطبية تظهر ان درجة حرارة الزهرة تعرض مكافأة اضافية للنحل.

وقال الباحثون "خلصنا الى ان النحل فضل ان يحط على الزهور الأدفأ حتى رغم ان الزهور البديلة ذات الالوان المتشابهة كانت تحتوي على نفس المكافأة الغذائية."

التعليق