عمومية الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية تجسد ضرورة تنسيق المواقف العربية

تم نشره في الثلاثاء 2 أيار / مايو 2006. 10:00 صباحاً

عمومية الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية

 

شكلت استضافة قطر لاعمال اجتماعات الجمعية العمومية للاتحاد الدولي للصحافة الرياضية التي تختتم في الدوحة اليوم الثلاثاء فرصة مثالية اغتنمها الاتحاد العربي للصحافة الرياضية لجميع ممثلي اكثر من (17) دولة تحت سقف واحد حيث اجتمعت الوفود العربية المشاركة هنا في الدوحة على ضرورة وضع حد للخلاف في وجهات النظر في المرحلة الماضية.

وبحسب الزميل محمد قدري حسن الناطق الاعلامي الامين العام للاتحاد العربي للصحافة الرياضية وعبر بيانه الصحفي من الدوحة فقد تلقى الاتحاد العربي للصحافة الرياضية وعداً من الايطالي جياني ميرلو رئيس الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية لفتح المزيد من آفاق التعاون والتنسيق.

ونقل الناطق الاعلامي للاتحاد العربي للصحافة الرياضية عن الزميل محمد جميل عبد القادر رئيس الاتحاد قوله ان المجموعة العربية اكدت في اجتماعات الدوحة ان بإمكانها ان تلعب في المستقبل دوراً فاعلاً على اعتبار ان قبول عضوية البحرين وسلطنة عمان يرفع عدد الدول العربية الحاصلين على عضوية الاتحاد الدولي الى (20) دولة هي (الاردن, سورية, لبنان, العراق, فلسطين, السعودية, الامارات, قطر, الكويت, البحرين, سلطنة عُمان, اليمن, موريتانيا, المغرب, الجزائر, تونس, مصر, ليبيا, الصومال والسودان) مشيراً الى ان الجهود سوف تتواصل من قبل الاتحاد العربي للصحافة الرياضية لتأمين قبول عضوية جيبوتي وجزر القمر.

وشدد رئيس الاتحاد العربي للصحافة الرياضية على اهمية تنسيق المواقف بين الدول العربية الاسيوية (12) دولة لتشكيل قوة حقيقية في اجتماعات وانتخابات الاتحاد الاسيوي للصحافة الرياضية مشيراً الى ان نقلها من الدوحة الى سيئول خلال تشرين الثاني المقبل يعني رغبة شرق اسيوية بالاحتفاظ برئاسة هذا الاتحاد, الامر الذي ينبغي ان يكون الرد عليه بتوحيد موقف الدول العربية الاسيوية الـ (12).

وكان الزميل محمد جميل عبد القادر وبصفته رئيس الاتحاد الاردني للاعلام الرياضي مثل الاردن في اجتماعات الجمعية العمومية للاتحاد الدولي للصحافة الرياضية في الدوحة والتي حضرها ايضاً الزميل محمد سعد الشنطي بصفته مستشار الاتحاد العربي للصحافة الرياضية والزميل محمد قدري حسن بصفته الامين العام للاتحاد العربي للصحافة الرياضية والزميل محمد معالي الذي تلقى دعوة خاصة من لجنة الاعلام الرياضي القطري.

في غضون ذلك قررت اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي للصحافة الرياضية خلال اجتماعات الدوحة قبول عضوية مالي, غينيا, وتوغو الى جانب البحرين, سلطنة عمان, واقرت الجمعية العمومية نقل مقر الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية من بودابست الى لوزان وتعيين مدير متفرغ للاتحاد وكذلك اعتبار الامين العام موظفاً متفرغاً, وحث كافة الدول الاعضاء على التفاعل مع الموقع الالكتروني للاتحاد ومجلة الاتحاد الشهرية التي تم تطويرها بشكل لافت.

واقرت الجمعية العمومية تفويض اللجنة التنفيذية متابعة الاجراءات القانونية لمعرفة مصير (200) الف دولار لم يكن لها اصول ومستندات في ميزانية الاتحاد للفترة السابقة.

وتقوم الوفود المشاركة التي تمثل قرابة (100) دولة اليوم الثلاثاء بجولة ميدانية على المنشآت والمرافق المخصصة لاستضافة دورة الالعاب الاسيوية الخامسة عشرة اسياد الدوحة 2006 خلال الفترة من 1-15 كانون الاول المقبل.

هذا وتقرر عقد الاجتماع القادم للجمعية العمومية للاتحاد الدولي للصحافة الرياضية في كل من النمسا وسويسرا خلال الفترة من 14-20 ايار من العام القادم 2007 على ان يعقد الاجتماع بعد القادم في بكين عام 2008

التعليق