نور الاتحاد يسقط الاهلي بخسارته الاولى منذ 18 شهر

تم نشره في الاثنين 12 كانون الأول / ديسمبر 2005. 10:00 صباحاً
  • نور الاتحاد يسقط الاهلي بخسارته الاولى منذ 18 شهر

بطولة العالم للاندية

 مدن - فتح المجد أبوابه لنادي اتحاد جدة السعودي لكرة القدم أمس الاحد بالتأهل للدور قبل النهائي لبطولة كأس العالم الثانية للاندية المقامة في اليابان بتغلبه على النادي الاهلي المصري 1-صفر في المباراة الافتتاحية للبطولة.

وتحول ستاد طوكيو الدولي بالعاصمة اليابانية وبحضور اكثر من 28 الف متفرج إلى بوابة العبور للعالمية بالنسبة للنادي السعودي الذي أثبت جدارته واستحقاقه لهذا المكان بين كبرى أندية العالم.

وسجل محمد نور الهدف في الدقيقة 78.

ويلتقي الاتحاد، بطل اسيا في العامين الاخيرين، الاربعاء في نصف النهائي مع ساو باولو البرازيلي، بطل كأس ليبرتادوريس لاندية اميركا الجنوبية.

ووضع الاتحاد حدا للفترة القياسية التي لم يعرف فيها ابطال افريقيا طعم الهزيمة والتي وصلت الى 18 شهرا لم يخسروا خلالها في 55 مباراة، بعدما استغل محمد نور خطأ ارتكبه الحارس المخضرم عصام الحضري وانهى الكرة في الشباك.

ولعب الاتحاد ناقص الصفوف لايقاف اثنين من لاعبيه هما المدافع اسامة المولد ولاعب الوسط الكاميروني جوزيف ديزيريه جوب، واستبعاد الاتحاد الدولي (فيفا) للبرازيليين الثلاثة بدرينيو وليما وماركاو الذين ضمهم مؤخرا وكان يعول عليهم كثيرا في هذه البطولة.

وكان الاهلي اعترض لدى الفيفا على ضم الثلاثي البرازيلي، ورغم حصوله على استبعادهم لم يستطع مواصلة مشواره الناجح وسقط امام منافسه.

واتبع البرتغالي جوزيه مانويل مدرب الاهلي تكتيكا متوازنا بين الدفاع والهجوم، قابلته خطة هجومية من قبل مدرب اتحاد جدة الروماني انجل يوردانيسكو تجلت خصوصا في الشوط الثاني واتت اكلها في ربع الساعة الاخير بعد شوط اول باهت من الجانبين في ملعب يتسع لاكثر من 60 الف متفرج خلت نصف مدرجاته من الحضور تحت انظار رئيس الفيفا، السويسري جوزيف بلاتر.

واخفق الحضري في اعتراض كرة عرضيه ارسلها احمد الدوخي من الجهة اليمنى فوصلت الى نور الذي خدع الحارس مجددا ووضعها داخل مرماه، صانعا الفوز الخامس على التوالي للاتحاد على الاهلي.

وفشل الاهلي في الثأر لهزيمته السابقة من اتحاد جدة الذي كان قد تغلب عليه في مباراة كأس السوبر العربية بالهدف الذهبي قبل عدة سنوات.

وكانت البداية للاهلي عبر فرصة مباشرة للمدافع احمد السيد الذي قاد هجمة ودخل المنطقة دون ان يحسن انهاءها في الدقيقة الخامسة، ثم اخرى من تسديدة صاروخية للهداف عماد متعب ارتطمت منها الكرة بقدم الحارس مبروك زايد وتحولت الى ركنية (30).

وقام السيراليوني محمد كالون ونور باكثر من محاولة خطرة في الوقت بدل الضائع من الشوط الاول دون ان ينجحا في مسعاهما وبقيت شباك الفريقين عذراء.

