رعاية مميزة من المؤسسات والشركات الراعية عززت الإعداد الجيد

تم نشره في الأربعاء 26 نيسان / أبريل 2006. 10:00 صباحاً
  • رعاية مميزة من المؤسسات والشركات الراعية عززت الإعداد الجيد

الإعلان عن آخر مستجدات رالي الأردن 2006 
 

ايمن وجيه الخطيب

عمان - أكد المدير التنفيذي للاردنية لرياضة السيارات خالد الكردي إن رالي الاردن 2006 الذي سيقام بالفترة من (25- 27) نيسان/ابريل المقبل، سيكون من اقوى راليات الشرق الاوسط، وذلك في اتجاه الوصول الى استضافة جولة من جولات بطولة العالم للراليات (WRC).

وعبر الكردي عن اعتزاز اسرة رياضة السيارات بدعم واهتمام سمو الامير فيصل بن الحسين رئيس هيئة مديري الاردنية لرياضة السيارات، حيث يبذل سموه جهودا دؤوبة خلال جولاته العالمية لتعزيز فرصة الاردن في استضافة جولة عالمية.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحافي الذي عقدته الأردنية لرياضة السيارات يوم امس في فندق موفنمبك البحر الميت بمشاركة ممثلي الشركات الداعمة للرالي.

وأضاف الكردي أن الأردنية لرياضة السيارات عملت على تطوير نهجها وأسلوبها وفق متطلبات الاتحاد الدولي للسيارات (FIA)، وتطرق إلى العوائد المادية والفوائد الاقتصادية والسياحية التي سيجنيها الاردن من خلال استضافته لجولة عالمية.

وقال: هدفنا رفع مستوى رياضة السيارات والارتقاء بها الى ارفع المستويات، ونحن نملك كفاءات أردنية كان لها دور كبير في تطوير رياضة السيارات في المنطقة، وتم توقيع اتفاقية تعاون مع وزارة الاشغال العامة والإسكان، من اجل إعداد مسار رالي الاردن وسيتم إجراء سحب على دراجات نارية وسيارة وذلك تشجيعا للجمهور المتابع للرالي.

واشاد الكردي بجهود المتطوعين والمنظمين الذين اسمهموا في التطوير والاعداد لرالي الاردن 2006 وشركة سرايا ووكلاء سيارات شيري ووزارة الاشغال والمجلس الاعلى للشباب وهيئة تنشيط السياحة".

ونوه الكردي الى اهمية اقامة رالي الاردن الدولي العالمي الذي سيتابعه اكثر من (200) مليون مواطن عربي عبر شاشة التلفزيون، ونفى ان يكون قد تم اتخاذ عقوبات في حق اي متسابق اردني.

لوزا: إلغاء المراحل الصحراوية

وقال مدير رالي الاردن 2006 زياد لوزا "بعد زيارات متكررة برفقة سمو الامير فيصل في عدة راليات عالمية، تمكنا من تغيير انطباع الاتحاد الدولي للسيارات عن رياضة السيارات الاردنية، واضطررنا الى اعادة هيكلة عدة امور متعلقة بالرالي، وتم إلغاء المراحل الصحراوية واستبدالها بأخرى اكثر قوة وإثارة وحصرت مراحل الرالي في مناطق الرمان وماعين (سرايا ماعين) ووادي شعيب وتركي وجبل نيبو(جديدة كلياً) وناعور وشيري ماحص والبحر الميت".

وأعلن لوزا ان طول مراحل الرالي الاجمالية يبلغ (889) كم ويبلغ مجموع المراحل (18) مرحلة ( 10-20) كم، ويبلغ طول مراحل اليوم الاول (447) كم واليوم الثاني(441) كم.

وأوضح لوزا نقطة مهمة ان رالي 2006 يتطلب لياقة بدينة عالية للمتسابقين وتوازنا بين المتسابق وملاحه والسيارة وهو رالي فني بحت ويعكس مهارة السائق الفذ.

