وسائل تساعد الإنسان على مراقبة ضغط الدم المرتفع بنفسه

تم نشره في الثلاثاء 8 تشرين الثاني / نوفمبر 2005. 10:00 صباحاً
  • وسائل تساعد الإنسان على مراقبة ضغط الدم المرتفع بنفسه

 برلين- ارتفاع ضغط الدم المزمن قد يتسبب في إعطاب الشرايين والقلب وغيره من الاعضاء وربما يؤدي إلى الاصابة بالازمات القلبية والسكتات الدماغية.ولانه ليست له أعراض في البداية فإن الفحوص الدورية هي السبيل الوحيد لاكتشافه.

ويمكن لوسائل قياس ضغط الدم المنزلية أن تساعد في متابعة ضغط الدم شريطة أن يعرف المريض كيفية استخدامه, ويعاني ملايين حول العالم من ارتفاع ضغط الدم.

ويقول يواكيم ليبلين الخبير الالماني ومدير الرابطة الالمانية لضغط الدم المرتفع في هيدلبرج "بعد سن الستين يصاب شخص من كل شخصين بارتفاع ضغط الدم".

وثمة نوعان رئيسيان من أجهزة قياس ضغط الدم في الاسواق: أحدهما يوضع أعلى الذراع فيما يوضع الآخر على الرسغ. ويقول اوليفر فولف مدير المبيعات بشركة بوزو لتصنيع أجهزة قياس ضغط الدم في مدينة جونجين جين جنوب غرب ألمانيا إن " جميع أجهزة القياس تعمل وفق المبدأ نفسه".

فالطبيب الذي يقيس ضغط دم المريض يستخدم سماعة للانصات لصوت الدم وهو يعود إلى وريد في أعلى الذراع بعد خنقه بقربة منفوخة بالهواء.

على الجانب الآخر تستخدم أجهزة القياس الالكترونية طرقا تعتمد على "مقياس الذبذبة" لقياس ضغط الدم وهي تحتوي أيضا على القربة التي تنفخ بالهواء والتي تضغط على الوريد. فعندما يقل ضغط الهواء في القربة تدريجيا فإن الحساسات في هذا المقياس تسجل التذبذبات في ضغط الدم الناجمة عن ضربات القلب.

وعادة تقاس النتائج بملليمترات من الزئبق, وتتراوح أسعار أجهزة القياس الالكترونية بشكل عام ما بين 30 الى 80 يورو (36 الى96 دولار). وتعد الدقة أكثر العوامل أهمية في تصنيف هذه الاجهزة.

وطبقا للرابطة الالمانية فإن كثيرا من أجهزة القياس الموجودة في السوق تعطي قراءات غير دقيقة بأكثر من 100 ميلليجرام زئبق بنسبة تتراوح بين 17 إلى 25 في المئة من مرات استخدامها. لذا فإن الرابطة تقوم باختبار أجهزة القياس بناء على طلب مصنعيها وتمنحها أختام الموافقة.

وتأتي كيفية استخدام أجهزة قياس الضغط على نفس قدر أهمية الدقة التي يجب أن تكون عليها. وفي هذا الاطار يقول كارل فريدريك ثيل الذي قام باختبار أجهزة القياس في برلين لصالح منظمة "شتيفتونج فاريينتيست" الالمانية لحماية المستهلك: "كثير من الناس لا يعطون وقتا كافيا للقياس" موضحا أن الناس على وجه الخصوص يتسرعون على الارجح عند استخدامهم أجهزة قياس الضغط التي توضع على الرسغ وهو ما يفسر إصدار الرابطة لتوصيات بقياس ضغط الدم بعد بضع دقائق من الراحة ويفضل أن يكون في الصباح قبل تناول أي أدوية.

ويشير ثيل إلى أن قياس ضغط الدم لمرة واحدة وفي بضع لحظات عديم الفائدة لان أفضل أجهزة القياس تكون أحيانا غير دقيقة.

لذا فإنه ينصح الراغبين في قياس ضغط دمهم بأن يقيسوه "ثلاث مرات في اليوم وفي نفس الوقت دائما وفي نفس الظروف".

التعليق