الجوهري يؤكد الاستفادة من معسكر الاسماعيلية

تم نشره في الثلاثاء 11 تموز / يوليو 2006. 10:00 صباحاً
  • الجوهري يؤكد الاستفادة من معسكر الاسماعيلية

عمان - الغد - اكد المدير الفني للمنتخب الوطني محمود الجوهري على ان المعسكر التدريبي الذي اقيم في مدينة الاسماعيلية مؤخرا كان ناجحا الى حد كبير، كونه اشتمل على تمارين جادة تعززت فيها مستويات اللياقة والرشاقة والسرعة والتحمل، حيث ظهر اللاعبون الخمس والعشرون بصورة طيبة للغاية وحدث تنافس طيب بين اللاعبين.

واضاف الجوهري في رده على استفسارات الغد فور عودة المنتخب الوطني مساء امس من مدينة الاسماعيلية، بعد ان اقام فيها معسكرا تدريبيا لمدة عشرة ايام استعدادا لبطولة غرب آسيا الرابعة، بأن المنتخب سيخضع للراحة اليوم ويستأنف تدريباته يوم غد على ملعب مدينة الملك عبدالله الثاني، تأهبا لمباراة العراق الودية في التاسع عشر من الشهر الجاري، مشيرا الى انه لم يتخذ بعد اقصاء اي لاعب من القائمة، رغم ان التعليمات تنص على وجود 20 لاعبا في قائمة المنتخب ضمن البطولة في لبنان، في حين ما زال البت في امر المهاجم ثائر البواب بالاتصالات وان تحديد مصيره قد يستدعي الانتظار حتى يوم الخميس المقبل.

وحول جدوى الفائدة من معسكر الاسماعيلية في الوقت الذي تعسكر فيه المنتخبات المنافسة لنا في الدول الاوروبية، اكد المدير الفني للمنتخب على ان الخليجيين يلجأون الى اوروبا هروبا من سوء الطقس في بلادهم، رغم عدم توفر مباريات ودية حقيقية، فيما وجد لاعبو المنتخب انفسهم في اجواء مثالية في معسكر الاسماعيلية حيث التغذية الجيدة والتآلف والراحة النفسية وتوفر الملاعب التدريبية والعيادات والنادي الصحي.

واشار الجوهري الى ان المنتخب استفاد كثيرا من التدريبات وحتى المباريات التدريبية نظرا لان اللاعبين تعاملوا معها بجدية بالغة، مشيرا الى ان المباراة امام المنتخب العراقي الودية ستكون قوية ومهمة بالنسبة لمنتخبنا الذي يطمح بمشاركة ايجابية في لبنان قبل استئناف التصفيات الآسيوية.

التعليق