لا علاقة بين الهاتف النقال وأورام الدماغ

تم نشره في الاثنين 23 كانون الثاني / يناير 2006. 09:00 صباحاً

    باريس- افادت دراسة بريطانية نشرت نتائجها أول من امس على موقع "بريتيش ميديكال جورنال" الالكتروني انه لا يمكن اقامة رابط بين اورام الدماغ واستخدام الهاتف النقال.

   وشملت الدراسة 966 بريطانيا تتراوح اعمارهم بين 18 و69 عاما يستخدمون بانتظام هاتفا نقالا وعانوا بين عامي 2000 و2004 من نوع شائع من الاورام الدماغية. وقورنت هذه النتائج بتلك التي سجلت لدى 1700 من مستخدمي الهواتف النقالة السالمين.

   وقالت باتريسيا ماكيني من جامعة ليدز ونظراؤها في هذه الدراسة انه لم يكن من الممكن تحديد وجود خطر، على علاقة بمدة الاتصالات الهاتفية او عددها او عمر المستخدم او عدد سنوات الاستخدام.

   واضاف معدو الدراسة ان هذه النتائج تؤكد نتائج الدراسات التي اجريت في الولايات المتحدة والدنمارك والسويد.

   الا ان منظمة الصحة العالمية اعربت اخيرا عن رغبتها في اجراء دراسات معمقة حول مخاطر الاصابة بسرطان في الدماغ نتيجة استخدام الهاتف النقال خصوصا بين الاطفال. وكان علماء اكدوا على وجود مخاطر اكبر في استخدام الهواتف النقالة في المناطق الريفية حيث تعزز الاشارة الالكترومغنطيسية للتعويض عن ندرة الهوائيات.

   وتندرج اعمال هذه الدراسة في اطار دراسة دولية حول الهواتف اجريت في 13 دولة لكشف آثار الهاتف النقال على الصحة.

التعليق