حاملة اللقب تودع مبكرا وفوز سهل لشارابوفا وأغاسي

تم نشره في الأربعاء 31 آب / أغسطس 2005. 10:00 صباحاً
  • حاملة اللقب تودع مبكرا وفوز سهل لشارابوفا وأغاسي

فلاشينغ ميدوز

    نيويورك - فجرت لاعبة التنس الروسية إيكاترينا بيتشكوفا أولى المفاجآت الكبيرة في بطولة أميركا المفتوحة (فلاشينغ ميدوز) رابع بطولات "غراند سلام" الاربع في الموسم الحالي والبالغ مجموع جوائزها 17.75 مليون دولار وأطاحت بمواطنتها سفيتلانا كوزنيتسوفا مبكرا من البطولة بالتغلب عليها 6-3 و6-2 مساء الاول من أمس الاثنين في الدور الاول للبطولة.

    في المقابل لم تجد الروسية ماريا شارابوفا وباقي المصنفات الاوليات صعوبة في التأهل للدور الثاني حيث تأهلت إليه كل من الشقيقتين الاميركيتين سيرينا وفينوس وليامز والبلجيكية كيم كليسترز والروسية ناديا بتروفا.

    وفشلت كوزنيتسوفا المصنفة الخامسة للبطولة في أولى الخطوات على طريق الدفاع عن اللقب الذي أحرزته في الموسم الماضي عندما تغلبت في المباراة النهائية على مواطنتها إيلينا ديمينيتيفا وسقطت أمام مواطنتها الاخرى بيتشكوفا لتودع البطولة مبكرا.

   وأصبحت كوزنيتسوفا أول لاعبة تحمل اللقب وتخرج من الدور الأول للبطولة التالية مباشرة في تاريخ منافسات السيدات ببطولات فلاشينغ ميدوز.وبذلك واصلت كوزنيتسوفا مسيرتها السيئة في الموسم الحالي حيث منيت الاول من أمس بالهزيمة الخامسة عشرة مقابل 27 فوزا خلال الموسم الحالي 2005 الذي لم تفز فيه بأي لقب وكان آخر ألقابها هو الذي أحرزته في بطولة بالي في أيلول/سبتمبر الماضي بعد أسبوع واحد من فوزها بلقب فلاشينغ ميدوز.

    وكانت كوزنتسوفا خرجت من الدور الثالث في دورة تورونتو الكندية منتصف الشهر الحالي واشتكت من آلام في الظهر ثم غابت الاسبوع الماضي عن دورة نيو هايفن الاميركية، آخر المحطات الاستعدادية لفلاشينغ ميدوز. وتلتقي بيتشكوفا في الدور المقبل مع الفرنسية اميلي لوا او الكرواتية ايفانا ليسياك.

    جدير بالذكر أن بيتشكوفا (20 عاما) تخوض البطولة للمرة الاولى في تاريخها وتحتل المركز 97 في التصنيف العالمي للمحترفات.

وقالت كوزنيتسوفا عقب المباراة "سأحاول أن أظل قوية وأكتسب أشياء إيجابية.. ولم أكن في قمة مستواي خلال المباراة كما لعبت بيتشكوفا بشكل جيد.. وقد تعلمت درسا حيث تجعلك الاشياء الصعبة تزداد قوة وتتعلم".

شارابوفا تسحق منافستها اليونانية

    واستهلت الروسية ماريا شارابوفا المصنفة الثانية على العالم والمصنفة الاولى للبطولة مسيرتها في فلاشينغ ميدوز بفوز ساحق على اليونانية إيليني دانيليدو 6-1 و6-1.

    وأنقذت الروسية اللاعبة الثانية على العالم ست نقاط لكسر الارسال في شوطي ارسالها الاوليين قبل أن ترفع من مستواها لتحقق الفوز في 66 دقيقة. وقالت شارابوفا الفائزة ببطولة ويمبلدون للتنس العام الماضي "شعرت أني بخير وكان من الجيد أن أعود للعب ثانية. أعتقد ان التحسن وارد دائما وأتمنى أن أتحسن."

