ما هي فرص المنتخب في تصفيات أمم آسيا؟

تم نشره في الخميس 15 كانون الأول / ديسمبر 2005. 10:00 صباحاً
  • ما هي فرص المنتخب في تصفيات أمم آسيا؟

 القرعة تخدمه اذا أبعدت استراليا والإمارات وسورية

  تيسير محمود العميري

   عمان - ماذا يعني ان يضع الاتحاد الآسيوي لكرة القدم منتخبنا على رأس احدى المجموعات الست التي ستخوض تصفيات الامم الآسيوية المقبلة، والتي ستطلق في الثامن من شهر شباط / فبراير من العام المقبل، في الوقت الذي ستقام فيه النهائيات عام 2007 في تايلاند وفيتنام واندونيسيا وماليزيا؟

   وماذا يعني ان يكون منتخبنا في نفس تصنيف منتخبات اليابان والبحرين واوزبكستان والصين وايران؟، فيما تصنف منتخبات مثل كوريا الجنوبية وعُمان والعراق والكويت وقطر والسعودية في المستوى الثاني، ومنتخبات مثل الامارات واستراليا وسنغافورة وسورية ولبنان واليمن وهونغ كونغ وفلسطين والهند وسيريلانكا وتايوان وباكستان او بنغلاديش في المستوى الثالث؟

   من المؤكد ان تصنيف منتخبنا جاء اثر نتائجه في نهائيات الامم الآسيوية الاخيرة التي جرت في الصين صيف العام الماضي، حيث خرج من دور الثمانية بفارق ركلات الجزاء الترجيحية امام اليابان بعد ان كان قاب قوسين او ادنى من الوصول الى دور الاربعة، وليس حسب التصنيف الدولي والا لكانت الكثير من المنتخبات المصنفة في الطابقين الثاني والثالث قد سبقتنا.

 تصنيف غير مناسب

   وتصنيف منتخبنا على رأس احدى المجموعات الست لم يكن جديدا او مفاجئا، لكن الترقب ينحصر فيما ستسفر عنه القرعة التي ستسحب في الرابع من شهر كانون الثاني/ يناير المقبل في العاصمة الماليزية كوالالمبور، فالمنافسة ستكون شرسة على بطاقتي التأهل من كل مجموعة من المجموعات الست، التس ستضم كل منها فريقا من المستوى الاول وفريقا من المستوى الثاني وفريقين من المستوى الثالث.

   والتخوف يكمن في ان مجموعتنا ستضم فريقا قويا من المستوى الثاني (كوريا الجنوبية او عُمان او العراق او الكويت او قطر او السعودية)، فيما ستضم فريقين من المستوى الثالث والخوف كل الخوف ان تضع القرعة منتخبا مثل استراليا او الامارات او سورية على وجه التحديد، وغير هذه المنتخبات الثلاثة فإن وصول منتخبنا الى النهائيات سيكون مؤكدا وللمرة الثانية على التوالي.

   اذن فالامر مرهون بالقرعة بعد نحو ثلاثة اسابيع ولكن ذلك لا يعني ان نستهين بالفرق (الضعيفة)، ذلك ان عنصر المفاجأة يطل برأسه بين الحين والآخر، في الوقت الذي يتطلب فيه اعداد منتخبنا بالصورة المناسبة التي تكفل وصوله الى النهائيات.

التعليق