روبنسون "القصير" يقهر العمالقة ونوفيتسكي ينتزع لقب الثلاثيات

تم نشره في الاثنين 20 شباط / فبراير 2006. 10:00 صباحاً
  • روبنسون "القصير" يقهر العمالقة ونوفيتسكي ينتزع لقب الثلاثيات

ليلة السبت في مهرجان "كل النجوم"
 

أيمن أبو حجلة

 عمان – فجر صانع ألعاب نيويورك نيكس البديل نيت روبنسون مفاجأة من العيار الثقيل عندما خطف لقب مسابقة التغميسات (Slam Dunk) ليلة أول من أمس السبت في مهرجان "كل النجوم" الخاص بدوري كرة السلة الأميركي (NBA) وذلك على صالة "تويوتا سنتر" في مدينة هيوستن.

وفي ليلة ساحرة استمتع بها الحضور.. لم يستطع الفائزون بجوائز العام الماضي أن يدافعوا عن ألقابهم بنجاح، فقد تمكن الألماني ديرك نوفيتسكي قائد دالاس مافريكس من انتزاع لقب مسابقة الثلاثيات (Three point Shootout)، في حين نجح دووين ويد لاعب ميامي هيت في إحراز جائزة مسابقة المهارات (Skills Challenge)، وأخيرا فاز فريق سان انتونيو بمسابقة نجوم التصويب (Shooting Stars).

مسابقة التغميسات (Slam Dunk)

استطاع نيت روبنسون اللاعب الواعد في صفوف نيويورك نيكس من الفوز بمسابقة التغميسات أول من أمس مستعينا بقدرته الفائقة على القفز في الهواء والتي تعوض إلى حد كبير قصر قامته (1.75 م)!

وكان متوقعا أن تنحصر المنافسة في هذه المسابقة بين حامل اللقب جوش سميث لاعب أتلانتا هوكس وأندري إيغودالا لاعب فيلادلفيا سيفنتي سيكسرز والذي فاز ليلة الجمعة بجائزة أفضل لاعب في مباراة "كل الهواة"، لكن المستجد روبنسون خالف كل التوقعات بعد منافسة شرسة مع إيغودالا أدت في النهاية إلى إجراء جولة فاصلة بين الإثنين بعدما تعادلا في الجولة النهائية وذلك للمرة الأولى في تاريخ هذه المسابقة.

وخيب جوش سميث الآمال حيث لم يجمع أكثر من 81 نقطة في الجولة الأولى رغم أنه كان المفضل بالنسبة لجمهور هيوستن، فحل في المركز الأخير وراء لاعب ممفيس غريزليز حكيم واريك الذي جاء في المركز الثالث، وقالت العلامة الكاملة (50 نقطة) كلمتها ثلاث مرات الأمر الذي دل على قوة مسابقة هذا العام.

وفي الجولة النهائية.. قام إيغودالا بالتقاط الكرة التي رماها نحو السلة ثم لفها حول ظهره قبل أن يسحقها في السلة ليأخذ العلامة الكاملة، لكن روبنسون كان له كلام آخر، فقد استعان بالفائز بهذه المسابقة عام 1986 لاعب أتلانتا هوكس سبود ويب، وقف الأخير أمام السلة وضرب الكرة على الأرض ليلتقطها روبنسون بعدما طار في الهواء من فوق ويب قبل أن يغمسها في الحلق لينال العلامة الكاملة أيضا ويفرض جولة فاصلة.

وحسم روبنسون المسابقة بعدما رمى الكرة في الهواء، ومررها بين قدميه مرتين ثم رماها مرة أخرى نحو اللوح ليتقطها في الهواء ويغمسها في السلة لينال الجائزة الكبرى وقيمتها 35 ألف دولار علما بأنه قام بـ14 محاولة لإنجاح تغميسته الأخيرة.

