رينا قائد منتخب اميركا لا يعاني من اصابة خطيرة

تم نشره في الخميس 25 أيار / مايو 2006. 10:00 صباحاً

ناشفيل - قال مساعد مدرب منتخب الولايات المتحدة لكرة القدم أمس الاربعاء ان كلاوديو رينا قائد الفريق لم يصب باي تمزق عضلي بعدما خرج من المباراة الودية التي خسرتها امريكا امام المغرب بهدف مقابل لا شيء أول من أمس الثلاثاء.

وكان مسؤولو الفريق الاميركي يخشون في بداية الامر من اصابة رينا لاعب خط وسط مانشستر سيتي الانجليزي بشد في اوتار الركبة عندما اضطر للخروج من الملعب بعد 15 دقيقة فقط من بداية لقاء المغرب، لكن فحصا بالاشعة اظهر أمس الاربعاء عدم تعرض اللاعب لاصابة خطيرة.

وقال جلين ميرنيكي مساعد مدرب المنتخب الاميركي "لم يصب رينا باي تمزق لكن لم يمر بعد على الاصابة 24 ساعة، واضاف: لا توجد اجراس انذار لكنه سيبتعد عن الفريق لبعض الوقت." ولم يوضح ميرنيكي متى سيستأنف رينا التدريب.

وقال رينا لرويترز في معسكر منتخب اميركا التدريبي "انها اخبار جيدة جدا. انا اكثر سعادة الان مما كنت الليلة الماضية، واضاف: لست على يقين بعد من موعد عودتي للتدريبات لكني لن اتسرع."

وسيغيب رينا عن مباراة منتخب اميركا الودية امام فنزويلا غدا الجمعة.

وكانت مباراة المغرب اول مباراة يلعبها رينا مع المنتخب الاميركي منذ سبتمبر/ايلول 2005 عندما فازت الولايات المتحدة 2-0 على المكسيك لتضمن التأهل لنهائيات كاس العالم في المانيا.

وفي ديسمبر/كانون الاول اصيب رينا بكسر في الكاحل الايمن وغاب عن الملاعب ثمانية اسابيع بعد اجراء جراحة. وبعد ثلاث مباريات من عودته في مارس/اذار اصيب في الكتف وابتعد عن الملاعب نحو اربعة اسابيع.

وسجل رينا ثمانية اهداف في 109 مباريات دولية وينتظر ان يلعب للمرة الرابعة في كأس العالم بعدما شارك في نهائيات 1994 و1998 و2002.

وتلعب الولايات المتحدة ضمن المجموعة الخامسة مع التشيك وايطاليا وغانا في نهائيات المانيا التي تنطلق في التاسع من يونيو/حزيران.

التعليق