الأمراض التناسلية تنتقل بطرق مختلفة وتسبب متاعب صحية

تم نشره في الجمعة 16 حزيران / يونيو 2006. 10:00 صباحاً
  • الأمراض التناسلية تنتقل بطرق مختلفة وتسبب متاعب صحية

عمّان-الغد- الأمراض الجنسية أوالأمراض التناسلية هي مجموعة من الأمراض والالتهابات الجرثومية التي تصيب الجهاز التتناسلي الذكري أو الأنثوي.

وهي غالباً ما تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي أو من الأم إلى الجنين أثناء الولادة. وهذه الأمراض متنوعة ومتعددة، وقد تنتقل الجراثيم المسِّببة لهذه الأمراض إلى أجزاء أخرى من جسم الإنسان عبر الدورة الدموية الجهازية؛ ما يؤدي إلى ظهور أعراض تشمل جميع أنحاء جسم الإنسان كما في مرض الزهري (السفلس).

وتشمل الأمراض التناسلية والجنسية العديد من الأمراض نذكر منها ما يلي: السيلان, الزهري (السفلس), الالتهابات الفطرية, الكلاميديا, الإيدز, قمل العانة, والعديد من الأمراض الأخرى.

مرض السيلان

  يسبب مرض السيلان نوعاً من البكتيريا تسمى "الجونوكوكس" التي لا تستطيع الحياة إلا على الأغشية المخاطية، وهي تموت كلما تعرضت للضوء والحرارة والجفاف والبرودة والأحماض الشديدة.

طرق العدوى بالسيلان

  تنتقل جرثومة السيلان عن طريق الإتصال الجنسي مع الشخص المصاب. وتستقر بعد ذلك بمجاري البول وخاصة عند الذكور، أو في المهبل أو في عنق الرحم أو في المستقيم أو في فتحة الشرج أو في الحلق. وفي بعض الحالات تنتقل عدوى السيلان بملامسة المصاب، أو بالاحتكاك بالمنطقة المصابة، أو باستعمال الملابس وخصوصاً الملابس الداخلية للمرضى وكراسي الحمامات الرطبة الملوثة ببكتيريا "الجونوكوكس".

فترة الحضانة

  فترة الحضانة هي الفترة الفاصلة ما بين إنتقال جرثومة المرض للمريض وظهور الأعراض المرضية عليه،  وفترة حضانة مرض السيلان تمتد ما بين خمسة أيام إلى شهر أو أكثر.وغالباً ما تظهر أعراض المرض عند الرجال أكثر من النساء.

مظاهر المرض:

  تختلف مظاهر مرض السيلان عند الرجال عنها عند النساء. ففي الرجال، وبعد مرور فترة الحضانة، تتمثل مظاهر الإصابة بالمرض بما يلي:

1. حدوث التهاب حاد في الغشاء الأمامي ثم الخلفي لمجرى البول.

2. إفراز سائل صديدي أصفر اللون، مائل إلى الخضرة.

3. ألم وحرقة حادة عند التبول.

4.احمرار وانتفاخ القضيب.

5. قد يصاب المريض بين الحين والآخر بانتصابات موجعة وفقدان المني ليلاً.

6. حدوث التهاب في الخصيتين وفى غدة البروستات.

  أمّا بالنسبة للنساء فتشير الإحصائيات إلى أن 80 - 90% من أعراض المرض لا تكون ملحوظة في البدء. وتشمل أعراض مرض السيلان عند النساء ما يلي:

1.حدوث تغيير فى لون الإفرازات المهبلية. ويمكنها أن تزيد أو أن يتغير لونها ليصبح مائلاً إلى اللون الأصفر أو الأخضر مع ظهور رائحة قوية.

2.الشعور بألم أو بحرقان عند التبول.

3.حدوث التهاب و/أو إفرازات من فتحة الشرج.

مضاعفات مرض السيلان

تتضمن مضاعفات مرض السيلان ما يلي :

1.إذا لم يتم علاج مرض السيلان فقد يؤدى ذلك إلى حدوث مرض التهاب المهبل عند النساء ويشمل هذا الالتهاب قناتي فالوب وأجزاء أخرى من الجهاز التناسلي الأنثوي وتظهر أعراض هذا الالتهاب على شكل حمى و ألم فى البطن و فى الظهر. كما يمكن أن يؤدي ذلك إلى عدم الإرتياح أثناء ممارسة العملية الجنسية وفي بعض الأحيان قد يؤدي إلى العقم.

2.من الممكن أن تنتقل العدوى إلى الأغشية المخاطية الأخرى مثل العينين والشرج. وربما تسبب التهابات عادة، وقروحاً بالقرنية، وقد تسبب العمى.

