فرنسا والمكسيك يلتقيان في لقاء "استعراض العضلات" قبل النهائيات

تم نشره في الجمعة 26 أيار / مايو 2006. 10:00 صباحاً
  • فرنسا والمكسيك يلتقيان في لقاء "استعراض العضلات" قبل النهائيات

باريس- يستضيف المنتخب الفرنسي لكرة القدم نظيره المكسيكي يوم غد السبت على ملعب "ستاد دي فرانس" في إطار استعدادات الفريقين لخوض منافسات نهائيات كأس العالم المقرر إقامتها الصيف المقبل في ألمانيا وتنطلق تحديدا في التاسع من حزيران- يونيو القادم.

وحشد رايموند دومينيك مدرب فرنسا لاعبيه في جبال الالب الفرنسية لتحضيرهم للمباراة المرتقبة أمام المكسيك التي تأهلت عن مجموعة الكونكاف بجدارة وصعدت للدور الثاني من نهائيات كأس العالم التي أقيمت قبل أربع سنوات في كوريا الجنوبية واليابان معا.

وقال دومينيك "اللاعبون في حالة جيدة. بعضهم مثل زيدان وهنري لعبا الاسبوع الماضي ولذا فهما ليسا في نفس الحالة لكن مباراة هذا الاسبوع ما هي إلا خطوة أولى".

وأضاف "نحاول أن نوفر مناخا عائليا حول الفريق وإذا ما سار كل شيء كما يجب سنصبح قوة هائلة في ألمانيا".

وطفت على السطح مجموعة من الاستفسارات عندما أعلن دومينيك تشكيلة فريقه الذي سيشارك في كأس العالم حيث أثار قراره بمنح المخضرم فابيان بارتيز الاولوية في حراسة المرمى على حساب جريجوري كوبيه جدلا واسعا.

ودافع الحارس الفرنسي السابق ليونيل شاربونييه عن قرار دومينيك وقال: "لا أقلق حيال فابيان. لقد كان دائما على قدر التحدي في المناسبات الكبيرة وكل مباراة في نهائيات كأس العالم هي مناسبة كبيرة. على أي حال يمكنني أن أتفهم خيبة أمل جريوري الذي يفتقد لهذه الخبرة".

وينتظر أن يلعب ليليان تورام وويليام جالاس في مركزي قلب الدفاع وإلى جانبيهما ويلي سنيول في الجهة اليمنى وإريك أبيدال في الجهة اليسرى.

وسيقوم زيدان بدور صانع الالعاب إلى جانب باتريك فييرا وكلود ماكليلي لكن الخيار الرابع لخط الوسط لم يتحدد حتى الان.

ويبدو أن تيري هنري وديفيد تريزيجيه هما الاقرب لشغل خط الهجوم.

في المقابل سيعمل المدرب ريكاردو لا فولبي على الوصول بمنتخب المكسيك إلى أبعد ما يمكن في نهائيات كأس العالم.

وأثار المدرب الارجنتيني المخضرم جدلا واسعا عندما رفض ضم اللاعب الشهير جواتيموك بلانكو إلى صفوف المنتخب المكسيكي مما يعني أن مسؤولية تسجيل الاهداف ستقع على عاتق جاريد بورجيتي والامل الجديد للمكسيكيين فرانسيسكو فونسيكا لاعب فريق كروز آزول.

وسجل بورجيتي 14 هدفا خلال التصفيات التي تساوت فيها المكسيك مع الولايات المتحدة في الصدارة وتقدمت على جارتها كوستاريكا.

وتلعب فرنسا في نهائيات كأس العالم التي تقام في الفترة من 9 حزيران- يونيو إلى 9 تموز- يوليو ضمن المجموعة السابعة المتكافئة والتي تضم إلى جانبها سويسرا وكوريا الجنوبية وتوجو.

في حين تلعب المكسيك ضمن المجموعة الرابعة التي تضم إلى جانبها البرتغال وإيران وأنجولا.

وستحدد نتيجة مباراة يوم غد السبت إلى حد بعيد مدى تأثير كل طرف من طرفي المباراة على الحدث العالمي التاريخي.

وستجمع مباراة الافتتاح ما بين ألمانيا وكوستاريكا في التاسع من حزيران-  يونيو المقبل.

التعليق