وتحسن الاداء كثيرا في الشوط الثاني خصوصا من قبل الاتحاد الذي ضغط وتمكن من تسجيل هدف الفوز الذي نقله لمواجهة ساو بالو.

ويلعب اليوم في ربع النهائي اف سي سيدني الاسترالي مع ديبورتيفو سابريسا الكوستاريكي على ان يقابل الفائز منهما ليفربول الانجليزي بطل اوروبا في نصف النهائي الخميس، فيما سيلاقي الخاسر منهما فريق الاهلي للمنافسة على المركز الخامس.

وقال يوردانيسكو بعد المباراة "اننا سعداء وفخورون بهذا الفوز. لم نلعب جيدا في الشوط الاول لكننا ترجمنا تفوقنا وفرصنا بهدف الفوز في الثاني".

واضاف "السبب في عدم لعبنا بطريقة جيدة يعود الى العامل النفسي الذي احدثه لدينا استبعاد ثلاثة لاعبين من قبل الفيفا ما ساهم في انخفاض الروح المعنوية لدى اللاعبين، لكننا تجاوزنا ذلك مع مرور زمن المباراة وحققنا الفوز".

من جانبه، قال مانويل "لم نقدم مستوانا الحقيقي المعروف، ولعبنا بشكل سيىء في الشوط الثاني. المستوى الذي قدمناه لا يقود الى تحقيق الفوز".

واضاف "مشوارنا الناجح كان سيتوقف يوما، وخسارتنا اليوم تعني ان حلمنا ببلوغ المباراة النهائية قد تبخر".

وقاد المباراة الحكم الانجليزي غراهام بول.

- مثل الاتحاد: مبروك زايد- احمد الدوخي وعدنان فلاتة وحمد المنتشري ورضا تكر ومحمد امين (ابراهيم السويد) ومحمد كالون ومناف ابو شقير (علي القرني) والبرازيلي تشيكو وسعود كريري ومحمد نور.

- مثل الاهلي: عصام الحضري- اسلام الشاطر (حسام عاشور) واحمد السيد ووائل جمعة وشادي محمد ومحمد بركات وعماد متعب والانغولي جيلبرتو (احمد ابو مسلم، ثم اسامة حسني) وحسن مصطفى ومحمد شوقي ومحمد ابو تريكة.

 حداثة سيدني في مواجهة عراقة سابريسا

سيحاول نادي اف سي سيدني الاسترالي الحديث العهد ان يدون اسمه ولو مرة واحدة في سجلات بطولة العالم للاندية في كرة القدم عندما يلتقي مع بطل الكونكاكاف ديبورتيفو سابريسا الكوستاريكي اليوم الاثنين في ربع نهائي.

ويجهل كل من الفريقين خصمه، فالفريق الاسترالي الذي امضى بالكاد السنة الاولى من عمره (تأسس في الاول من تشرين الثاني/نوفمبر 2004)، لم يشارك بعد في بطولة خارج اوقيانيا، وسيسعى الى التعريف عن هويته في هذه المشاركة من خلال تخطي ربع النهائي ومواجهة ليفربول الانجليزي بطل اوروبا في نصف النهائي.

ويبني الدولي الالماني السابق بيار ليتبارسكي، مدرب اف سي سيدني، امالا كبيرة على قائد الفريق الترينيدادي دوايت يورك، مهاجم مانشستر يونايتد الانجليزي السابق، والنجم الياباني السابق كازيوشي مييورا والمحليين دافيد زدريليتش وستيف كوريكا.

وقال ليتبارسكي "شاهدت بعضا من مبارياتهم فهم فريق جيد وسريع جدا وقوي في جميع الخطوط. علينا ان نركز خلال 90 دقيقة خصوصا في الدفاع وفي هذه الحال سنملك فرصة الفوز".

