مدينة واشنطن تحظر التدخين في الاماكن العامة

تم نشره في الخميس 8 كانون الأول / ديسمبر 2005. 10:00 صباحاً

    واشنطن - وافق مجلس مدينة واشنطن بأغلبية ساحقة أمس على فرض حظر على التدخين في الحانات والمطاعم وغيرها من اماكن العمل والاماكن العامة لكن رئيس البلدية انطوني وليامز قال إنه قد لا يوقع مشروع القانون.

ووافق المجلس بأغلبية 12 صوتا ضد صوت واحد على المشروع الذي يقضي بحظر التدخين في جميع الحانات والمطاعم والنوادي الليلية في الاماكن المغلقة في عاصمة الولايات المتحدة بدءا من الاول من يناير كانون الثاني 2007.

ويتعين أن يسري حظر التدخين على الفور في أي منشأة جديدة تفتح ابوابها في الفترة بين سن القانون وموعد سريانه.

لكن سيظل مسموحا بالتدخين في الاماكن المكشوفة بالحانات والمطاعم وفي غرف الافراد بالفنادق ومتاجر بيع منتجات التبغ وحانات السيجار التي تحصل على 10 في المائة على الاقل من ايراداتها السنوية من بيع منتجات التبغ وفي المنشات التي تقوم بابحاث عن اثار التدخين.

   وبهذا تنضم واشنطن العاصمة الى عدد متزايد من المدن والولايات الاميركية التي تحظر التدخين في الاماكن العامة. وقال اعضاء بالمجلس ان التشريع صيغ على غرار حظر التدخين الذي اعلن في مدينة نيويورك في 2003.

وقال ادريان فنتي عضو المجلس والمرشح في انتخابات رئاسة البلدية "التدخين السلبي يؤدي الى الوفاة وهذه حقيقة علمية. منذ اعوام يسير هذا البلد قدما في اتجاه التخلص من التدخين السلبي في اماكن العمل."

ورفض المجلس تعديلات مقترحة للسماح بالتدخين في الحانات والمطاعم إذا قامت بوضع حواجز لفصل منطقة المدخنين عن غير المدخنين وتركيب اجهزة لتنقية الهواء واستثناء الحانات التي لا تقدم الطعام.

وجرى تأجيل النظر في تعديل يستثني الحانات التي يدخن فيها الرواد النرجيلة إلى موعد لاحق.

وقال وليامز امس إنه لم يقرر بعد هل سيوقع التشريع.

   وكان قال اول من أمس انه لن يؤيد "الحظر بنسبة 100 في المائة" الذي يقترحه المجلس. واضاف أن اصحاب الحانات والمطاعم في المدينة سيخسرون زبائنهم الذين سيذهبون الى فرجينيا التي لا تفرض حظرا على التدخين كما ان المؤسسات في الاحياء الصغيرة ستواجه مشكلات مالية.

التعليق