وفور إعلان النتيجة النهائية قال إيغودالا: لقد استحق روبنسون الجائزة، هذا العرض إهداء للجمهور الذي يقرر من هو الفائز، لست قلقا بشأن خسارتي.

أما روبنسون فقال: عندما ينظر الناس إلى قصر قامتي فإنهم لا يعرفون كيف سأقفز في الهواء عاليا وأقوم بسحق السلة.

وعن فكرة الـ"دنك" المثير بمساعدة سبود ويب قال روبنسون: لقد كانت فكرة زميلي جمال كرافورد، كنا في الطائرة وقال لي حينها: لقد وجدت الفكرة المناسبة، عليك الاستعانة بسبود ويب، لقد مر 20 عاما على فوزه بهذه الجائزة، أعجبت بالفكرة واتصلنا بويب الذي وافق على الحضور إلى هذه المهرجان.

وأبدى ويب الفائز بالمسابقة نفسها عام 1986 نفسه سعادته للمشاركة في انتصار روبنسون وقال: لقد حان الوقت لنقول أن هذه الجائزة ليست حكرا على الرجال طوال القامة، لا يدرك روبنسون ما فعله الليلة، لقد دخل التاريخ.. بامكانه رواية هذه القصة لأطفاله في السمتقبل.

يذكر أن سبود ويب هو أفصر لاعب يحرز جائزة هذه المسابقة حيث يبلغ طوله 1.71 م فقط، لذلك كان من الطبيعي أن يكون مصدر إلهام لروبنسون في مسابقة هذا العام.

ودأبت رابطة السلة الأميركية للمحترفين على تنظيم مسابقة في مهارة التغميسات "الدنك" منذ عام 1984، وقد فاز بهذه المسابقة العديد من اللاعبين العظام مثل دومينيك ويلكينز نجم أتلانتا هوكس في الثمانينات ومايكل جوردان أسطورة شيكاغو بولز وفينس كارتر لاعب نيوجيرزي نتس حاليا وتورنتو رابتورز سابقا.

ويتم تصفية المشاركين عن طريق لجنة تحكيم تقوم بإعطاء نقاط لكل محاولة وفق معايير معينة كالقفز والدوران والابتكار، ويتأهل إلى الدور النهائي لاعبان، ومن يحصل على أعلى عدد من النقاط يفوز بالجائزة.

مسابقة الثلاثيات (Three point Shootout)

وعلى عكس مسابقة التغميسات فإن مسابقة الثلاثيات تعد فرصة للرجال قصار القامة لإبراز مهاراتهم في التصويب من خارج القوس، لكن العملاق الألماني ديرك نوفيتسكي أثبت أن الطول لا يعد عاملا حاسما في التصويب عندما فاز بمسابقة أول من أمس متفوقا على العديد من نجوم اللعبة أمثال راي ألن وجيلبرت أريناس. 

ولم تسير الأمور بشكل جيد بالنسبة لنوفيتسكي لاعب دالاس مافريكس في الجولة الأولى فتأهل بشق الأنفس إلى الجولة النهائية متقدما على حامل اللقب كوينتين ريتشاردسون لاعب نيويورك نيكس وتشانسي بيلابس لاعب ديترويت بيستونز وزميله في مافريكس جيسون تيري، لكن الجولة النهائية كانت حاسمة لنوفيتسكي الذي نجح في 18 رمية خلال 60 ثانية متقدما على نجم سياتل سوبر سونيكس راي ألن الذي حل ثانيا وجيلبرت أريناس لاعب واشنطن ويزاردز الذي شارك كبديل في اللحظة الأخيرة لراجا بيل لاعب هيوستن روكتس.

وحول فوزه بالجائزة قال نوفيتسكي: في الجولة الأولى لم أكن مرتاحا وأضعت الكثير من الكرات المصوبة، لكنني عوضت ذلك الإخفاق في الجولة النهائية، عندما تلقي نظرة على اللعبة حاليا تدرك أن اللاعب الطويل أصبح بمقدوره التصويب من المسافات البعيدة بكل سهولة.

