الكرة العربية : الوحدة يكتسح العين في قمة الدوري الإماراتي

تم نشره في الجمعة 16 كانون الأول / ديسمبر 2005. 09:00 صباحاً

 مدن - حقق الوحدة حامل اللقب والمتصدر فوزا كبيرا على العين (4-1) اول من امس الاربعاء على ستاد آل نهيان في ابو ظبي في قمة مباريات المرحلة العاشرة قبل الاخيرة من مرحلة الذهاب ضمن الدوري الاماراتي لكرة القدم، وابتعد الوحدة في الصدارة برصيد 25 نقطة، في حين تجمد رصيد العين عند 15 نقطة.

كان الوحدة الطرف الافضل منذ بداية المباراة فسيطر على المجريات وسجل هدفا في الشوط الاول ثم ثلاثة في الثاني بعد ان استفاد من طرد حميد فاخر في الدقيقة 53، من جهته، لم يقدم العين عرضا قويا وهو خاض المباراة بمحترف اجنبي وحيد هو النيجيري نواه اونيكاشي الذي استبدله المدرب التشيكي ميلان ماتشالا في الشوط الثاني بناصيب اسحاق.

   بدأ الوحدة المباراة بقوة وافتتح التسجيل مبكرا وتحديدا في الدقيقة الرابعة عبر اسماعيل مطر عندما اخترق التوغولي ماورو موريتو من الجهة اليمنى ومرر كرة داخل المنطقة حضرها البوسني ميتروفيتش بكعب قدمه الى مطر فاكملها في سقف مرمى معتز عبدالله، وواصل الوحدة هجومه وكاد اسماعيل مطر نفسه يضيف الهدف الثاني في الدقيقة 17 حين انفرد بالمرمى ولكنه سدد فوق العارضة.

   وسنحت للعين فرصة وحيدة في الشوط الاول اثر تمريرة لرامي يسلم من الجهة اليمنى افلتت الكرة من الحارس عبد الباسط محمد وتهيأت امام المهاجم ناصر خميس الذي سددها نحو المرمى لكن الحارس تمكن من صدها على دفعتين (31)، ومرر موريتو كرة ساقطة "لوب" الى ميتروفيتش الذي سددها بلمسة واحدة بيسراه حولها معتز عبدالله ببراعة الى ركنية (34)، وفي نهاية الشوط، حرك فهد مسعود كرة من ركلة ركنية استقبلها موريتو برأسه ارتطمت بالقائم الايسر وتابعت طريقها الى خارج الملعب.

وبقيت الافضلية وحداوية حيث حصل على ركلة جزاء في الدقيقة 53 بعد ان لمس حميد فاخر الكرة بيده فلم يتردد الحكم محمد عمر في طرده، وانبرى في المقابل ميتروفيتش لتنفيذ الركلة لكن الحارس معتز عبدالله ابعدها وهي في طريقها الى الزاوية اليمنى، لكن الهدف الثاني للوحدة لم يتأخر وجاء بعد سبع دقائق بعد كرة من رمية تماس من بشير سعيد من الجهة اليمنى اخطأ معتز عبدالله في تشتيتها فوصلت الى موريتيو اعادها الى داخل الشباك.

   وقلص العين الفارق بعد تمريرة من شهاب احمد من الجهة اليسرى اكملها رامي يسلم برأسه في الزاوية اليسرى للمرمى (67)، واعاد الوحدة الامور الى نصابها بعد اربع دقائق بهدف ثالث عبر ميتروفيتش اثر تمريرة من حيدر الو علي تابع منها الكرة في الزاوية اليمنى، قبل ان يحسم عبد الرحيم جمعة الامور في الدقيقة 70 عندما تلقى كرة من اسماعيل مطر فانفرد بالمرمى من الجهة اليمنى ووضعها في الشباك لحظة خروج الحارس فاصطدمت بالعارضة وتهادت داخل الشباك، وشهدت المباراة ايضا طرد مدافع الوحدة طلال عبدالله بسبب تدخله العنيف على غريب حارب.

