ذاكرة المكان تشغل ندوة في الذكرى 125 لتأسيس بلدية اربد

تم نشره في الأحد 28 أيار / مايو 2006. 09:00 صباحاً

 

اربد- حضرت ذاكرة المكان وشواهدها التي اندثرت وتلك الماثلة للعيان في الندوة التي نظمتها بلدية اربد الكبرى في احتفاليتها بالذكرى 125 لتأسيسها .

وتحدث في الندوة التي نظمت في القاعة الهاشمية اليوم امين عام وزارة الثقافة السابق محمود فضيل التل واستاذ اللغة العربية بجامعة اليرموك الدكتور نبيل حداد والباحث عبدالمجيد الجرادات.

واستذكر المتحدثون الاماكن التي اندثرت، مثل ساحة الاعراس وخان حدو والاخرى التي تشهد على تطور المدينة عبر العصور.

وتناولوا اهمية خطط وبرامج البلدية لربط الانسان بالمكان من خلال الالتفات الى اعادة تاهيل المباني التراثية ثقافيا وفي استخدامات الحرف التقليدية لحفظ تراث المدينة.

وتطرقوا الى الدلالات والخصائص التراثية وطابعها ودورها في اصالة المدينة وتراثها الخالد لافتين الى اهمية اعادة العصف لذاكرة اربد واحياء موروثها الثقافي لربط الماضي بالحاضر من خلال المستقبل.

واكدوا ان مثل هذا المشروع يحتاج الى جهد يتم تبنيه على الصعيد الوطني في مجالات توفير الدعم المالي لإنجاحه لاسيما انه يفوق قدرات البلدية المالية .

التعليق