السلط يتوج بلقب كأس الكؤوس

تم نشره في الأربعاء 28 حزيران / يونيو 2006. 10:00 صباحاً
  • السلط يتوج بلقب كأس الكؤوس

في افتتاح بطولات موسم 2006 لكرة اليد
 

بلال الغلاييني

عمان- ظفر فريق نادي السلط بلقب كأس الكؤوس لكرة اليد في افتتاح موسم بطولات 2006 بعد أن تغلب أمس على ضيفه فريق الحسين اربد بنتيجة 29/26 الشوط الأول 14/14 في اللقاء الذي شهدته قاعة قصر الرياضة.

المباراة التي جاءت متكافئة، برز فيها عدد من الوجوه الشابة في الفريقين لكن خبرة السلط نجحت في خطف اللقب خلال الدقائق الأخيرة للمباراة التي أعقبها تتويج الفريقين من قبل مندوب سمو رئيسة الاتحاد خالد الداود.

السلط (29) الحسين اربد (26)

لجأ الفريقان منذ بداية المباراة الى تسريع وتيرة الاداء من خلال استغلال الخط الخلفي في بناء الهجمات السريعة والتركيز على توصيل الكرات الى لاعبي الخط الامامي، الامر الذي ابقى النتيجة متقاربة بعد ان تقدم السلط بفارق هدفين (4/2) ليلتقط فريق الحسين انفاسه، ويدخل في اجواء المباراة بعد ان نجح يزن الطعاني ومحمد طلال ومحمود الوديان في قيادة الهجمات، وتنسيق الادوار سواء من خلال عمل التقاطعات الامامية التي منحت عامر عبابنة وايمن صباحين عبور الاطراف او بتسديد الكرات من خارج المنطقة.

هذا الاداء مكن فريق الحسين من طرق شباك معتصم العقيلي حارس السلط باكثر من كرة، جعلته يتقدم بفارق هدفين (7/5) و(9/7) و(11/9)، بيد ان فريق السلط عاد ونظم دفاعه واغلق بوابته الامامية بشكل محكم، في الوقت الذي تحرر فيه محمود الهنداوي واسماعيل الطموني من رقابة مدافعي الحسين الى جانب حيوية حسن الصفوري وعمر الدرادكة ومحمد نايف في شن اكثر من كرة خاطفة قلصت فارق الاهداف حتى تحقق التعادل (12/12) لكن الحسين عاد وتقدم (14/12) وشهدت الثلاث دقائق الاخيرة من الشوط صحوة سلطية حققت التعادل (14/14).

الحصة الثانية شهدت بداية موفقة لفريق الحسين الذي تقدم (16/14) بفضل تسديدات يزن الطعاني ومحمود الوديان من خارج المنطقة، قابله فريق السلط برد سريع بعد أن مارس اسماعيل الطموني ومحمود الهنداوي وعمر الدرادكة الاسلوب السريع في بناء الهجمات ليعود التعادل مجددا ويسيطر على اجواء المبارة قبل أن يتقدم السلط بفارق هدف، وفي اكثر من موقف، لترتفع وتيرة المباراة والاداء معا، ووجد السلط البوابة الامامية طريقا لمرمى عبابنة الامر الذي أعطاه فرصة التقدم 24/22 عند الدقيقة 20 بيد أن رد الحسين كان سريعا فحقق الوديان وعامر عبابنة التعادل 24/24 وبسرعة وبعد سلسلة من الهجمات المنسقة فرض السلط تقدمه وبفارق ثلاثة أهداف 27/24 عند الدقيقة 24 وما تبقى من وقت للمباراة، حافظ فريق السلط على تقدمه حتى صافرة النهاية 29/26.

التعليق