   وعلى ستاد مكتوم بن راشد في دبي، فاز الشباب على النصر (4-3)، سجل للاول سالم سعد (34) والايراني ايمان مبعلي (51) وعلي راشد

(63) وسرور سالم (85)، وللثاني البرازيلي فالدير (25 و88) ومسلم احمد (75)، وطرد كاظم علي من النصر في الدقيقة 73، والفوز هو الاول للشباب على النصر في مسابقة الدوري منذ موسم 98-99، وحقق الشعب فوزا متوقعا على الامارات بهدفين ليوسف حسن (88) وسمير ابراهيم (90).

الدوري السوري

   يتصدر دربي العاصمة بين الوحدة والجيش على ستاد العباسيين واجهة مباريات المرحلة التاسعة من بطولة سوريا لكرة القدم التي تقام جميعها اليوم الجمعة، وتبرز ايضا مباراة دربي ثانية في دمشق بين المجد وضيفه تشرين.

ويلتقي الطليعة مع الاتحاد المتصدر في حماه، والكرامة مع القرداحة في حمص، وجبلة مع الفتوة في جبلة، والحرية مع الجهاد في حلب، وحطين مع النواعير في اللاذقية.

وتستقطب مباراة الوحدة الرابع (14 نقطة) وجاره الجيش الثاني (17 نقطة) اهتماما كبيرا حيث من المتوقع ان يمتلىء الملعب عن اخره وخصوصا من انصار الوحدة صاحب الشعبية الواسعة في مباراة ذات هواجس مشتركة مابين زعامة كرة العاصمة من جهة، والمضي قدما في خط المنافسة على اللقب من جهة ثانية، ويخوض الجيش المباراة بتشكيلة شبه مكتملة ويعول مدربه فاتح زكي على قوة هجومه (19 هدفا) بقيادة زياد شعبو متصدر الهدافين (6 اهداف) ومحمد زينو (4 اهداف) والمهاجم الشاب ماجد الحاج، في الوقت الذي يعاني فيه الوحدة الذي يحتل المركز الاول بين اقوى خطوط دفاع البطولة (سجل في مرماه 3 اهداف) من مشكلة تهديفية حيث سجل 7 اهداف في 8 مباريات، والطريف ان هدافه الاول هو قلب الدفاع اياد عبد الكريم (5 اهداف) في ظل الغياب الذي رافق هدافه الاول ماهر السيد بداعي الاصابة، وان كان الاخير استعاد عافيته الا انه هدد بعدم اللعب في مباراة الجيش لاسباب مادية، وتبقى المباراة مفتوحة باحتمالاتها نظرا لخصوصيتها، في الموسم الماضي خسر الوحدة (0-2) ذهابا وفاز (2-1) ايابا.

   ويمثل لقاء الطليعة السابع (11 نقطة) وضيفه الاتحاد حامل اللقب والمتصدر (20 نقطة) تحديا خاصا بين المدربين واختبارا صعبا لمدرب الطليعة الجديد ياسر سباعي الذي كان مدربا للاتحاد في الموسم الماضي وقاده للفوز بالثنائية (الدوري والكأس) قبل ان يتحول لتدريب فريقه الجديد وهو عازم حسب قوله الى تحقيق الفوز ترجمة لطموحات اي مدرب، في الوقت الذي يؤكد فيه مدرب الاتحاد احمد هواش على قدرة فريقه في تحقيق الفوز خصوصا بعد ان عزز صفوفه بنجمي الطلبة العراقي الدوليين حيدر عبد الرزاق واحمد صلاح. وكان الاتحاد فاز في الموسم الماضي (3-1) ذهابا وتعادلا (2-2) ايابا.

وتبدو الفرصة متاحة امام الكرامة الثالث (14 نقطة) لتجاوز ضيفه القرداحة الثامن (11 نقطة) لفوارق فنية بعيدا عن المفاجآت مع الاشارة الى ان القرداحة سيخوض المباراة دون مدربه عماد خانكان الذي اوقفه اتحاد الكرة مباراتين لشتمه حكام مباراة فريقه مع النواعير في المرحلة الثامنة. في الموسم الماضي خسر الكرامة (0-1) ذهابا وفاز بالنتيجة ذاتها ايابا.

