دوكوفيتش متشائم من فرص غانا

تم نشره في السبت 21 كانون الثاني / يناير 2006. 10:00 صباحاً

 القاهرة - قلل مدرب منتخب غانا لكرة القدم الصربي راتومير دوكوفيتش من حظوظ فريقه في احراز لقب بطولة كأس الامم الافريقية لكرة القدم التي انطلقت امس الجدمعة في مصر والتي تستمر حتى العاشر من شباط/فبراير الحالي.

   واعتبر دوكوفيتش بان غياب ثلاثة لاعبين اساسيين وهم لاعب وسط تشلسي الانجليزي ميكايل ايسيين اغلى لاعب افريقي (انتقل الى الفريق اللندني مقابل 38 مليون دولار) بالاضافة الى عدم مشاركة نجم اودينبزي الايطالي سولي مونتاري واساموا غيان، سيضعف من فرص الفريق في المنافسة على اللقب، وقال المدرب الذي قاد غانا الى نهائيات مونديال 2006 للمرة الاولى في تاريخها: اوقعتنا القرعة في مجموعة صعبة بالاضافة الى اننا سنخوض النهائيات في غياب ثلاثة لاعبين مؤثرين.

   واعتبر دوكوفيتش بانه يتعرض لضغوطات كبيرة من اجل الفوز باللقب القاري للمرة الخامسة في تاريخ غانا وقال: اشعر بالكثير من الضغوطات لانني مطالب باحراز اللقب واعتقد بان هذا الامر غير عادل.

   وجاءت غانا في المجموعة الرابعة الى جانب السنغال وزيمبابوي ونيجيريا وستلتقي بالمنتخب الاخير الاثنين المقبل، واضاف المدرب: بالنسبة الينا كأس العالم اهم من كأس امم افريقيا، وكنت اريد ان اعطي الفرصة لبعض اللاعبين غير الاساسيين لكي يثبتوا كفاءاتهم، لكنني اضطررت لاستدعاء الاسماء الكبيرة بسبب الضغوطات التي تعرضنا لها من قبل انصار المنتخب، والآن وبسبب غياب اللاعبين الثلاثة فانني لا استطيع ان اعد الجماهير الغانية باحراز اللقب.

   وكشف قائلا: الجميع يريد ان تكون غانا اول دولة تحرز اللقب للمرة الخامسة لكنهم نسوا كيف كان وضع المنتخب قبل مجيئي، لقد تعرضت لضغوطات كبيرة وانا لا احبذ العمل وسط اجواء مماثلة لكننا سنبذل قصارى جهودنا لاحراز اللقب، قبل نحو 20 يوما كنا مرشحين لاحراز اللقب لكن الاصابات التي تعرض لها الثلاثة ستؤثر سلبا على مستوانا في البطولة بلا شك.

   يذكر ان غانا تتساوى في الرقم القياسي في عدد الالقاب (اربعة القاب) مع مصر والكاميرون علما بانها توجت للمرة الاخيرة عام 1982 في ليبيا.   

التعليق