مافريكس يفقد الأمل في تصدر الدوري

تم نشره في السبت 15 نيسان / أبريل 2006. 10:00 صباحاً
  • مافريكس يفقد الأمل في تصدر الدوري

NBA

   نيقوسيا - اطاح فينيكس صنز بامال دالاس مافريكس في تصدر ترتيب المنطقة الغربية قبل مباراتين على اختتام منافسات الدور العادي بالفوز عليه 117-104، اول من امس الخميس ضمن منافسات الدوري الاميركي للمحترفين في كرة السلة.

   وكان مافريكس يأمل في الفوز على صنز للحفاظ على حظوظه في ملاحقة سان انتونيو سبيرز حامل اللقب الى صدارة المنطقة الغربية لكي يخطف افضلية اللعب على ارضه خصوصا ان الاخير سقط اول من امس امام اورلاندو ماجيك 80-92.

   ويرتدي المركز الاول بالنسبة لمافريكس اهمية كبرى اذ يلعب في نفس مجموعة سبيرز وهي الجنوبية الغربية لكن بخسارته هذه يبدو في طريقه الى الاكتفاء بالمركز الرابع في منطقته اذ تعطى الافضلية في الترتيب الى ابطال المجموعات كما هي حال صنز الذي ضمن مركزه الثاني في هذه المنطقة بتصدره لمجموعة الهادي وناغتس الذي ضمن المركز الثالث بتصدره للمجموعة الشمالية الغربية.

   وبالعودة الى المباراة التي جمعت صنز ومافريكس على ارض الاول في "اميركا وست ارينا" امطر لاعبو المدرب مايك دانتوني سلة ضيوفهم بـ16 ثلاثية كانت كفيلة بمنح صاحب الارض فوزه الثاني والخمسين في 78 مباراة، ويدين صنز بفوزه الى اللعب الجماعي الذي يميز فريق ولاية اريزونا والى تألق رجا بيل وتيم توماس من خارج القوس، اذ نجح الاول في محاولاته الخمس رافعا رصيده الى 21 نقطة والثاني في 6 من اصل 7 محاولات وانهى اللقاء برصيد 22 نقطة.

   كما تابع الـ"مايتريكس" شون ماريون تألقه بتسجيله 29 نقطة و5 متابعات، فيما تعملق صانع الالعاب الكندي ستيف ناش في قيادة فريقه بتحقيقه 13 تمريرة حاسمة معززا صدارته لترتيب افضل ممرري الدوري بمعدل 10.5 تمريرة حاسمة في المباراة الواحدة، فيما اضاف لاعب الارتكاز الفرنسي بوريس دياو 16 نقطة و8 متابعات و6 تمريرات مؤكدا انه سيكون الركيزة الاساسية لمنتخب بلاده في مونديال اليابان المقرر من 19 اب/اغسطس الى 3 ايلول/سبتمبر المقبل، علما ان فرنسا تلعب في المجموعة الاولى الحديدية الى جانب الارجنتين بطلة اولمبياد اثينا وفنزويلا وصربيا بطلة مونديال 2002 ولبنان ونيجيريا.

   اما من ناحية مافريكس الذي لقي هزيمته الحادية والعشرين في 80 مباراة، فقدم عملاقه الالماني ديرك نوفيتسكي مباراة رائعة بتسجيله 36 نقطة وتحقيقه 11 متابعة واضاف كل من جيسون تيري وجوش هاورد 18 نقطة.

   وفي المباراة الثانية على ملعب "اس بي سي سنتر" فاجأ اورلاندو ماجيك ونجومه الواعدون حامل اللقب سان انتونيو سبيرز والحقوا به الهزيمة التاسعة عشرة في 79 مباراة بالفوز عليه 90-80، وهو الفوز الخامس والثلاثون في 79 مباراة حافظ من خلاله على اماله في حجز المقعد الثامن الاخير المؤهل الى الـ"بلاي اوف" في المنطقة الشرقية، وهو يتخلف بفارق مباراتين ونصف المباراة عن فيلادلفيا سيفنتي سيكسرز وشيكاغو بولز ويتبقى له 3 مباريات في الدور العادي اثنان منها مع هذين الفريقين.

