الفيفا يرفض مجددا اللجوء الى التحكيم بالفيديو

تم نشره في الثلاثاء 20 حزيران / يونيو 2006. 10:00 صباحاً
  • الفيفا يرفض مجددا اللجوء الى التحكيم بالفيديو

برلين - رفض الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) امس الاثنين مجددا اللجوء الى التحكيم بالفيديو بعد الهدف الذي لم يحتسبه الحكم المكسيكي بينيتو ارشونديا لمصلحة فرنسا بعد ان اثبتت الاعادة ان الكرة التي سددها باتريك فييرا برأسه اجتازت خط مرمى كوريا الجنوبية بوضوح خلال مباراة الفريقين اول من امس الاحد في لايبزغ.

وقال المتحدث الرسمي باسم الفيفا ماركوس زيغلر في مؤتمره الصحافي اليومي: الفيفا واضح تماما في هذا الامر، لا لجوء اطلاقا الى الفيديو.

بيد انه اشار الى ان الفيفا لا يزال منفتحا على حلول اخرى علما بانه اعتمد مبدأ الكرة الذكية المزودة برأس الكتروني في بطولة العالم للناشئين (تحت 17 عاما) في البيرو عام 2005، لكن التجربة لم تعط النتائج المرجوة منها، وقال زيغلر لم تنجح التجربة مئة في المئة، مع العلم ان النتائج كانت ايجابية جدا، واعتبر الاتحاد الدولي ان الوقت لم يحن لاعتماد هذه التجربة.

وكان من المقرر ان تخضع التجربة لمحاولة ثانية في بطولة الاندية للقارات في كانون الاول/ديسمبر الماضي لكنها ألغيت لاسباب تقنية، واشار زيغلر ان الاتحاد الايطالي عرض على هيئة التشريع في الفيفا (بورد) مشروع تجربة كاميرا تستطيع ان تحدد ما اذا كانت الكرة اجتازت خط المرمى ام لا، مشيرا الى ان الفيفا منفتح لدراسة جميع السبل التكنولوجية.

وكان مدرب منتخب فرنسا ريمون دومينيك اسف لعدم وجود التحكيم بالفيديو مشيرا الى ان الكرة اجتازت خط المرمى بمسافة كبيرة من دون ان ينتبه حامل الراية او الحكم الى ذلك معتبرا ان عدم احتساب الهدف منع فريقه من التقدم بهدفين نظيفين وبالتالي حسم المباراة، في حين نجح المنتخب الكوري في ادراك التعادل اواخر المباراة وخرج بنقطة ثمينة.

شرح الصورة: حارس مرمى كوريا الجنوبية لي وون جاي يخرج كرة الفرنسي باتريك فييرا من حلق المرمى في لقاء أول من أمس .

التعليق