تكرار الفوز هدف فاست لينك والأرثوذكسي أمام الوحدات والحسين

تم نشره في الجمعة 3 شباط / فبراير 2006. 10:00 صباحاً
  • تكرار الفوز هدف فاست لينك والأرثوذكسي أمام الوحدات والحسين

في افتتاح الجولة الثانية لسلة الكبار

حسام بركات

 عمان- يتطلع فاست لينك حامل اللقب والارثوذكسي لمواصلة التفوق في انطلاق الدوري العام لأندية كرة السلة الستة الكبار المتنافسة على لقب الموسم 2005-2006، عندما يخوض كل منهما مباراته الثانية مساء اليوم ضمن الجولة الثانية من رحلة ذهاب البطولة.

ويلتقي الأرثوذكسي مع الحسين- اربد عند تمام الخامسة في صالة الأمير حمزة بمدينة الحسين للشباب، التي تشهد المباراة الثانية عند السابعة بين فاست لينك والوحدات، على أن تختتم الجولة مساء غد السبت بلقاء قمة يجمع الرياضي وصيف البطل مع الأرينا.

ويقام دوري الكبار على نظام الذهاب والإياب وينتج عنه تأهل 4 فرق إلى المربع الذهبي الذي يلتقي فيه الأول مع الرابع والثاني مع الثالث بحيث يتأهل الفائزان من 3 مباريات إلى المباراة النهائية للمنافسة على اللقب بنفس النظام، ويخوض الخاسران منافسة مثيلة على المركز الثالث.

الأرثوذكسي – الحسين

سيخوض الأرثوذكسي رابع دوري الموسم الماضي المنتشي بفوزه الكبير على الارينا الثالث 100-89 مباراته مع الحسين- اربد بمعنويات عالية جدا في نفس الوقت الذي يدرك فيه صعوبة اللقاء خصوصا وان الأصفر قدم مباراة جيدة أمام فاست لينك قبل أن يخسر 57-73 في الجولة الأولى.

وسيعتمد الأرثوذكسي على الأرجح على لاعبه الاميركي الجديد صانع الألعاب كوان جونسون الذي من المفروض ان تكون شهادة انتقاله الرسمية قد وصلت امس، وفي حال لم يحصل ذلك فإن فضل النجار وعلي الدجاني واياد عابدين قادرون على شغل خط الدائرة بفاعلية كبيرة، على اعتبار ان المحترف المتوقع استبداله غلين لم يظهر بالمستوى المطلوب خلال المباراة الماضية بعكس لاعب الارتكاز ماكفاي الذي واصل تفوقه مع عبد الله ابو قورة تحت السلتين.   

أما الحسين فليس أمامه سوى الاعتماد على المتألقين حمزة الخليلي وناصر علاونة ولطفي اللحام حول الدائرة والمحترف كيسي مع محمد عفيف في منطقة العمق، مع اللجوء إلى مجهودات عبدالرحمن الخليلي في التصويب البعيد واحمد عايش من خلال القدرة على الاختراق الناجح.

فاست لينك- الوحدات

رغم الفوز المستحق الذي حققه فاست لينك على الحسين-اربد في الجولة الأولى، إلا أن الأداء يتوقع له أن يتحسن أمام الوحدات اليوم بعد أن تجاوز البطل بدايته البطيئة كعادته، إلا أن الوحدات لن يكون صيدا سهلا وهو ما دلت عليه نتيجة لقائه الافتتاحي مع الرياضي والتي خسرها بفارق 6 نقاط فقط 84-90.

ويملك فاست لينك أسباب الفوز ومفاتيح التفوق لوجود تشكيلتين جاهزتين لخوض المنافسة بنفس المستوى، حيث يمكن الاعتماد على انفر شوابسوغة مع سكوتي ثورمان أو الاميركي موسى العوضي مع فرانسيس عريفيج في ظل صناعة ألعاب أسامة دغلس أو فادي السقا، فيما يتمركز تحت السلة ايمن دعيس والمكسيكي ادم برادا او اشرف سمارة ومحمد حمدان.

بيد أن الوحدات لا يملك سوى تشكيلة واحدة ولكنها في غاية الخطورة يقودها نضال الشريف والمخضرم يوسف أبو بكر ويشعل تحركاتها كل من خلدون ابو رقيو والاميركي برايان هولمز، ويحصد نتاج عملها الاميركي مورلي او باسم رشيد تحت السلتين.

التعليق