واضاف "لدينا بعض اللاعبين من اصحاب الخبرة، وكانت لدينا فترة قصيرة اختبرنا خلالها مستوانا في مباراتين وكان عاليا. سنحاول اللعب من اجل الفوز ونحن على استعداد لمواجهة سابريسا".

من جانبه، قال يورك "لم اشاهد اي مباراة لسابريسا، لكننا نعرف كيف سنحقق الفوز من خلال الفنيات العالية والتصميم القوي على تقديم الافضل والروح القتالية التي نتمتع بها وكل هذه العوامل ستوصلنا الى هدفنا".

على الطرف الاخر، يملك ديبورتيفو سابروسا سجلا ناصعا على الصعيد المحلي (23 لقبا)، لكن الحذر يسود صفوفه وهو ما عبر عنه الحارس خوسيه فرانشيسكو بوراس بقوله "نعتقد باننا فريق كبير وفي موقف ايجابي ونرى ان مشاركتنا في هذه البطولة مهمة. لكن الجميع يقولون ان اف سي سيدني فريق صغير وهذا مجاف للحقيقة. فكل فريق توج بطلا في قارته هو قوي ما فيه الكفاية بدنيا وذهنيا".

واضاف "سنحاول تقديم افضل ما لدينا ونأمل بتحقيق نتيجة جيدة".

ويعتمد الفريق الكوستاريكي على عدد من الدوليين ابرزهم رينالدو غوميز ووالتر تشنتينو وجيرالد دروموند واليخاندرو سيغيرا، اضافة الى ويلسون مونوز واندريس نونيز واريك كوراليس وجان باوتيستا اسكفيل.

 ديبورتيفو سابريسا في سطور

- ديبورتيفو سابريسا الكوستاريكي (ممثل اميركا الوسطى):

- تأسس في 16 تموز/يوليو 1935

- اكثر اندية كوستاريكا فوزا بلقب بطل الدوري (23 لقبا)

- توج بطلا لاتحاد الكونكاكاف 3 مرات وبطلا لاندية اميركا الوسطى مرتين

- قاده مدربه هرنان مدفورد لتخطي مونتري وبوما المكسيكيين وكنساس سيتي ويزاردز الاميركي في طريقه الى اللقب الذي اهله للمشاركة في بطولة العالم للاندية.

- ابرز نجومه الدوليون رينالدو غوميز الملقب بال"رصاصة" ووالتر تشنتينو وجيرالد دروموند.

 اف سي سيدني في سطور

- سيدني اف.سي الاسترالي (ممثل اوقيانيا):

- تأسس حديثا في الاول من تشرين الثاني/نوفمبر 2004

- تأهل الى بطولة العالم للاندية بعد تتويجه بطلا لاوقيانيا، علما بانه حقق 8 انتصارات متتالية في هذه البطولة

- ابرز لاعبيه الترينيدادي دوايت يورك مهاجم مانشستر يونايتد الانجليزي سابقا، والنجم الياباني السابق كازايوشي مييورا.

 بلاتر: ليفربول يسعى بشدة للفوز باللقب

قال سيب بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) ان فريق ليفربول الانجليزي سيسعى جاهدا للفوز بلقب بطولة العالم للاندية لكرة القدم رغم المخاوف بسبب ارهاق اللاعبين.

وكان بلاتر يتحدث قبل أولى مباريات البطولة بين الاهلي المصري بطل افريقيا واتحاد جدة السعودي بطل اسيا أمس الاحد .

وقال بلاتر للصحفيين "اتصلت بشكل مباشر بليفربول. قالوا (ليفربول) انهم فازوا بكل شيء ولكن لم يحصلوا على بطولة عالم.

"أنا متأكد من أنهم سيبذلون جهدا خاصا وسيسعون بالتأكيد للفوز بالبطولة."

ويعلق الفيفا آماله على النسخة الجديدة من بطولة العالم للاندية بعد الانهيار المحرج للنسخة السابقة من البطولة.

