استراليا تفكر في استضافة كأس أمم آسيا تمهيدا لاستضافة كأس العالم

تم نشره في الجمعة 19 أيار / مايو 2006. 10:00 صباحاً

 

سيدني- تفكر استراليا في التقدم بعرض متأخر لاستضافة نهائيات كأس الامم الاسيوية لكرة القدم 2011 في اطار خطة طموح لتنظيم كأس العالم في عام 2018 أو في عام 2022.

ويريد مسؤولو الاتحاد الاسترالي لكرة القدم استغلال مشاركة منتخب استراليا في نهائيات كأس العالم بالمانيا الشهر القادم للمطالبة بحق بلادهم في استضافة البطولات الدولية الكبرى.

وقال الرئيس التنفيذي للاتحاد الاسترالي لكرة القدم جون أونيل في مؤتمر صحفي يوم امس الخميس ان استراليا ترغب في استضافة بطولة الامم الاسيوية لاثبات قدرتها على تنظيم كأس العالم بنجاح.

وقال أونيل "كلنا طموح لاستضافة البطولات الكبرى."

وأضاف "سنحاول أن نثبت جدارتنا كي نتقدم لاستضافة كأس العالم."

وتقام بطولة كأس الأمم الآسيوية مرة كل أربعة أعوام. وستشترك اندونيسيا وماليزيا وتايلاند وفيتنام في تنظيم البطولة العام القادم.

ومن المقرر الاعلان عن الدولة الفائزة بحق استضافة كأس الأمم الاسيوية 2011 العام القادم. وتقدمت الهند وايران فقط حتى الان بعروض رسمية لاستضافة البطولة.

وقال متحدث باسم الاتحاد الاسيوي لكرة القدم "لم نتلق أي شيء من استراليا."

وتلعب استراليا في مرحلة التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس الامم الاسيوية العام القادم للمرة الاولى بعدما قررت الخروج من منطقة الاوقيانوسية والانضمام الى الاتحاد الاسيوي لكرة القدم.

وطرحت استراليا من قبل فكرة استضافة كاس العالم عام 2018 بالاشتراك مع نيوزيلندا لكن قرارها بالخروج من المجموعة الاوقيانوسية جعل هذا العرض غير قابل للتطبيق ولذلك قررت التقدم بعرض منفرد.

وقال اونيل "سنحرص على محاولة استضافة كاس العالم 2018 واذا لم نتمكن سنتقدم لاستضافة بطولة عام 2022.

"اقيمت نهائيات كاس العالم في الامريكتين واسيا وستقام في افريقيا عام 2010.

"المنطقة الوحيدة التي لم تنظم البطولة حتى الان هي المحيط الهادي."

التعليق