   وتميل كفة جبلة السادس (12 نقطة) على ضيفه الفتوة العاشر (8 نقاط) خصوصا بعد شفاء هدافه نبيل الشحمة وصفوفه المعززة بالمحترفين العراقيين عمر يوسف وخالد علي. في الموسم الماضي خسر جبلة (1-2) ذهابا وفاز (2-1) ايابا، وسيكون على المجد الخامس

(13 نقطة) بذل جهود مضاعفة امام ضيفه تشرين التاسع (9 نقاط) في مباراة متكافئة ومفتوحة باحتمالاتها. في الموسم الماضي تعادلا (1-1) ذهابا وايابا.

   ويتفوق الحرية الثاني عشر (7 نقاط) نسبيا على ضيفه الجهاد الرابع عشر الاخير (نقطة واحدة) وكانت اخر مواجهة بينهما موسم 2003-2004 شهدت تعادلهما (1-1) ذهابا وفوز الجهاد (1-0) ايابا، وتبقى المواجهة الرسمية الاولى بين حطين الثالث عشر (6 نقاط) وضيفه النواعير الحادي عشر (8 نقاط) متكافئة ومفتوحة باحتمالاتها.

الدوري العماني

   حافظ مسقط على صدارته للدوري العماني لكرة القدم بفوزه الرابع على التوالي اول من امس على حساب السويق بهدف للاشيء احرزه الدولي احمد تقي في الدقيقة 55 ليرفع من رصيده الى 13 نقطة، وهي الخساره الاولى للسويق هذا الموسم الذي توقف رصيده عند 5 نقاط.

وبقي الطليعة على بعد نقطتين بعد ان انهى موقعة دربي المنطقة الشرقية لصالحه اثر تغلبه على العروبة بهدفين لهدف، وتقدم الطليعة بهدف السبق في الدقيقة 60، وادرك احمد صالح التعادل في الدقيقة 65 واحرز يعقوب ربيع الهدف الثاني في الدقيقة 90، وواصل السيب وعمان نزيف النقاط بعد تعادلهما سلبا اليوم وهو التعادل الثالث للفريقين دون ان يحققا أي فوز.

ماجر مدربا للريان القطري

   اكد النجم الجزائري السابق رابح ماجر بانه سيتولى الاشراف على تدريب نادي الريان القطري حتى نهاية الموسم الحالي خلفا للفرنسي لويس فرنانديز الذي استقال من منصبه قبل ثلاثة اسابيع، وكان الريان عين مساعد فرنانديز، المغربي الاصل حسن حرمة الله للاشراف على الفريق بصورة مؤقتة، وقال ماجر في اتصال هاتفي مع وكالة "فرانس برس" مساء اول من امس الاربعاء: وقعت عقدا مع نادي الريان للاشراف على تدريبه لمدة ستة اشهر قابلة للتجديد وساستلم مهامي رسميا يوم الاحد المقبل، يمر الريان في فترة انعدام وزن ومهمتي الاساسية اعادة الروح الى الفريق لان الوقت ما زال متاحا امام الفريق لتحسين موقعه في الدوري ولما لا المنافسة بقوة على اللقب.

وتابع: صحيح ان الفريق يحتل المركز الخامس بفارق 9 نقاط عن قطر المتصدر لكن لا يزال هناك العديد من المباريات وبالتالي كل شيء يجوز، ساستمر في عملي محللا في قناة الجزيرة الرياضية الى جانب مهمتي الجديدة.

   وسبق لماجر ان اشرف على تدريب ناد قطري اخر هو الوكرة لفترة وجيزة اواخر الثمانينيات، وبدأ ماجر مشواره في الدوري الجزائري مع نادي ديوان الحليب ثم انتقل الى ملاحة حسين وهو النادي الذي حقق معه الشهرة على الصعيد المحلي، لان للنادي شعبية كبيرة في الجزائر ويلعب دائما الادوار الاولى في البطولة، ونال معه كأس الجزائر مرتين.

