زوجة مدرب هارتس السابق تكشف عن استقالة زوجها

تم نشره في الاثنين 31 تشرين الأول / أكتوبر 2005. 09:00 صباحاً

 

 جلاسجو- قالت زوجة جورج بيرلي المدير الفني السابق لفريق هارتس الاسكتلندي لكرة القدم إنها تعتقد أن انهاء عقد زوجها مع الفريق المتصدر للدوري الاسكتلندي سببه خلافها مع أكبر المساهمين في النادي فلاديمير رومانوف.

وقالت جيل بيرلي في مقابلة مع صحيفة صنداي ميل الاسكتلندية "يتناول جورج العشاء مع رومانوف معظم أيام السبت. وفي الأسبوع السابق لاقالته أحضرني معه. وجدت أن رومانوف رجل فظ.

"بصرف النظر عن أي شيء آخر عندما وصلنا وجدنا أنه تناول عشاءه بالفعل. لم أصدق ذلك."

وتابعت "لم نتفق. لم يحبني على الاطلاق. لا يتحدث الانجليزية ويحتاج للحديث عن طريق مترجم."

وترك بيرلي هارتس باتفاق الطرفين في مطلع الأسبوع الماضي من جراء "خلافات" في أعقاب أقل من أربعة شهور تولى فيها مسؤولية الفريق.

وجاء تركه للفريق بعد يوم من زيادة رومانوف وهو من ليتوانيا لحصته في النادي إلى 55.5 بالمئة وقوله إنه يأمل أن يشتري بقية الأسهم حتى تكون له السيطرة الكاملة على النادي.

وتحت قيادة بيرلي لم يهزم هارتس في الدوري الاسكتلندي الموسم الحالي. ومني هارتس بأول هزيمة له أمس الاول السبت عندما تغلب عليه هايبرنيان 2-صفر .

وقال تشارلي مان المتحدث باسم رومانوف "السيد رومانوف يشعر بالاسف إذا كانت السيدة بيرلي شعرت بأي اساءة إذ أن ذلك لم يكن مقصودا على الاطلاق."

 

التعليق