بلدية السلط تستكمل تسجيل قطع الأراضي لناديي السلط وأم جوزة

تم نشره في السبت 20 أيار / مايو 2006. 09:00 صباحاً
  • بلدية السلط تستكمل تسجيل قطع الأراضي لناديي السلط وأم جوزة

ابو السمن يشيد بالحركة الرياضية في المدينة
 

السلط – الغد – قال رئيس بلدية السلط الكبرى م. ماهر ابو السمن ان البلدية بصدد اقامة العديد من الانشطة الشبابية خلال المرحلة المقبلة خاصة مع حلول فصل الصيف، مشيرا ان الجانب الرياضي والثقافي يأتي في طليعة النشاطات والتي تهدف الى تمكين شباب المدينة من استغلال اوقات الفراغ في الانخراط في هذه الانشطة بعيدا عن اوقات ودروب الضياع.

واضاف بأن مجمل هذه النشاطات ستقام بالتعاون مع مختلف الاندية الرياضية والمراكز الشبابية ومديرية شباب البلقاء والهيئات التطوعية المنتشرة في المدينة، منوها بأن الامسية الشعرية التي ألقاها الشاعر العراقي الكبير عبدالرزاق عبدالواحد والتي اقامها نادي موظفي بلدية السلط الكبرى بالتعاون مع البلدية تعتبر باكورة النشاطات المختلفة وتأتي ضمن الجانب الثقافي.

واشاد ابو السمن بتعاون كافة الجهات في دعم الانشطة التي تقام في المدينة على مدار العام، معتبرا وجود مجمع الامير حسين بن عبدالله وصالة تربية السلط المتنفس الحقيقي لاحتضان الفعاليات الرياضية والشبابية والمهرجانات المختلفة ولعبت هذه المنشآت دورا كبيرا في ابراز اسم مدينة السلط على الساحة الرياضية بعد النجاحات الواسعة التي تحققت لكافة النشاطات التي اقيمت عليها وكان اخرها الدورة الرياضية المدرسية التي احتضنتها محافظة البلقاء ولاقت الدعم الكبير من ابناء المحافظة.

وحول الدعم الذي تقدمه بلدية السلط الكبرى للحركة الرياضية في المدينة قال ابو السمن ان البلدية لن ولم تتوان عن تقديم كافة اشكال الدعم لمختلف الفعاليات الرياضية التي اقيمت في المدينة، وان البلدية على استعداد لمواصلة تقديم الدعم ايضا لكافة الفعاليات التي تقام خلال المرحلة المقبلة، ونوه الى ان البلدية انهت كافة الاجراءات القانونية المتعلقة بتسجيل قطع الاراضي التي تبرعت بها الى ناديي السلط وام جوزة، مشيرا بأن هذه الاراضي اصبحت ملكا لهذه الاندية وهذا يتطلب من اسرة ناديي السلط وام جوزة ضرورة الاسراع في المباشرة ببناء المقر النموذجي والمناسب لكل منهما، خاصة وان مقر الناديين في الوقت الحالي لا يتناسب مع عراقتهما الرياضية الى جانب وجود مقرات نموذجية بات من المطالب الاساسية حتى تتحقق رغبة الشباب في المدينة في ممارسة هواياتهم الرياضية بكل اريحية، كما انها تساعد الناديين في التخلص من جزء من الاعباء المالية التي تقع على كاهلهما.

ولفت رئيس البلدية الانتباه الى ان دعم البلدية لن يتوقف على التبرع بقطع الاراضي فقط وانما في مواصلة استكمال مراحل البناء بالتعاون مع كافة الجهات والهيئات، مشيرا بأن البلدية ستمد يدها ليس فقد لناديي السلط وام جوزة وانما لكافة الاندية الرياضية والمراكز الشبابية في المدينة.

واشاد ابو السمن ايضا بالجهود الكبيرة التي تبذلها اسرة نادي شباب عيرا والتي جعلت هذا النادي من الاندية الكبيرة والمعروفة في الساحة الرياضية وخاصة في مجال لعبة كرة الطائرة بعد ان لعب الفريق لعدة مواسم بين الفرق الكبيرة في دوري الدرجة الاولى، وتمنى ابو السمن ان يواصل شباب نادي عيرا تقديم ما هو الافضل حتى يتمكن الفريق من العودة مجددا بعد اجتياز الدرجة الثانية بنجاح كبير.

التعليق