الشرطة البرازيلية تحقق مع تايسون في تهمة الاعتداء على مصور

تم نشره في السبت 12 تشرين الثاني / نوفمبر 2005. 09:00 صباحاً
  • الشرطة البرازيلية تحقق مع تايسون في تهمة الاعتداء على مصور

 من عالم الملاكمة
 

  مدن - أجرت الشرطة البرازيلية اول من امس الخميس تحقيقاتها مع الملاكم الاميركي السابق مايك تايسون بطل العالم سابقا في التهمة الموجهة إليه بالتعدي بالضرب على أحد المصورين.

 وكان المصور قد اتهم تايسون بالتعدي عليه بالضرب في أحد الملاهي الليلية، ويجب على تايسون الآن أن يظهر ويشرح الواقعة قبل الجلسة التي عقدتها محكمة ساو باولو امس الجمعة للنظر في القضية.

 وادعى المصور البالغ من العمر (34 عاما) أن تايسون دفعه وألقى بالكاميرا على الارض ثم نزع الفيلم منها، وقالت الشرطة البرازيلية إن تايسون اعترف بأنه حطم الكاميرا ولكنه أنكر تهمة التعدي على المصور.

 ولم تكن تلك هي المرة الاولى التي يستحوذ فيها تايسون على جزء من الاخبار لمثل هذه الاسباب، حيث كان قد عوقب بالسجن من قبل بتهمة الاغتصاب كما عوقب بالإيقاف لمدة عام بعد أن قضم جزءا من أذن الملاكم إيفاندر هوليفيلد في المباراة التي جرت بينهما في لاس فيغاس عام 1997.

 إعلان رحمن بطلا للعام

 قال مجلس الملاكمة العالمي اول من امس الخميس انه سيعلن الملاكم الاميركي حازم رحمن بطلا لوزن الثقيل بالنسبة لمجلس الملاكمة العالمي ليحصل على اللقب الذي اصبح شاغرا باعتزال الملاكم الاوكراني فيتالي كليتشكو.

 وقال المجلس عبر موقعه الرسمي على الانترنت ان رحمن حصل على غالبية الاصوات خلال تصويت مجلس امناء مجلس الملاكمة العالمي وانه سيتوج بطلا لهذا اللقب بمجرد الانتهاء من حصر الأصوات.

 واضطر كليتشكو الى الانسحاب من مباراته التي كان من المقرر ان يدافع فيها عن اللقب امام رحمن والتي كانت مقررة في 12 من تشرين الثاني/نوفمبر الجاري بسبب اصابة في الركبة اليمنى.

 وانسحب كليتشكو (34 عاما) من مباراتين امام رحمن في وقت سابق من العام الحالي بسبب مشكلات في الفخذ والظهر، وقد سبق وفاز رحمن بلقب مجلس الملاكمة العالمي عندما هزم البريطاني لينوكس لويس في الجولة الخامسة في جوهانسبرغ عام 2001، الا انه خسر اللقب عندما فاز عليه لويس بعد ذلك في لاس فيغاس في نفس العام. 

التعليق