الا أنه من غير المرجح أن يشتعل الحماس في البطولة التي تشارك بها ستة فرق الى أن يبدأ ليفربول بطل اوروبا وساو باولو البرازيلي بطل امريكا الجنوبية حملتهما في البطولة من الدور قبل النهائي.

وفاز ليفربول على ميدلزبره 2-صفر في الدوري الممتاز الانجليزي يوم السبت قبل السفر الى اليابان لمواجهة في قبل النهائي يوم الخميس الفائز من مباراة سيدني اف.سي الاسترالي وديبورتيفو سابريسا من كوستاريكا.

وقال بلاتر انه واثق من أن ليفربول يتمتع بفريق قادر على تحمل السفر 12 الف ميل رغم جدول مبارياته المزدحم.

وتابع "يلعب ليفربول بشكل جيد في الدوري الممتاز وفي البطولة الاوروبية للاندية الابطال حيث تصدر مجموعته متقدما على تشلسي.

"أنا متأكد من أن لاعبيه سيصلون اليوم وهم مستعدون تماما للعب يوم الخميس."

وهزم ليفربول صفر-3 من فلامنغو البرازيلي في النسخة السابقة من البطولة عام 1981 كما هزم من اندبندينتي الارجنتيني صفر-1 عام 1984 . وكانت النسخة القديمة من البطولة يشارك بها فقط أبطال اوروبا واميركا الجنوبية.

ونظم الفيفا أول بطولة عالم للاندية منذ خمسة أعوام في البرازيل ولكنه أوقفها عام 2001 في أعقاب انهيار شركة (اي.اس.ام.ام)اي.اس.ال/ التسويقية الشريك مع الفيفا.

ولكن بلاتر قال ان عدم لقاء ليفربول مع ساو باولو في نهائي البطولة في يوكوهاما في 18 ديسمبر/كانون الاول لن يمثل احراجا كبيرا.

وقال "يصعب التكهن بأي شيء في كرة القدم. انا متأكد من أن الفجوة بين الاندية الكبرى في اميركا الجنوبية واوروبا والفرق من الاتحادات القارية الاربعة الاخرى ليست كبيرة. اذا حدثت مفاجآت سأكون أول السعداء."

 الجوهري يحمل الحضري مسؤولية هدف اتحاد جدة

حمل محمود الجوهري المدير الفني لمنتخب الأردن عصام الحضري مسؤولية الهدف الذي منى به مرماه في مباراة اتحاد جدة السعودي في افتتاح كأس العالم للأندية.

وقال الجوهري خلال تحليله للمباراة في شبكة راديو وتليفزيون العرب (ART) : "الحضري يتحمل جزء كبير من مسؤولية الهدف الذي دخل مرماه لأنه لم ينجح في تشتيت الكرة العرضية بقبضة يده".

وأضاف مدرب الأهلي والزمالك الأسبق : "الحضري خرج للكرة العرضية ويده مفتوحة بدلا من تشتيتها بقبضة يده ليتيح الفرصة لنور ليسجل هدف المباراة الوحيد".

وفشل الحضري في الإمساك بعرضية أحمد الدوخي أو إبعادها لتجد نور المندفع من الخلف الذي لم يتوانى في إيداعها المرمى الخالي بسهولة.

وحول تغيير أداء الأهلي في الشوط الثاني ، قال عميد المدربين المصريين : "وضح تأثير الإجهاد على اللاعبين منذ الدقيقة 40 في الشوط الأول وانخفاض اللياقة البدنية لمعظم بشكل تدريجي مع بداية الشوط الثاني حتى انهار الفريق تماما ، وسط طفرة سعودية من لاعبي الاتحاد".

ويلتقي اتحاد جدة مع فريق ساو باولو البرازيلي يوم الأربعاء في الدور قبل النهائي للبطولة ، في حين سيلعب الأهلي أمام الخاسر من فريقي سيدني الأسترالي وديبورتيفو سابريسا الكوستاريكي. 

التعليق