وبعدما رسخ ماجر قدميه في الجزائر استدعي الى المنتخب وبرز معه في تصفيات افريقيا المؤهلة الى كأس العالم 1982 في اسبانيا، وظهر في هذه الفترة جيل جديد من اللاعبين الذين مر جميعهم عبر منتخب الشباب، امثال الاخضر بلومي وصالح عصاد، وزاد قوة المنتخب في تلك الفترة تجربة المخضرمين من امثال مصطفى دحلب وعلي فرقاني، وتمكن المنتخب الجزائري من تحقيق حلم طال انتظاره وهو التأهل الى نهائيات كأس العالم.

   وشد المنتخب الجزائري الرحال الى اسبانيا للمشاركة في النهائيات لاول مرة في تاريخه، وشاءت القرعة ان تكون اول مواجهة "للخضر" امام العملاق الالماني في مباراة صبت كل التقديرات فيها لمصلحة زملاء اللاعب الكبير كارل هاينتس رومينغه.

ونجح المنتخب الجزائري في تحقيق احدى اكبر مفاجآت في تاريخ نهائيات كأس العالم عندما تفوق على المارد الالماني (2-1) وتمكن ماجر من تسجيل هدف جميل في مرمى الحارس هارالد شوماخر، وبعدما قام بتجربة فرنسية في صفوف ماترا راسينغ انتقل الى بورتو البرتغالي عام 1985.

   وكان ماجر عند حسن ظن مسؤولي النادي البرتغالي ففاز في موسمه الاول بلقب افضل لاعب اجنبي في الدوري، وفي الموسم التالي لعب دورا كبيرا في اطلاق شهرة ناديه على المستوى الاوروبي بفوزه معه بلقب كأس أبطال أوروبا عام 1987 بتسجيله هدفا رائعا بكعبه في مرمى بايرن ميونيخ الالماني، ونال ماجر في نفس هذا العام الكرة الذهبية التي تمنحها سنويا مجلة "فرانس فوتبول" لافضل لاعب افريقي.

وانتقل ماجر الى فالنسيا الاسباني فامتع انصار فريقه بلمساته الساحرة التي جعلته احد اللاعبين الذين عشقهم جمهور الفريق الاسباني، وانهى مشواره كلاعب مع نادي قطر عامي 1992 و1993 حيث توج في عامه الاخير بلقب هداف الدوري برصيد 13 هدفا، ومنذ العام 1991، بدأ ماجر مشواره في التدريب حيث كان مساعدا لمدرب المنتخب الجزائري ثم أشرف على شباب فريق بورتو البرتغالي قبل ان يدرب الوكرة القطري وعاد الى المنتخب الجزائري عام 1999 غير انه استقال بعد شهرين من بدء مهمته ليعود الى قطر، ثم استقر به الامر على رأس المنتخب الجزائري للمرة الثالثة اعتبارا من العام 2001.

8 منتخبات في بطولة الصداقة الدولية

    أعلن الامين العام للاتحاد القطري لكرة القدم سعود المهندي اول من امس الاربعاء أن بطولة الصداقة الدولية الخامسة للشباب المقررة من 22 كانون الثاني/يناير الى 1 شباط/فبراير المقبلين ستشهد 8 منتخبات اوروبية واسيوية بالاضافة الى منتخب البلد المضيف، واوضح ان المنتخبات هي فضلا عن قطر، كوريا الجنوبية حاملة اللقب واليابان والصين وايران والمانيا وفرنسا والنمسا وسويسرا.

 وتابع ان البطولة ستكون محطة هامة في برنامج جميع المنتخبات المشاركة للاستعداد للاستحقاقات المقبلة خصوصا المنتخب القطري الذي يستعد لتصفيات آسيا للشباب في شباط/فبراير المقبل في الاردن، وتوزع المنتخبات الثمانية على مجموعتين يتأهل منهما المتصدر والثاني الى الدور نصف النهائي الذي يقام بطريقة المقص، وكان المنتخب الاولمبي المصري فاز بالنسختين الاولى والثانية، وأحرز المغرب الاولمبي النسخة الثالثة العام قبل الماضي.

