نصائح قبل الريجيم

تم نشره في الخميس 9 آذار / مارس 2006. 10:00 صباحاً

عمّان- الغد- أثبتت الأبحاث أن اختيار ريجيم غير مناسب قد يسبب خسارة صحية فادحة، وقد حذر الكثير من الأطباء واختصاصيو التغذية من نتائج سلبية وسيئة من اتباع نظام تخسيس غير مناسب. قد تصل خطورته إلى حد الإصابة بالأنيميا وأحيانا الموت.

ولذلك هناك معلومات مهمة يجب مراعاتها قبل البدء في أي نظام غذائي كما تقول اختصاصية التغذية لورا فرح وهاب في مستشفى الخالدي، فلابد من فحص طبي شامل وإجراء تحليلات معملية لمعرفة حقيقة الحالة الصحية للمقبلة على الرجيم ، وبعدها لابد من اللجوء إلى الطبيب المختص لتحديد النظام الغذائي الملائم والذي لا يسمح معه بإضافة أو حذف أو استبدال أي عنصر من العناصر الغذائية الموصوفة، لأنها تعتبر مزيجا من النظم الغذائية منخفضة السعرات والأنظمة الكيماوية المتناسبة مع بعضها، قد يسمح الطبيب بتناول كميات إضافية في النظام الغذائي الذي لا يحدد فيه الكميات، لا يجب إضافة أي نوع غير الموصوف أو حذف أي نوع، ولكن يمكن استبدال وجبات نفس اليوم ببعضها، بمعنى أنه يمكن استبدال وجبة الغذاء بوجبة العشاء أو العكس، يجب شرب كوبين من الماء قبل كل وجبة من دون خوف من تكوين" كرش" أو زيادة وزن حيث إن مثل هذه المعلومة خاطئة، تناول السوائل المسموح بها يفيد أثناء الريجيم مثل الماء، الصودا، النسكافيه، الشاي، القهوة، النعناع، الكركديه، القرفة، الينسون، بشرط عدم إضافة سكر أو حليب، اللحوم يجب أن تكون خالية من الدهون، والدجاج منزوع الجلد، ويفضل دائما تناول اللحوم والدواجن مشوية أو مسلوقة، التونة يجب أن تصفى تماما من الزيوت وتشطف ويضاف إليها الليمون، تناول الخضار إما مسلوقة أو سلطة طازجة، يجب الامتناع عن إضافة السمن أو الزيت أو الزبد على الطعام، عند الشعور بالجوع يمكن تناول الخيار والخس، الفواكه الممنوع تناولها بكثرة هي البلح، التين، المانجو، المشمش، العنب، الموز.

ما بعد الرجيم:

  المشكلة تظهر بعد انتهاء الرجيم وهي كيف تحتفظ المرأة بوزنها ورشاقتها بعد أن وصلت إلى الوزن المناسب، لقد عاشت أسابيع وشهورا تعاني وتجاهد وتضبط الطعام، وسوف تحس بالإحباط والفشل إذا عادت مرة أخرى إلى وزنها السابق، وللحفاظ على الرشاقة لابد من تثبيت الوزن.

فما هو المقصود بالتثبيت؟

 التثبيت يعني كما يؤكد الأطباء جعل معدل الاحتراق الداخلى للدهون أعلى من الطبيعي، ومدة التثبيت تستغرق ثلاثة شهور يتم خلالها تناول أطعمة متنوعة ومختلفة حسب الرغبة لمدة أربعة أيام متتالية، يليها ثلاثة أيام يتبع فيها نظام غذائي محدد، وإذا استطعت أن تستمري على نظام غذائي ثابت لمدة عام مستمر سوف تحتفظين برشاقتك، لأنه بعد مرور عام من الصعب أن يعود الجسم إلى البدانة، المهم تغيير عادة تناول الطعام بمجرد الشعور بالجوع واستبدال ذلك بممارسة أي عمل يشغل عن تناول الطعام أو النزول إلى الشارع والمشي لمدة عشر دقائق وعدم الخلط في تناول الطعام أو الأكل بين الوجبات أو ما يسمى(بالرمرمة) والعودة إلى الأطعمة الدسمة وضعف الإرادة أمام التسالي والحلوى. 

التعليق