تطوير ورق بلاستيك إلكتروني لطباعة الصور من الحاسب مباشرة

تم نشره في الثلاثاء 20 أيلول / سبتمبر 2005. 09:00 صباحاً

اليابان - ظل حلم إنتاج الورق الإلكتروني يراود العلماء لنحو عقدين من الزمان، وبالرغم من أن هذا الحلم كان هدفًا صعب المنال، لكن العلماء، ظلوا يعملون بجد حتى بات الحلم حقيقة.

وفي هذا الإطار كشفت شركة فوجيستو سيمنز اليابانية مؤخرا النقاب عن نوعية من ورق البلاستيك المماثل لأفلام الطباعة البلاستيكية يتم توصيله بالحاسب لتنقل عليه أي صور يرغب في نقلها.

وبعد ثبات الصورة عليه لا يحتاج الأمر إلى مصدر للطاقة من أجل الحفاظ على الصورة المنقولة عليه .

ومن المنتظر أن يستخدم في هذا الورق الإلكتروني الجديد في عمليات الدعاية والإعلان.

ويتكون هذا الورق من ثلاثة ألوان هي الأحمر والخضر والأزرق، وهو شديد المرونة فيمكن ثنيه بسهولة، ولا يتعدى سمكه بعض المليمترات، مما جعل البعض يرى أنه من الممكن تثبيته على الملابس.

يذكر أن شركة فيلبس الهولندية قامت العام الماضي بطرح أول نموذج من الورق الالكتروني في العالم، وكان هذا النموذج عبارة عن شاشة مرنة في حجم الكتاب، حيث يمكن تحميل الصحف والمجلات عليها والاحتفاظ بها لفترة طويلة.

وقد بلغ مقاس أول ورقة الكترونية خمس بوصات، كما أمكن طيها لتصبح فى حجم القلم ، ويمكن لهذا الورق الاتصال بالأجهزة الالكترونية المحمولة مثل الهاتف المحمول والكمبيوتر الكفي .

ويتيح هذا الورق أيضا تحميل صفحات الانترنت ورسائل البريد الالكتروني، فهو مصنع من عدد كبير من الترانزستور، فضلاً عن دوائر الكترونية مصنعة من البلاستيك .

وفي هذا الصدد، نجحت الشركة مؤخراً في تطوير تكنولوجيا جديدة ستمكن من إنتاج شاشات كمبيوتر مرنة مصنوعة من ورق إليكتروني خاص، وستكون مجهزة لاستقبال الفيديو وعرض الصور الرقمية. وسيحمل الورق الجديد اسم " e.paper " ، وتطوره فيليبس بالتعاون مع شركات أميركية متخصصة في هذا المجال .

وأوضح مسؤول بالشركة الهولندية أن الأوراق أو الشاشات الورقية الجديدة ستكون ملونة وقادرة على التعامل مع تطبيقات عديدة، خاصة تطبيقات الوسائط المتعددة، وستسخدم أيضا في تصنيع الكتب الإليكترونية وشاشات الكمبيوتر المحمولة المستقبلية .

وستعرض هذه الأوراق صور الفيديو بسرعة 80 لقطة في الثانية، وهو ما يضمن الحصول على صورة نقية وواضحة .

وستبدأ الشركة بعرض نماذج تجريبية صغيرة من هذه الأوراق لن يزيد مقاسها على 2.5 بوصة لعرضها على الجمهور نهاية العام الحالي، على أن يتم تطوير شاشات كبيرة خلال السنوات القليلة الماضية، لكن لم تعلن فيليبس عن وقت محدد لطرح ورقها الذكي في الأسواق .

وعلى نفس الصعيد أطلقت كوداك ورق صور "إنك جت " يسمى ألتيما وهو خاص لطباعة الصور وذلك بتقنية «كولورلاست».

يوفر هذا الورق الذي يمكن استخدامه مع أي طابعة " إنك جت " منزلية صوراً ملونة رائعة تقاوم البهتان لفترة أطول من أي ورق إنك جت آخر متوفر في السوق.

وتدوم الصور المطبوعة على هذا الورق أكثر من مئة عام في ظروف العرض العادية دون الحماية من الغاز أو الرطوبة، عندما يستخدم هذا الورق مع مجموعة الأحبار التقنية.

وتعتبر هذه الخاصية أمراً ضرورياً لمقاومة تأثيرات المناخ الحار والرطب وخاصة مناخ الشرق الاوسط، وتأخذ كوداك بعين الاعتبار عوامل أخرى تلعب دوراً رئيسياً في بهتان الصورة ألا وهي الرطوبة والأوزون.

التعليق