مدربان محليان للمنتخب العماني

    عين الاتحاد العماني لكرة القدم المحليين محمد بن جمعة الخلاصي وحمد العزاني لقيادة المنتخب العماني في دورة تايلاند الدولية الودية المقررة في 24 كانون الاول/ديسمبر الحالي في بانكوك بمشاركة منتخب البلد المضيف وكوريا الشمالية ولاتفيا.

ويأتي قرار الاتحاد العماني بعد دراسة المستجدات التي طرأت في الفترة الماضية ورفض المدرب الكرواتي ستريشكو قيادة المنتخب العماني في دورة تايلاند بدون العناصر الاساسية، وكانت لجنة المنتخبات في الاتحاد العامين عقد اجتماعا طارئا لبحث كافة الامور المتعلقة بهذة المشاركة وكان هناك توجه بالاعتذار الا أن الاتحاد التايلاندي اصر على مشاركة عمان حتى لو كانت هذة المشاركة رمزية نظرا لضيق الوقت على انطلاق الدورة.

وقدم الجهاز الفني الجديد قائمة تضم 22 لاعبا من منتخبي الشباب والرديف الذي شارك مؤخرا في دورة العاب غرب اسيا في قطر وعناصر من المجموعة التي شاركت في المعسكر التدريبي الذي اقيم في تموز/يوليو الماضي في سلوفينيا.

كالديرون مطالب بالتفسير

   منح الاتحاد السعودي لكرة القدم مهلة عشرة أيام للارجنتيني غابرييل كالديرون المدير الفني للمنتخب السعودي للرد على بعض الملاحظات بعد الاداء المخيب للامال خلال دورة ألعاب غرب آسيا التي جرت مؤخرا بالعاصمة القطرية الدوحة.

جاء ذلك في اجتماع مجلس إدارة الاتحاد السعودي للعبة الذي عقد اول من امس الاربعاء لمناقشة موقف كالديرون بعد تردد أقاويل كثيرة تؤكد رحيل المدرب، وربط الاتحاد السعودي بقاء كالديرون في منصبه من عدمه بالرد على الملاحظات التي أبدتها لجنة المنتخبات في الاجتماع، وقال الامير نواف بن فيصل نائب رئيس الاتحاد السعودي: لقد منحنا المدرب فترة لا تتعدى عشرة أيام للرد على الملاحظات التي أبديناها ومنها تغيير الاجهزة المعاونة والتي تغيرت أربع مرات من قبل بالاضافة إلى تغيير خطته، سنعرف رده ومقترحاته للتطوير ومحاولة التركيز على برنامج كأس العالم الذي كان لنا ملاحظات عليه.

شباب مصر يشاركون في دورة دولية

   يشارك منتخب مصر للشباب لكرة القدم في بطولة الدورة الودية الدولية لمنتخبات شباب شمال افريقيا والتي تستضيفها تونس ابتداء من اليوم الجمعة، وتستمر البطولة اسبوعا وتشارك فيها مصر وتونس وليبيا والجزائر، وقال اسماعيل يوسف المدير الفني لمنتخب مصر للشباب قبل مغادرة فريقه الى تونس انه يعتبر الدورة الدولية فرصة رائعة للاحتكاك مع المنتخبات العربية الافريقية، واضاف يوسف لرويترز: اعتبر البطولة اول احتكاك لمنتخبنا مع كرة شمال افريقيا ونسعى لتقديم مباريات متميزة ونتائج جيدة.

 ويشارك منتخب مصر في الدورة بتشكيل يضم 22 لاعبا من بينهم محمد الجباس المحترف في نادي نيوكاسل يونايتد الانجليزي، وتأتي هذه الدورة في اطار الاستعداد لكأس الامم الافريقية المقبلة للشباب والتي تستضيفها الكونغو.

التعليق