   ويقدم ماجيك في الفترة الاخيرة اداء مميزا وحقق اول من امس فوزه السابع على التوالي مسيطرا على اللقاء فانهى الارباع الثاني والثالث والاخير لمصلحته 27-22 و24-19 و14-11 على التوالي فيما كان الاول لمصلحة سبيرز 28-27.

   وتألق لاعب الارتكاز الواعد في صفوف ماجيك دوويت هاورد الذي سجل 22 نقطة و13 نقطة واضاف صانع الالعاب جامير نيلسون 19 نقطة و8 تمريرات حاسمة، علما ان هذا الموسم هو الثاني فقط لهذين اللاعبين في الدوري، كما ساهم التركي هيدو توركوغلو بـ15 نقطة و4 متابعات والصربي داركو ميليسيتش الذي انتقل منتصف هذا الموسم من ديترويت بيستونز 14 و7 متابعات.

   اما من ناحية حامل اللقب فتعملق افضل لاعب في نهائي الموسم الماضي تيم دنكان بتسجيله 31 نقطة بينها 22 في الشوط الاول، واضاف 13 متابعة ليتجاوز حاجز الـ8 آلاف متابعة في مسيرته في الدوري والتي بدأت عام 1997 قادما من جامعة وايك فوريست، وليحتل المركز الثاني في تاريخ ناديه خلف "الادميرال" ديفيد روبنسون صاحب 10497 متابعة، وكان مايكل فينلي ثاني افضل مسجل في فريقه برصيد 16 نقطة فيما اضاف صانع الالعاب الفرنسي توني باركر 12 نقطة.

   وعلى ملعب "كويكن لونز ارينا" لم يتأثر صاحب الارض كليفلاند كافيليرز بغياب "ملكه" ليبرون جيمس وفاز على الجريح نيويورك نيكس 91-87.

   وكان جيمس، المرشح بقوة لحصد جائزة افضل لاعب، تعرض للاصابة خلال لقاء فريقه مع بيستونز يوم الاربعاء بعد تعرضه لالتواء في كاحله عندما ارتكب عليه تايشون برينس خطأ في حين كان الاول يسدد من خارج القوس، لكن هذه الاصابة لن تبعده عن فريقه وبالاخص عن الـ"بلاي اوف" بعد ان قاده "الملك" الى هذا الدور للمرة الاولى منذ عام 1998.

   وهي المباراة الاولى التي يغيب فيها جيمس عن فريقه هذا الموسم، لكن زملاءه سدوا فراغ غيابه خصوصا لاري هيوز العائد من الاصابة بدوره، اذ سجل 26 نقطة واضاف 13 متابعة، فيما تعملق لاعب الارتكاز الليتواني زيدروناس ايلغاوسكاس بتحقيقه 17 نقطة و14 متابعة و5 اعتراضات (بلوك)، والامر نفسه بالنسبة لدونييل مارشال الذي سجل 17 نقطة ايضا واضاف 6 متابعات، ليقودوا فريقهم للفوز الثامن والاربعين في 79 مباراة وليعززوا مركزه الرابع في المنطقة الشرقية.

اما من ناحية نيكس الذي تعرض مدربه لاري براون الى ازمة صحية خلال الربع الثالث من المباراة وتم نقله الى المستشفى، كما افتقد جهود العديد من نجومه ابرزهم صانعو الالعاب ستيف فرانسيس القادم من اورلاندو ماجيك منتصف هذا الموسم وستيفون ماربوري وكوينتن ريتشاردسون، فكان نايت روبنسون المرشح بقوة لجائزة افضل لاعب واعد (روكي) هذا الموسم، الافضل برصيد 32 نقطة واضاف جمال كروفورد 19 نقطة و9 تمريرات حاسمة، لكنهما لم يتمكنا من تجنيب فريقهما الهزيمة السادسة والخمسين في 78 مباراة في قاع ترتيب المنطقة الشرقية.

التعليق