ألمانيا بلا قائد في مواجهة كوستاريكا المتحفزة

تم نشره في الجمعة 9 حزيران / يونيو 2006. 09:00 صباحاً
  • ألمانيا بلا قائد في مواجهة كوستاريكا المتحفزة

المجموعة الأولى - المباراة الافتتاحية

المباراة: ألمانيا - كوستاريكا

المجموعة الأولى

الملعب: ميونيخ

الساعة السابعة مساء

ميونيخ - سيلتقط الشعب الالماني انفاسه لمدة 90 دقيقة عندما يخوض منتخبه مباراته الافتتاحية ضد كوستاريكا على ملعب "اليانز ارينا" في ميونيخ اليوم الجمعة لانه يدرك تماما ان "المانشافت" ليس في افضل حالاته، كما ان المباريات الافتتاحية غالبا ما تشهد مفاجآت ابرزها عام 1990 عندما تغلبت الكاميرون على الارجنتين ونجمها الفذ دييغو مارادونا 1-0، وعام 2002 عندما فاجأت السنغال فرنسا حاملة اللقب قبل اربع سنوات وفازت عليها بالنتيجة ذاتها، علما بأنها كانت تشارك للمرة الاولى في تاريخها في المونديال.

وكان المنتخب الالماني توج بطلا على ارضه عندما استضاف البطولة عام 1974، لكنه دخل النهائيات حينها متسلحا بفوزه بكأس الامم الاوروبية قبل عامين، وكان يضم في صفوفه كوكبة من ابرز النجوم التي انجبتهم الملاعب الالمانية على مر التاريخ وابرزهم القيصر فرانتس بكنباور والحارس العملاق سيب ماير والمدفعجي غيرد مولر وهؤلاء قادوا فريقهم بايرن ميونيخ ايضا الى احراز دوري ابطال اوروبا ثلاث مرات في منتصف السبعينات.

اما المنتخب الحالي، وباستثناء قائده مايكل بالاك، فانه يفتقد الى الخبرة خصوصا في خط الدفاع الذي لم يجد المدرب يورغن كلينسمان حلا له منذ ان تسلم تدريبه صيف عام 2004، ودائما ما لعبت المانيا الادوار الاولى في النهائيات بغض النظر عن مستوى المنتخب، ففي النسخة الاخيرة لم يرشح احد المنتخب لبلوغ ادوار متقدمة لكنه فاجأ الجميع ببلوغه النهائي قبل ان يخسر امام البرازيل 0-2، بيد ان الحظ وتألق الحارس اوليفر كان وبالاك بالتحديد ساهما في تأهل المانيا الى النهائي الاسيوي، ذلك ان "المانشافت" لم يواجه اي منتخب من الصفوة في البطولة الاخيرة باستثناء البرازيل في النهائي، فوقع في مجموعة سهلة نسبيا في الدور الاول مع السعودية والكاميرون وجمهورية ايرلندا، قبل ان يتخطى بارغواي والولايات المتحدة وكوريا الجنوبية في الادوار التالية على التوالي وبنتيجة واحدة 1-0.

وتعرض المنتخب الالماني لضربة موجعة لان بالاك سيغيب عن المباراة الافتتاحية لاصابة في ربلة الساق لم يتعاف منها، ففضل المدرب عدم المخاطرة به في المباراة الاولى ومنحه الراحة ليكون جاهزا للمباريات المقبلة.

وكان بالاك اصيب مطلع الاسبوع في ربلة الساق وغاب عن التمارين ليومين قبل ان يشارك فيها اول من امس، لكنه شعر بالام ولم يكمل التدريبات قبل ان يعلن المدرب امس الخميس عدم مشاركته رسميا، وكان بالاك اعتبر بان مستوى المنتخب الالماني غير ثابت، وقال في حديث صحافي: لم نتمكن خلال السنتين الاخيرتين من التخلص من مشكلتنا الاساسية التي تكمن في ضعف خط الدفاع، فالضغوطات التي نواجهها والنتائج التي نحققها عشية انطلاق المونديال تؤكد بان مستوى المنتخب غير ثابت على الاطلاق.

ومن المتوقع ان يحل تيم بوروفسكي او سيباستيان كيهل مكان بالاك، ويقود خط الهجوم هداف الدوري الالماني ونادي فيردر بريمن ميروسلاف كلوزه الذي سيحتفل بعيد ميلاده الثامن والعشرين اليوم، وهو يأمل بلا شك ان يبدأ مشواره في البطولة الحالية كما فعل في النسخة الاخيرة عندما سجل ثلاثة اهداف من اصل 8 لمنتخب بلاده في مرمى السعودية، واعتبر كلينسمان بان الفوز في المباراة الاولى في غاية الاهمية لانه يعطي اللاعبين معنويات عالية ويهدئ من اعصاب انصار المنتخب.

وقال كلينسمان: نكن احتراما كبيرا لكوستاريكا، فقد شاهدنا مبارياتهم عن كثب ونعرف كل لاعب بالفريق على حده.. وسيلعبون أمام جمهور هائل، ستكون هذه المباراة هي لحظتهم الكبرى لذلك فهم سيصعبون الامر علينا، ستتطلب المباراة عملا وصبرا، الا أن الامر سيتكرر مع بقية منافسينا بالمجموعة، ستكون مباراة صعبة تلو الاخرى.

في المقابل يقود كوستاريكا التي تشارك في النهائيات للمرة الثالثة في تاريخها بعد عامي 1990 و2002، مهاجمها الفارع الطول باولو وانشوب الذي تعافى من اصابة في ركبته.

ويعتبر وانشوب ركيزة اساسية في المنتخب وهو افضل هداف في تاريخه برصيد 43 هدفا في 67 مباراة دولية منها ثمانية اهداف في التصفيات المؤهلة للمونديال الحالي، ورأى وانشوب بأن منتخب بلاده قادر على احداث المفاجأة لانه اكثر تنظيما من نظيره الالماني.

ومن المتوقع ان يلعب مدرب كوستاريكا البرازيلي الاصل الكسندر غيمارايش بطريقة 3-5-2 لتعزيز خط الوسط وجعل مهمة المانيا صعبة في اختراق خط الدفاع، يذكر انها المباراة الاولى التي تجمع بين المنتخبين.

سجل المباراة الافتتاحية

1930 في اوروغواي: فرنسا - المكسيك 4-1

1934 في ايطاليا: لم تقم مباراة افتتاحية

1938 في فرنسا: سويسرا - المانيا 1-1

1950 في البرازيل: البرازيل - المكسيك 4-0

1954 في سويسرا: لم تقم مباراة افتتاحية

1958 في السويد: السويد - المكسيك 3-0

1962 في تشيلي: تشيلي - سويسرا 3-1

1966 في انجلترا: انجلترا - الاوروغواي 0-0

1970 في المكسيك: المكسيك - الاتحاد السوفييتي 0-0

1974 في المانيا: البرازيل - يوغسلافيا 0-0

1978 في الارجنتين: بولندا - المانيا 0-0

1982 في اسبانيا: بلجيكا - الارجنتين 1-0

1986 في المكسيك: ايطاليا - بلغاريا 1-1

1990 في ايطاليا: الكاميرون - الارجنتين 1-0

1994 في الولايات المتحدة: المانيا - بوليفيا 1-0

1998 في فرنسا: البرازيل - اسكتلندا 3-0

2002 في كوريا الجنوبية واليابان: السنغال - فرنسا 1-0

التعليق