كرواتيا تعدم الدواجن في محيط ثلاثة كيلومترات من بجعات مصابة

تم نشره في الاثنين 24 تشرين الأول / أكتوبر 2005. 08:00 صباحاً

    زغرب - ذكرت وكالة أنباء هينا الكرواتية أن المسؤولين بدأوا أمس الاول في إبادة للدواجن في دائرة نصف قطرها ثلاثة كيلومترات تحيط ببركة شرقي العاصمة زاغرب حيث عثر في الاسبوع الماضي على ستة من طيور البجع الميتة بأنفلونزا الطيور.

وقالت الوكالة إنه عثر على آثار فيروس انفلونزا الطيور في كرواتيا للمرة الاولى في البجعات الميتة وذلك عند بركة سمك في حديقة بالقرب من مدينة أوراهوفيكا الواقعة على بعد 200 كيلومتر شرقي العاصمة زغرب.

   وقال مسؤول بوزارة الزراعة الكرواتية إن الابادة منصوص عليها في القانون الكرواتي وكذلك القواعد المعمول بها في الاتحاد الاوروبي وانها " كانت السبيل الوحيد لمواجهة انفلونزا الطيوربصورة فعالة " ومنع مصدر المرض من الوصول الى الثروة الداجنة في البلاد.

وذكر مسؤولون أنه تجرى أيضا اختبارات من اجل التأكد من أن السلالة التي عثر عليها مماثلة لتلك المعروفة علميا باسم " إتش 5إن 1 " والتي أدت إلى عمليات إبادة ضخمة في أسيا وأجزاء من أوروبا.

وكان رئيس الوزراء الكرواتي ايفو سانادر قد أعلن يوم الجمعة الماضي أنه تم بالفعل إرسال عينات إلى المملكة المتحدة لإجراء مزيد من الاختبارات. وحذر سانادر أيضا الدول المجاورة من الانتشار المحتمل لفيروس انفلونزا الطيور.

   يذكر أن سلالة إتش 5 إن 1 من انفلونزا الطيور والتي تسببت في وفاة 63 شخصا في أسيا قد تأكد وجودها في روسيا وتركيا ورومانيا وفي انتظار إعلان نتائج اختبارات اليونان.

ورغم أن المرض لا يمكنه الانتقال من إنسان إلى إنسان إلا أن الخبراء يخشون من احتمال أن يقلد الفيروس أو يتحد مع فيروس آخر من السلالات المسببة للانفلونزا الشائعة ويؤدي إلى وباء يمكن أن يقتل مئات الملايين من البشر.

التعليق