سلمان: نطمح أن نستفيد من مواجهة المنتخب الأردني المتطور

تم نشره في الثلاثاء 18 تموز / يوليو 2006. 10:00 صباحاً
  • سلمان: نطمح أن نستفيد من مواجهة المنتخب الأردني المتطور

المنتخب العراقي يمضي في تحضيراته
 

خالد الخطاطبة

عمان - اكد مدرب المنتخب العراقي لكرة القدم اكرم سلمان ان الظروف الصعبة التي يعيشها العراق دفعت الجهاز الفني لخوض عدد من المباريات الودية مع المنتخبات العربية من اجل رفع درجة استعداد الفريق للمنافسات المقبلة.

وفي حديثه لـ "الغد" قال سلمان: اتطلع لجني الفائدة المرجوة من لقاء المنتخب الاردني الشقيق الذي تصاعد اداء لاعبيه رويدا رويدا في السنوات الاخيرة بقيادة المدير الفني محمود الجوهري.

واضاف: اعتقد ان المنتخب العراقي سيستفيد من مواجهة المنتخب الاردني المتطور، كما ان المنتخب الاردني سيجني ايضا الفائدة خاصة وان لاعبي الفريقين يملكون عددا كبيرا من العناصر الشابة التي تحتاج الى الخبرة والاحتكاك.

واشار سلمان الى ان المباراتين الوديتين امام المنتخب السوري التي جرت يوم السبت الماضي، ومباراتنا المقبلة امام الاردن يوم الجمعة هدفتا الى تحضير الفريق لخوض مباريات بطولة غرب آسيا التي تأجلت الى اشعار آخر، الامر الذي يدفعنا لبدء التحضير لتصفيات امم اسيا التي نطمح خلالها بالوصول الى الهدف المنشود، واعتقد ان مباراتنا المقبلة في هذه البطولة يوم 16 آب/ اغسطس المقبل امام المنتخب الفلسطيني الشقيق ستكون هامة بحثا عن التأهل.

ظروفنا لا يشابهها أحد !

وعن ظروف منتخب بلاده قال: الحقيقة ان ظروف اعداد المنتخب العراقي لايشابهها ظروف أي منتخب، فنحن نتدرب وسط القصف والمعارك، وهذا دفعنا قبل التوجه الى سورية للانتقال للتدريب في كردستان العراق اكثر من مرة، متمنيا ان تتاح الظروف مستقبلا للرياضة العراقية بالاستعداد بعيدا عن صوت المدافع ودوي الانفجارات.

وعن عناصر فريقه التي ستخوض اللقاء امام منتخبنا قال سلمان: لدينا مزيج من اللاعبين الشباب واصحاب الخبرة واللاعبين المحترفين، ونسعى في المباريات التجريبية لإكساب الشباب الخبرة الكافية اضافة الى خلف توليفة جيدة تساعدنا على تحقيق نتائج جيدة.

غياب هوار وكريم ناصر

وكشف مدرب المنتخب العراقي عن غياب 3 محترفين من عناصر المنتخب الرئيسية في الفريق وهم: هوار محمد، ومهدي كريم، ومحمد ناصر الذين لم يتسن لهم الحضور الى عمان بسبب ارتباطاتهم مع فريقهم في قبرص.

اما ابرز اللاعبين الذين سيشاركون في اللقاء فهم يونس محمود وعماد محمد وصالح سدير.

لا عودة لنشأت أكرم دون اعتذار

وعن سبب عدم استدهائه للاعب العراقي المحترف في صفوف فريق الشباب السعودي نشأت اكرم قال سلمان: اللاعبان نشأت اكرم وحيدر عبدالرزاق يخضعان لعقوبة الاتحاد سارية المفعول.

وأضاف: لا نستطيع استدعاء اللاعبين بالوقت الحالي لان هناك ايضا امورا اخرى يجب ان يخضعان لها، ونحن اهدافنا من العقوبات تربوية وليست للنيل من احد، ولكن اذا ما قدم اكرم وعبدالرزاق اعتذارا رسميا عما بدر منهما فأعتقد انه سيكون هناك كلام يتعلق بعودتهما للمنتخب، وهذا ما حدث مع عماد محمد الذي عاد لصفوف الفريق بعد ان قدم الاعتذار.

لقاء قوي وإشادة بخالد سعد

وامتدح المدرب العراقي التطور الذي رافق مسيرة منتخبنا خلال السنوات الماضية وقال: في اللقاء الاخير الذي قابلنا فيه المنتخب الاردني العام الماضي وانتهى بفوزنا 1/0، لمست التحسن الكبير الذي طرأ على اداء لاعبي الاردن، وهذا ما اكدته نتائج المنتخب الاخيرة، متوقعا ان يأتي اللقاء يوم غد الاربعاء قويا ومثيرا بحثا عن الفائدة.

وأشار سلمان الى انه لا يعلم حتى الان التعديلات التي طرأت على تشكيلة المنتخب الاردني، ولكنه اشاد بأداء لاعبيه في اللقاء الماضي الذي جمع الفريقين وخصوصا اداء اللاعب خالد سعد الذي برز بشكل ملفت، علما ان اللاعب لم يتم ضمه للمنتخب في التشكيلة الاخيرة..

صبري: نأمل أن تحقق المباراة أهدافها

حارس مرمى المنتخب العراقي نور صبري اشار الى ان اللقاءات التي تجمع المنتخبين الشقيقين عادة ما تأتي قوية ومثيرة وغنية باللمحات الفنية التي تضفي رونقا على اللقاء.

واضاف: نهدف من وراء هذه المباراة الى اكساب لاعبينا الشباب الخبرة الكافية التي تؤهلهم لخوض غمار المنافسات الرسمية، كما ان اللقاء فرصة للجمهور العراقي لمشاهدة منتخبه في عمان، وهي في نفس الوقت فرصة للجمهور الاردني للتمتع بمباراة نتمنى ان تأتي بحجم الطموحات.

واشاد صبري بالتطور الذي طرأ على مستوى الاردن في السنوات الاخيرة، مشيرا الى ان المنتخب الاردني يحتاج ايضا الى خوض العديد من المباريات الودية لإكساب لاعبيه الشباب الخبرة الكافية.

التعليق