وصرح لوزا انه تم إلغاء المرحلة الاستعراضية على أن تقام في الراليات المقبلة لتكلفة تجهيزها العالية التكاليف.

وصرح ان (19) متسابقا قد سجلوا للمشاركة في الرالي من: الاردن، الإمارات، السعودية ، قطر، والنمسا وألمانيا وسويسرا، ويغلق باب التسجيل للمشاركة في الرالي يوم 12 أيار/مايو المقبل.

واضاف "سيقام رالي الاردن العالمي في منطقة البحر الميت اخفض نقطة على سطح الأرض، وتنحصر فعالياته في دائرة تبلغ مساحة محيطها 60 كم حول المقر الرئيسي للرالي.

جرادات: الأشغال شريك استراتيجي

وأكد م. معن جرادات امين عام وزارة الاشغال العامة ان الوزارة شريك استراتيجي مع الأردنية لرياضة السيارات، وأن كوادر الوزارة كان لها دور فعال في تجهيز مسار الرالي وتم العمل على مدار الساعة وإعداد البنية التحتية لمسار الرالي.

سرايا: دورنا محوري في دعم الرالي

وقالت مديرة الاعلام في شركة سرايا المتخصصة في مجال تطوير العقارات ديما الخليلي "سيكون للشركة دور محوري في دعم رياضة السيارات في الاردن، وتعزيز فرصة استضافته لجولة من جولات بطولة العالم للراليات، وتقدم الشركة دعما خلال العامين المقبلين سيؤدي الى تغطية متطلبات النجاح والوصول إلى العالمية.

القلم: ندعم رالي الأردن للمرة الثانية 

وقال مديرعام شركة شيري للسيارات محمد القلم "هدفنا كداعمين يرتكز على تطوير رياضة السيارات في الاردن، ونحن للعام الثاني على التوالي قدمنا دعما لرالي الاردن 2006 يلبي متطلبات النجاح ودعم رالي الأردن هو واجب على كل اردني وأردنية.

شخصية ابو محجوب في الرالي

وأوضح المدير التنفيذي في شركة أبو محجوب وائل المنسي أن الشركة ستدعم الرالي من خلال برامج (كرتونية)، تلفت انظار كافة المتابعين اضافة الى تسويق الأماكن السياحية وتشجيع الجمهور على متابعة الرالي وستضيف الشخصية الكاريكاتورية (ابو محجوب ) رونقا خاصا في الرالي.

الأمير فيصل يشيد بدعم الشركات

وأشاد سمو الامير فيصل بن الحسين وفق بيان وزعته الأردنية لرياضة السيارات بالشركات الداعمة والمؤسسات والهيئات الراعية لرالي الأردن، والتي ستساعد على تحقيق طموحات الأردن للوصول الى العالمية، وانه بدون مساعدة هذه الشركات والمؤسسات الخاصة والدوائر الحكومية لم يكن بمقدور الأردن استضافة جولة رالي عالمي بمعايير تلبي تطلعات الاتحاد الدولي للسيارات.

الشركات الداعمة

والشركات الداعمة لرالي الأردن هي شركة شيري الاردن وسرايا (الراعي الذهبي) ومكة مول (الراعي الفضي)، والداعمون الرسميون مركز الملك الحسين بن طلال للمؤتمرات والموفنمبك وفاست لينك والملكية الاردنية وصوت الغد والداعمون الحكوميون وزارة الأشغال العامة وهيئة تنشيط السياحة وموارد.

جولة للإعلاميين

وفي نهاية المؤتمر الصحافي قام الاعلاميون بالاطلاع على مسار مرحلة تركي، ولاقت استحسانهم جراء حسن الاعداد الجيد للمرحلة التشويقية التي تم الأخذ بعين الاعتبار فيها على توفير عوامل السلامة.

 ( تصوير: امجد الطويل)

التعليق