الكمار الاكثر تمثيلا في المنتخب الهولندي

تم نشره في الأحد 11 حزيران / يونيو 2006. 10:00 صباحاً

الكمار - يعتبر فريق الكمار وعلى عكس العادة الاكثر تمثيلا في تشكيلة المنتخب الهولندي لكرة القدم لنهائيات مونديال المانيا التي انطلقت أول من أمس الجمعة وتستمر حتى 9 تموز/يوليو المقبل.

وفرض الكمار نفسه كمزود اساسي للـ "برتقالي" على حساب المزودين التقليديين ايندهوفن واياكس امستردام وفيينورد روتردام التي شكل لاعبوها النواة الاساسية للمنتخب منذ بدء مشاركاته في المناسبات الرسمية.

وتتضمن التشكيلة الاولية للمدرب الحالي ماركو فان باستن نجم ميلان الايطالي سابقا 5 لاعبين من الكمار هم الحارس هنديك تيمر والمدافعون كوف يالينز وتيم دي كلير ويوريس ماثييسين ولاعب الوسط ديني لاندتسات.

كما سيكون ضمن عداد المنتخب لاعبان نشأوا في الكمار هما لاعب الوسط فيليب كوكو الذي يلعب حاليا مع ايندهوفن والمدافع يان كروكامب (ليفربول الانجليزي)، ليرتفع عدد اللاعبين المتواجدين في منتخب فان باستن الى 7، معظمهم في خط الدفاع، يلعبون او لعبوا سابقا في هذه المدينة التي يبلغ عدد سكانها 100 الف نسمة وتبعد حوالي 40 كلم شمال غربي امستردام.

وصعد نجم الكمار كثيرا في الاعوام الثلاثة الماضية، اذ نافس خلالها بجدية على لقب الدوري المحلي رغم ميزانيته المحدودة التي يظهرها حجم ملعبه الذي يتسع لـ 8 الاف متفرج فقط.

ويدين الكمار بتألقه الحديث الى مدربين تناوبا على الاشراف عليه هما كو ادريانزي الذي يدرب حاليا بورتو البرتغالي المتوج بطلا لبلاده ولويس فان غال مدرب اياكس وبرشلونة الاسباني سابقا.

واظهر فان باستن منذ تعيينه مدربا للـ "برتقالي" ثقته بلاعبي الكمار ومدافعيه بشكل خاص، اذ لجأ في بعض المباريات الى 4 مدافعين من هذا الفريق هم يالينز او فلار ودي كلير وماثييسين واوبدام.

وعزا فان باستن اختياره هذا بقوله "لم يكن وصول الكمار الى نصف نهائي مسابقة كأس الاتحاد الاوروبي العام الماضي من فراغ بل انه يملك بعض اللاعبين "التكتيكيين" الذين لفتوا نظري وهم يطبقون الامور المطلوبة من المدرب بحذافيرها".

ويبدو ان هذه الصفات التي تتوفر بلاعبي الكمار لا تتواجد عند غيرهم اذ طالما انتقد فان باستن مارك فان بومل لاعب برشلونة وادغار ديفيس لاعب توتنهام الانجليزي بسبب عدم "طاعتهم" لتعليماته، وكانت النتيجة بأن خسرا مركزهما الاساسي في وسط المنتخب لمصلحة لاندسات.

واعترف فان باستن ان الخبرة التي تنقص لاعبي الكمار قد تكون العائق الاساسي في المونديال رغم تأكيده انهم لم يخذلوه حتى الان، مضيفا "بالنسبة لبعض هؤلاء اللاعبين ان المونديال اتى مبكرا حوالي عامين، سنكون اقوى عام 2008".

التعليق