العبداللات ونابوليون يتحديان الإرهاب بحفل مشترك

تم نشره في الثلاثاء 29 تشرين الثاني / نوفمبر 2005. 10:00 صباحاً
  • العبداللات ونابوليون يتحديان الإرهاب بحفل مشترك

 عمان-الغد- في رد طبيعي يثبت أن عمان, لا يهزها ولا يقض مضجعها, أي هجوم سافر على اطمئنانها وحيويتها ورونقها, ينتظر أن يحيي الفنان الاردني عمر العبداللات والفنان والموسيقي العراقي نابوليون مساء بعد غد الخميس في مطعم السلك بفندق الرويال حفلا غنائيا ساهرا, يثبت من جديد عمق العلاقة الأزلية التي تربط الشعبين الاردني والعراقي, كما يثبت أن التفجيرات الارهابية الاخيرة ما هي الا سحابة صيف, ذهبت الى غير رجعة.

وسيقدم العبداللات في الأمسية مجموعة من أغنياته الوطنية المعروفة كـ " جيشنا, وهاشمي, وغز البيارق", كما سيقدم الاوبريت الغنائي الجديد" يابلدنا" الذي تم اطلاقه عقب التفجيرات الاخيرة. وينتظر ان يقدم العبداللات سلسلة من أغنياته الوجدانيه مثل" ما تركتك, وحبوبي, وياسعد, ويمين وشمالي".

وسيبحر الفنان نابوليون في التراث الغنائي والفلكلور العراقي الثري بالمقامات, وسيقدم أغنيات تدعو للسلام, سيؤديها باللغة الانجليزية.

 هذه الامسية ستكون بمثابة الدعوة لعودة الحياة الفنية في العاصمة عمان الى نشاطها المعهود, اذ من المقرر ان تشهد الفترة المقبلة عدة حفلات وأمسيات غنائية بمناسبة حلول اعياد الكريسماس ورأس السنة وعيد الاضحى المبارك.

التعليق