ابداعات شعرية ونثرية لحنان الشيخ وعشر كاتبات عربيات

تم نشره في الأحد 29 كانون الثاني / يناير 2006. 10:00 صباحاً

جديد بانيبال

 

    عمان-الغد- صدر العدد الرابع والعشرون من مجلة "بانيبال"، واحتوى العدد على جملة من من الإبداعات العربية مترجمةً إلى اللغة الإنجليزية. وتعد مجلة "بانيبال" أهم النوافذ العالمية المشرعة على الأدب العربي المعاصر، شعراً ونثراً منذ تأسيسها في العام 1998 من قبل الباحثة الانكليزية مارغريت أوبانك.

   بالإضافة إلى الاحتفاء الخاص بالمغرب وذلك من خلال تخصيص الغلاف للفنان المغربي محمد المليحي وتغطيات واسعة لمهرجان أصيلة ومهرجان مراكش للفنون والثقافة، فان العدد الجديد من المجلة ضم إبداعات شعرية ونثرية من مختلف البلدان العربية لأدباء معروفين منهم: حنان الشيخ، أحمد بوزفور، سعدي يوسف، مهدي حيدر، عروسيه النالوتي، لقمان ديركي، فاضل العزاوي، سمر يزبك، سلوى النعيمي، ماجد عدام، فينوس خوري غاتا، علي القاسمي، منذر مصري، حزامة حبايب، عقل العويط، هيفاء بيطار، سمير نقاش، جميلة عمايرة، جمانة حداد، شاكر لعيبي، رشيدة مدني، محمد المخزنجي. ومقابلة طويلة مع محرر مجلة "فكر وفن" الالمانية شتيفان فايدنر، أجرت المقابلة مارغريت أوبانك.

   شارك في ترجمة النصوص الابداعية: روجر ألن، علي أزرياح، شاكر مصطفى، سنان أنطون، منى زكي، عابد إسماعيل، ماريلين هاكر، ياسمين حنوش، أمنية أمين، سماح سليم.

   في قسم مراجعات الكتب، يقوم الشاعر البريطاني جيمس كيركب بمراجعة لرواية الجزائري الراحل مولود فرعون "ابن الفقير" التي صدرت في طبعة جديدة بالانكليزية، وتكتب اليانور كيلروي عن رواية علاء الأسواني "عمارة يعقوبيان" التي صدرت عن مطبوعات الجامعة الاميركية في القاهرة (اشترتها دار النشر الاميركية الشهيرة هاربر كولينز لتعيد نشرها في السوق الاميركية)، فيما تولى حسين الموزاني مراجعة ثلاث روايات عربية صدرت مؤخراً هي: "جدار بين ظلمتين" لبلقيس شرارة ورفعت الجادرجي، و "أسرار عبد الله" للحبيب السالمي، و"الحدود البرية" لميسلون هادي.

   كما اضطلعت رئيسة تحرير المجلة مارغريت أوبانك بمراجعة كتاب "دمشق: مذاق مدينة " الذي ألفه باللغة الألمانية ماري فاضل ورفيق شامي، وترجمه إلى اللغة الإنجليزية ديبرا مارمور وهيربرت دانر، ونُشر في لندن عام 2005. وهناك مقالة لجيسيكا بلوم عن اللغة واللهجات والهوية في اعمال سمير نقاش.

كما تضمن العدد الجديد إعلاناً عن جائزة مجلة بانيبال للترجمة الأدبية التي ستمنح لأول مرة في العام المقبل لأفضل مترجم لنص عربي الى الانكليزية.

التعليق