حرق الأورام يقلل من الحاجة إلى إجراء جراحة لازالتها

تم نشره في السبت 7 كانون الثاني / يناير 2006. 10:00 صباحاً

 هونج كونج- كشفت دراسة علمية حديثة أجراها فريق من العلماء في هونج كونج النقاب أول من امس عن أن علاجا يتضمن استخدام تيارات كهربية عالية التردد لحرق الاورام التي تحدث ارتفاعا في ضغط الدم يقلل بشكل كبيرمن الحاجة إلى إجراء جراحة باهظة التكاليف.

وقد سجلت 17 من بين 18 حالة مرضية تعاني من أورام الغدة الكظرية تحسنا كبيرا بينما لا يزال يحتاج الثلثان للادوية اللازمة للسيطرة على أعراض المرض.

وخضع جميع من أجريت عليهم الدراسة للعلاج بالحرق في مستشفى أمير ويلز على مدار الخمسة عشر شهرا الماضية. ويتضمن العلاج إزالة الورم بتيارات كهربية عالية التردد بواسطة إبرة الكترود.

وكشفت الدراسة التي أجريت في الجامعة الصينية أنه بعد العلاج ظل الورم في الجسم لكنه توقف عن إفراز الهرمون الذي يسبب الاصابة بارتفاع ضغط الدم.

وقال الاستاذ المساعد ويلفريد موي إن العلاج عمل على خفض الحاجة إلى إجراء جراحة والتي قد تؤدي إلى حدوث مضاعفات.

وأضاف موي أن العلاج أسرع في النتيجة وأرخص أيضا حيث يتكلف 2500 دولار مقارنة بمئة ألف دولار تتطلبها الجراحة التقليدية لازالة الورم.

يذكر أن هذا النوع من الاورام يحدث في الغدة الكظرية وهو مرض نادر نسبيا ومسؤول عن نحو واحد إلى اثنين في المئة من حالات ارتفاع ضغط الدم في هونج كونج.

التعليق