أوين واثق من العودة قبل نهاية الموسم

تم نشره في السبت 15 نيسان / أبريل 2006. 10:00 صباحاً

متفرقات

مدن - اعرب الدولي الانجليزي المصاب مايكل اوين عن ثقته في العودة الى فريقه نيوكاسل قبل نهاية الموسم الحالي ليعزز حظوظه في المشاركة مع منتخب بلاده في نهائيات مونديال المانيا المقررة من 9 حزيران/يونيو الى 9 تموز/يوليو المقبلين.

وكان اوين(26 عاما) خضع الى عملية جراحية في اصبع قدمه اليمنى في بداية العام الحالي بعد اصطدامه بالحارس بول روبنسون في الشوط الاول من مباراة فريقه مع توتنهام في الدوري المحلي، وسجل اوين 7 اهداف(10 مباريات) في الدوري منذ انتقاله الى صفوفه قادما من ريال مدريد الاسباني الذي خاض معه موسما واحدا فقط.

وأكد اوين في تصريح الى صحيفة"ذي تايمز" ان لياقته البدنية لم تتأثر كثيرا رغم غيابه عن الملاعب لحوالي 4 اشهر، مضيفا: بدأت بعض تمارين الركض منذ اسبوع لذلك كل شيء يجري حسب ما كنت اتوقع وحسب الهدف الذي وضعته بالعودة الى نيوكاسل هذا الموسم وهو هدفي الاساسي حتى الآن، وزني لم يتأثر فقد حافظت عليه كما لو لم اكن مصابا والمسألة تتعلق برفع وتيرة التمارين.

ورفض نيوكاسل سابقا ان يحدد موعدا لعودة اوين الى الملاعب بهدف تخفيف الضغط عليه والتوقعات بشأن عودته، لكن مدرب الفريق غلين رودير اشار الى احتمال عودة اوين في المرحلة الاخيرة في الدوري في 7 ايار/مايو المقبل على ملعب "جيمس بارك" امام تشلسي متصدر وحامل اللقب.

يذكر ان اوين شارك في نهائيات كأس العالم للمرة الاولى عام 1998 في فرنسا عندما كان في الثامنة عشرة من عمره وسجل هدفا رائعا في مرمى الارجنتين، ثم في النهائيات الاخيرة في كوريا الجنوبية واليابان عام 2002 عندما خرج منتخب بلاده من ربع النهائي بخسارته امام البرازيل 1-2 علما بانه كان صاحب هدف التقدم في هذه المباراة.

ايران تواجه كرواتيا والبوسنة

سيلتقي المنتخب الايراني مع نظيريه الكرواتي والبوسني في ايار/مايو المقبل في مباراتين دوليتين وديتين استعدادا لنهائيات مونديال المانيا المقررة من 9 حزيران/يونيو الى 9 تموز/يوليو المقبلين، قبل ان يتحول الى معسكره في مدينة فرايدرايشافن (جنوب المانيا).

وأعلن مدرب ايران الكرواتي برانكو ايفانكوفيتش ان منتخب الجمهورية الاسلامية سيواجه بلاده في 28 ايار/مايو في زغرب قبل ان يلتقي مع البوسنة في 31 من الشهر نفسه في العاصمة طهران، واضاف ايفانكوفيتش في تصريح الى التلفزيون الايراني: في تلك الفترة نكون قد خضنا مباريات استعدادية كافية وبالتالي سنكون حاضرين للمونديال.

وتواجه ايران مشكلة حقيقية في خوض مبارياتها الاستعدادية للعرس الكروي خصوصا ان معظم المنتخبات ترفض السفر الى ايران في ظل التوتر الدولي المتعلق ببرنامجها النووي.

وتبدأ ايران حملتها في المجموعة الثالثة امام المكسيك في11 حزيران/يونيو المقبل ثم تواجه البرتغال وانغولا على التوالي، يذكر ان كرواتيا ضمن عداد المنتخبات المشاركة في النهائيات ايضا وتلعب في المجموعة السادسة الى جانب البرازيل حاملة اللقب واستراليا واليابان.

لي دونغ غوك يغيب عن النهائيات

سيغيب المهاجم الدولي الكوري الجنوب لي دونغ غوك عن الملاعب لمدة 6 اشهر لاصابته في ركبته اليمنى حسب ما اعلن فريق بوهانغ ستيلرز الذي يدافع عن صفوفه في الوقت الحالي، ولن يتمكن دونغ غوك (27 عاما) بالتالي من المشاركة في نهائيات مونديال 2006 في المانيا من 9 حزيران/يونيو الى 9 تموز/يوليو.

وكان دونغ غوك اصيب في الرباط الصليبي الاسبوع الماضي خلال منافسات الدوري المحلي، وسبق لدونغ غوك الذي كان اصغر لاعب كوري جنوبي في منتخب بلاده خلال مونديال 1998 في فرنسا، ان غاب ايضا عن نهائيات كاس العالم التي استضافتها كوريا الجنوبية واليابان عام 2002 لعدم استدعائه من قبل المدرب الهولندي غوس هينديك في ذلك الوقت.

يذكر ان مدرب كوريا الجنوبية الحالي الهولندي الاخر ديك ادفوكات كان قد وضع ثقته الكاملة بدونغ غوك وقد سجل هذا الاخير عدة اهداف خلال التصفيات الاسيوية المؤهلة الى المونديال المقبل.

كرة خاصة للمباراة النهائية

اكدت اللجنة الالمانية المنظمة لمونديال 2006 في المانيا من 9 حزيران/يونيو الى 9 تموز/يوليو، اول من امس الخميس انه تم تصميم كرة خاصة للمباراة النهائية ستكون مذهبة كليا او جزئيا بحسب الصحف المحلية، ولم تعط اللجنة المنظمة اي تفاصيل عن هذه الكرة مكتفية بالدعوة الى حضور حفل تقديمها الثلاثاء المقبل في برلين.

وسيتم الكشف عن هذه الكرة الذي اطلق عليها اسم "كرة المباراة النهائية" بحضور رئيس اللجنة المنظمة فرانتس بكنباور ورئيس مجلس ادارة شركة اديداس هيربرت هاينر.

استبعاد حدوث تلاعب في النتائج

قال ثيو زفانتسيغر الرئيس المشارك للاتحاد الالماني لكرة القدم إنه يستبعد حدوث تلاعب بنتائج المباريات خلال كأس العالم 2006 بألمانيا من أجل الفوز بالمراهنات، وصرح زفانتسيغر في مؤتمر صحافي قائلا: إنني أستبعد حدوث تلاعب بنتائج مباريات كأس العالم. لن يحدث شيئا، يبدو"جنونا" أن يخاطر أحد الحكام بمسيرته بمثل هذه الطريقة.

وكانت كرة القدم الالمانية قد هزتها العام الماضي فضيحة تلاعب بنتائج المباريات لكسب المراهنات تورط فيها عدد من الحكام من بينهم روبرت هويزر وكذلك عدد من المراهنين، كما يحقق ممثلو الادعاء حاليا في فضيحة أخرى محتملة.

وأوضح زفانتسيغر أنه لا يخشى أي تأثير سلبي على كأس العالم بسبب فضيحة التلاعب العام الماضي في ألمانيا وقال: شرحنا ملابسات هذه القضية بالكامل. وأضاف أن مكانة الحكام الالمان تحسنت مرة أخرى مشيرا إلى أن ألمانيا تمتلك أفضل حكام لمباريات كرة القدم ومن بينهم ماركوس ميرك.

التعليق