وبهذا الفوز دخل نوفيتسكي التاريخ حيث أصبح أطول لاعب يفوز بهذه المسابقة (2.13 م)، وتنص قوانين مسابقة الثلاثيات على أن يقوم كل لاعب مشارك بالتصويب من خمسة مواقع مختلفة خارج القوس ضمن إطار زمني محدد (60 ثانية)، واللاعب الذي يصوب بنجاح أكبر عدد من الكرات يعلن فائزا.

مسابقة المهارات (Skills Challenge)

يبدو أن دووين ويد نجم ميامي هيت قد أعجب فعلا بمسابقة المهارات، فبعد فوزه بلقبها أول من أمس صرح للصحافيين قائلا: "فيغاس.. ها أنا قادم، سأكون هناك العام المقبل مهما حصل"، في إشارة لمهرجان كل النجوم 2007 الذي ستجري فعالياته في مدينة لاس فيغاس.

تفوق ويد على منافسه في الجولة النهائية ليبرون جيمس لاعب كليفلاند كافيليرز بعدما أنهى فاصلا من المهارات في زمن قدره 26.2 ثانية مقابل 33.7 ثانية لجيمس، وبالإضافة إلى هذا الزمن السريع فإن ويد لم يهدر أيا من تصويباته أو تمريراته، وفي المقابل نجح ليبرون جيمس في تمريرة "الصدر" بعد ثلاث محاولات فاشلة.  

وفي الجولة الأولى خيب ستيف ناش صانع ألعاب فينيكس صنز وحامل لقب المسابقة الآمال بعدما حل في المركز الأخير وراء كريس بول اللاعب المستجد في نيو أورليانز هورنتس.

وحرص اللاعبون الأربعة على عدم إضاعة الكثير من الوقت ليتمكنوا من مشاهدة مسابقة التغميسات المثيرة، حتى أن دووين ويد أنهى حديثه للصحافيين بسرعة كبيرة ليلحق بهذه المسابقة الرائعة، وقال ويد ممازحا: منذ أن بدأت المسابقة.. كان يصيح شاكيل أونيل من على مقاعد المتفرجين محاولا استفزازي، وفي الجولة النهائية قررت أن لا أكترث لصياحه مجددا، عندما رأيت كراتي تدخل الحلق أدركت أنني سأفوز بالجائزة.

وتقام هذه المسابقة على جولتين يقوم بهما اللاعبون الأربعة المتنافسون باستعراض ممتع لمهاراتهم في السيطرة على الكرة وتنطيطها إضافة إلى التمرير بمختلف أعضاء الجسد وأخيرا إنهاء الكرة داخل الحلق، واللاعب الذي ينهي محاولته بأسرع زمن وأقل عدد من الأخطاء يتوج بطلا.

مسابقة نجوم التصويب (Shooting Stars)

وفي أولى مسابقات أول من أمس نجح فريق سان انتونيو المكون من صانع الألعاب الفرنسي توني باركر واللاعب السابق في صفوف شيكاغو بولز وسان انتونيو سبيرز ستيف كير واللاعبة المتألقة كيندرا ويكر من الفوز بلقب مسابقة "نجوم التصويب" متفوقين على فريق لوس أنجلوس الذي لعب له النجم ماجيك جونسون وكوبي بريانت وفريق هيوستن بقيادة النجم السابق كلايد دريكسلر وتريسي ماكغريدي وأخيرا فريق فينيكس حامل اللقب بقيادة شون ماريون ودان مارلي.

وتعتمد المسابقة على ست نقاط محددة ومتدرجة في الصعوبة للتصويب، ويجب على كل لاعب بالفريق النجاح في التسجيل من جميع هذه النقاط، والفريق الذي يسجل جميع الكرات في أقل زمن يحصل على جائزة، ويذكر أن توني باركر نجح أول من أمس في تصويبته من منتصف الملعب من المحاولة الأولى.

التعليق