المشاركون في مؤتمر أطفال العرب يعلنون تضامنهم مع أطفال فلسطين ولبنان والسودان

تم نشره في الاثنين 24 تموز / يوليو 2006. 10:00 صباحاً
  • المشاركون في مؤتمر أطفال العرب يعلنون تضامنهم مع أطفال فلسطين ولبنان والسودان

رفعوا توصياتهم إلى جامعة الدول العربية ومنظمتي الامم المتحدة واليونسيف

 

كوكب حناحنة

عمّان-أعرب المشاركون في الدورة السادسة والعشرين لمؤتمر أطفال العرب التي اختتمت فعالياتها مساء امس على مسرح مركز الحسين الثقافي عن تضامنهم مع الأطفال في لبنان والعراق و فلسطين والسودان.

وطالبوا في توصياتهم التي رفعوها إلى جامعة ومنظمة الامم المتحدة و منظمة اليونيسف بضرورة نبذ العنف ضد الأطفال وإيقاف الحروب في العالم.

وأوصى المشاركون في مؤتمر اطفال العرب الذي حمل هذا العام شعار " التواصل... معرفة وتفاهم" رؤساء الدول العربية فتح الحدود وتسهيل السفر والتواصل بين الدول العربية وتوحيد الأمة العربية ضمن علم واحد وعملة واحدة و جيش عربي مشترك لحماية الوطن العربي من كل أشكال العنصرية والتطرف والمحافظة على حق الأطفال العرب بالعيش في حرية وكرامة.

وطالبوا مؤتمر القمة العربي وجامعة الدول العربية دعم إقامة محطة إعلامية عربية تبث باللغات الأجنبية تعكس مفهوم الثقافة والحضارة العربية و تعرض مختلف إنجازات الأطفال والشباب العرب.

وطالب المشاركون منظمة الامم المتحدة تأسيس برلمان دولي للشباب لضمان وصول طموحاتهم ومتطلباتهم الى صانعي القرار في العالم.

ودعا 120 طفل مثلوا مختلف الدول العربية والأجنبية في هذه الدورة إلى إنشاء موقع إلكتروني خاص بمؤتمر الأطفال العرب، و ضمه إلى الموقع الالكتروني الخاص بمركز الفنون الأدائية.

على أن يشتمل هذا الموقع على قاعدة بيانات بكافة اللذين شاركوا في مؤتمر الأطفال العرب من الدول العربية والاجنبية و أصدقاء المؤتمر من العالم من اجل استمرار التواصل و تبادل المعرفة والخبرات والطموحات.

وأكد الأطفال المشاركون على ضرورة دعم المؤسسات الأهلية التي تعنى بشؤون الطفل وحماية الأطفال من كافة أشكال العنف و محاربة عمالة الأطفال في العالم.

وعلى صعيد التعليم طالب المشاركون بتطوير المناهج التعليمية في العالم العربي و الغربي بحيث تحتوي على معلومات عن ثقافات وحضارات واديان شعوب العالم لضمان احترام التنوع الثقافي و إزالة العنصرية ومد جسور من التعاون والمحبة فيما بينهم .

وأشاروا في بيانهم الذي عرضوه في حفل الختام إلى ضرورة دعم إنتاج أغنية تنادي للسلام والعدالة بلغات مختلفة يتم تصويرها وبثها عبر كافة وسائل الإعلام المرئية والمسموعة عالميا، وعقد مؤتمرات مشابهة لمؤتمر الأطفال العرب في كافة دول العالم.

التعليق