بلاغ ضد المستشفى لتسريب صور سعاد نصر للصحف

تم نشره في الثلاثاء 10 كانون الثاني / يناير 2006. 09:00 صباحاً

القاهرة- تقدم الفنان محمد رياض أول من امس ببلاغ رسمي للشرطة ضد مدير المستشفى التي تخضع الفنانة سعاد نصر للعلاج بها متهما فيها الطبيب بالسماح بتصويرها داخل غرفة الرعاية المركزة.

وقال رياض الذي يشغل منصب عضو مجلس إدارة نقابة الممثلين في بلاغه إن مدير المستشفى مسؤول عن تسريب تلك الصور سواء بالعمد أو بالتقصير إلى الصحف وأن الصور التي نشرتها إحدى الصحف المستقلة أمس تسيء للفنانة في مرضها وتنتهك خصوصيتها.

وعقدت وزارة الصحة المصرية أول من امس مؤتمرا صحافيا لإعلان تطورات حالة سعاد نصر بناء على تقرير اللجنة الطبية التي شكلها وزير الصحة والمكونة من 4 خبراء متخصصين في مجال المخ والأعصاب.

وقررت اللجنة الطبية أن حالة الغيبوبة التي تعاني منها الفنانة المصرية حاليا لم تتسبب فيها جرعة زائدة من المخدر الطبي الذي سبق العمليات الجراحية وأنها تلقى رعاية طبية متميزة.

ورفض الأطباء الرد على الأسئلة الخاصة بتفاصيل الحالة معللين الرفض بتولي جهات التحقيق الرسمية الموضوع وأن النيابة هي الجهة الوحيدة المخول لها حاليا إصدار أحكام أو تفاصيل عن الأسباب التي أدت إلى حدوث الحالة المرضية.

ودخلت سعاد نصر في غيبوبة قبل أقل من عشرة أيام بسبب خطأ غير معلوم قبل اجراء عملية شفط دهون بأحد المستشفيات المصرية الخاصة.

التعليق