3.من الممكن أن تنتشر مسببات المرض عن طريق الدم إلى القلب؛ ممّا قد يؤدي إلى إصابة صمامات القلب، أو إصابة المفاصل التي تؤدي إلى ما يسمى بالروماتيزم التعقيبي.

4.حدوث صعوبة في التبول؛ نتيجة ضيق في مجرى البول من جراء الالتهابات والتقرحـات في المجاري البولية.

5.من مضاعفات السيلان لدى المرأة الحامل إصابة عيني الطفل بالتهاب بكتيريا الجونوكوساي أثناء الولادة، حيث يظهر المرض بعد أيام قليلة من الولادة على هيئـة إفراز صديدي من العينين؛ مما قد يسبب للطفل العمى، إذا لم تتم معالجة المرض بالمضادات الحيوية بأسرع وقت ممكن.

تشخيص وعلاج مرض السيلان

  يشخص مرض السيلان عن طريق أخذ عينات من المريض وإرسالها إلى الفحص المخبري، الذي يشخص إن كانت بكتيريا الجونوكوساي موجودة أم لا. أمّا عن العلاج فهو يعتمد على إعطاء المريض جرعات من المضادات الحيوية عن طريق الفم أو الزرق، ويجب أن يتوقف المريض عن ممارسة الجنس حتى يشفى تماماً.

مرض الكلاميديا

  تعتبر جرثومة الكلاميديا من أكثر مسببات الأمراض التناسلية شيوعاً، وهي من الأمراض التناسلية التي يمكن علاجها. وتصيب الكلاميديا منطقة عنق الرحم عند النساء، كما يمكن أن تصيب الكلاميديا منطقة مجرى البول الخارجي والمستقيم والعينين لدى الرجال والنساء.

فترة حضانة جرثومة الكلاميديا

  تكون فترة حضانة جرثومة الكلاميديا ما بين أُسبوع واحد إلى ثلاثة أسابيع من الإصابة بالعدوى. و لكن يمكن ألا تظهر الأعراض إلا بعد وقت طويل من إنتقال جرثومة المرض للمريض. ومن الملاحظ أنّ الرجال غالباً ما يلاحظون الإصابة بالمرض أكثر من النساء.

أعراض الإصابة بجرثومة الكلاميديا عند النساء

•زيادة إفرازات المهبل.

•زيادة فى الحاجة إلى التبول مترافق مع ألم عند التبول.

•ألم فى أسفل البطن نتيجة للالتهاب.

•ألم أثناء ممارسة الجنس.

•اضطراب في الدورة الشهرية.

•في حالة إصابة العين بالكلاميديا فإنها تتورم ويصبح لونها أحمر.

أعراض الإصابة بجرثومة الكلاميديا عند الرجال

•خروج إفرازات سائلة بيضاء من العضو الذكري.

•ألم وحرقة عند التبول.

•تورم مؤلم و التهاب في العينين (إذا كانت مصابة).

إذا لم يتم علاج الكلاميديا فسوف يؤدى هذا إلى مرض التهاب المهبل عند النساء. و هو التهاب في قناتي فالوب (وهما القناتان التي تمر بهما البويضة إلى الرحم)، الأمر الذي من الممكن أن يؤدي إلى العقم عند النساء.

أمّا في الرجال فالمضاعفات التى تسببها الكلاميديا غير شائعة، و لكنها يمكن أن تؤدي إلى التهاب مؤلم في الخصيتين، وهذا قد يؤدي بدوره إلى العقم.

التشخيص

  لتشخيص مرض الكلاميديا يقوم طبيب بفحص أعضاء المريض التناسلية.ومن ثمّ يتم أخذ عينات بواسطة ماسحة من القطن أو الصوف أو الإسفنج، من أى مكان يمكن أن يكون ملوثاً مثل: عنق الرحم أو مجرى البول الخارجى أو فتحة الشرج أو الحلق. كما من الممكن أن يطلب الطبيب عينة من البول، وبعد ذلك يتم إرسال هذه العينات للمختبر حيث يتم فحصها للتأكد من وجود جرثومة الكلاميديا.

   من المعروف أن علاج مرض الكلاميديا أمر ممكن، حيث تتم معالجة التهاب الكلاميديا بواسطة منظومة علاجية تتضمن المضادات الحيوية على شكل حبوب يصفها الطبيب للمريض. وعلى المريض الالتزام بتعليمات الطبيب حتى يتم الشفاء التام. وكذلك ينصح المريض بالتوقف عن ممارسة الجنس أثناء فترة العلاج، وبعد ذلك ينصح بإستعمال الرفال ( الكوندوم) أثناء ممارسة الجنس.

التعليق