غواية التراث كتاب العربي الجديد للناقد جابر عصفور

تم نشره في الأربعاء 19 تشرين الأول / أكتوبر 2005. 09:00 صباحاً
  • غواية التراث كتاب العربي الجديد للناقد جابر عصفور

 عمان- الغد - صدر كتاب العربي الجديد تحت عنوان "غواية التراث" يأتي هذا الكتاب ضمن السلسلة الفصلية التي تقدمها مجلة العربي الصادرة عن وزارة الإعلام الكويتية.

   يضم كتاب العربي الجديد عدداً من مقالات الناقد المصري د.جابر عصفور التي كانت مجلة العربي قد نشرتها خلال عامي 1994-1995، قدّم خلالها قراءة عميقة لعدد من شعراء العصر الجاهلي متأثراً بتجربة عميد الأدب العربي طه حسين في هذا المجال، وإعادة قراءة التراث الأدبي عبر ما كتبه أدونيس.

   ينقل د.جابر عصفور للقارئ الأجواء التي عاشها شعراء العصر الجاهلي والمكانة التي حظيوا بها عند أقوامهم وكيف تم ربط الطاقة الإبداعية لدى الشعراء بمخلوقات غير بشرية.

    وعبر نظرة نقدية شاملة يطلع القارئ على تحول الشكل التقليدي للقصيدة من الوقوف على الأطلال والتغني بالحبيبة، إلى التقرب من السلطان، وكيف تراجعت صورة الشاعر كصاحب معرفة لتطغى صورته كتابع للوالي.

   ويعيد "د. عصفور" ذلك إلى تغير الواقع الاجتماعي من الحياة القبلية إلى حياة المدينة بما فيها من تراكيب اجتماعية وسياسية مختلفة. ومن الجوانب الإيجابية لهذا التحول الاجتماعي التي أشار لها كتاب "العربي" ظهور أنماط أدبية جديدة تمثلت بالقصص الرمزية التي انطوت في جزء منها على معارضة السلطة المركزية للدولة وفي جزء آخر كانت تعبيراً عن الحاجات الروحية والذهنية للطوائف والمذاهب المتعددة.

   وفي اكثر من مقالة يستفيض د.جابر عصفور بالحديث عن المعلقات وأصل التسمية وكيف كان الشعراء في العصر الجاهلي ينتهون من إنشاد شعرهم في سوق عكاظ ويتنافسون في تعليق أشعارهم على جدار الكعبة.

   ومن المعلومات الشيقة التي قدّمها "د.عصفور" في هذا المجال أن ظاهرة المعلقات لم تكن شيئاً ابتدعه العرب في العصر الجاهلي، بل إننا نجد له أصولاً في الحضارات القديمة، فملحمة جلجامش تم تعليقها على جدران المعابد إبان الحضارة الأشورية، وفي الحضارة اليونانية تم تعليق قصائد الشاعر "فندار" والمكتوبة بأحرف من ذهب في معبد أثينا.

   وفي عالم الشعر الجاهلي المليء بالأدوات البلاغية بما فيها من تشبيه واستعارة يقارب د.جابر عصفور بين الشاعر الجاهلي والطفل من خلال الإدراك الحدسي الذي يلغي الحدود العملية بين الأشياء والتقسيمات المنطقية بين العناصر.

   وضمن هذا السياق قدّم "د.عصفور" عرضاً لكتاب "قراءة جديدة لشعرنا القديم" لصلاح عبدالصبور الذي يؤكد فيه النظرة الطفولية للشاعر الجاهلي خاصة في حواره مع الكون وجعله عالم الطبيعة والحيوان مرايا للإنسان.

التعليق