    ودفعت دانيليدو التي تغلبت على البلجيكية جوستين هينان هاردين حاملة لقبة بطولة فرنسا المفتوحة في الدور الاول ببطولة ويمبلدون ثمن فشلها في استغلال فرص كسر ارسال شارابوفا التي لاحت لها اذ ان ثقة اللاعبة الروسية في نفسها زادت، وساهمت اليونانية في هزيمتها بارتكابها سبعة أخطاء مزدوجة.

    وتقابل شارابوفا في الدور الثاني دالي راندريانتفي من مدغشقر التي تغلبت على الاميركية ماري غامبيل 6-3 و6-1.وبعد انسحابها من دور الثمانية ببطولة لوس انجليس أمام السلوفاكية دانييلا هانتوشوفا في وقت سابق من الشهر الحالي بسبب اصابة في عضلات الصدر لم تلعب شارابوفا ثانية قبل وصولها الى نيويورك للمشاركة في بطولة أميركا المفتوحة ولكنها شعرت أن لياقتها البدنية جيدة.

    وقالت "لم ألعب الكثير من المباريات ومن ثم أنا ما زالت أحاول التأقلم على الاوضاع والاستاد والرياح واللعب تحت الاضواء الكاشفة لاول مرة منذ فترة. ولهذا شعرت اني بخير. عندما تبتعد عن الملاعب لفترة تشعر بالتردد في أول مباراة تخوضها. لا تعرف كيف سيكون وضعك بعد الاصابة. وحتى الآن تسير الامور بشكل جيد."

    ولم تتجاوز شارابوفا الدور الثالث في بطولة اميركا المفتوحة واعترفت انها تشعر أن عليها أن تثبت شيئا في آخر البطولات الاربع الكبرى خلال العام.وقالت "لا أعتقد أني أوضحت لنيويورك كيف يمكنني أن العب التنس. أتمنى أن أقدم بعض المباريات الجيدة هنا من أجل من يشجعوني في نيويورك.

   وكانت شارابوفا تصدرت لمدة اسبوع واحد تصنيف اللاعبات المحترفات واصبحت اول روسية تنال هذا الشرف قبل ان تتنازل عنه لمصلحة الاميركية ليندساي ديفنبورت.وخاضت شارابوفا هذه الدورة للمرة الاولى بعد اصابتها في صدرها ما جعلها تغيب عن دورتين استعدادا لهذه البطولة وقالت في هذا الصدد: "غالبا ما تكون المباراة الاولى صعبة في احدى البطولات الكبرى خصوصا بانني لم أخض الكثير من المباريات في الاسابيع الاخيرة".

سيرينا تتخطى الدور الأول وسط استهجان الجماهير

    وعلى الرغم من عدم ظهورها بمستوى جيد في المباراة شقت الاميركية سيرينا وليامز المصنفة الاولى على العالم سابقا طريقها نحو الدور الثاني بالتغلب على التايوانية تشان يونغ يان 6-3 و6-1.

    ولم تجد سيرينا المصنفة الثامنة للبطولة والتي تشارك فيها للمرة السابعة صعوبة كبيرة في التأهل للدور الثاني رغم الصحوة المفاجئة لمنافستها الصغيرة (16 عاما) المصنفة 261 على العالم في بداية المجموعة الثانية من المباراة حيث تقدمت 3-1 قبل أن تستيقظ سيرينا من غفوتها وتنهي المباراة لصالحها.

    وهذه هي المباراة الاولى التي تفوز فيها سيرينا دون أن تخسر أي مجموعة منذ فوزها على الفرنسية ماري بيرس في نيسان/أبريل الماضي.

ونالت سيرينا استهجانا وهتافات من الجماهير لدى دخولها إلى الملعب وهي تتباهى بالقرط الذي تضعه في أذنها والذي يبلغ ثمنه أكثر من الجوائز المالية التي حصلت عليها منافستها خلال مسيرتها مع اللعبة.

    ونجحت سيرينا في تهدئة الجماهير بعدما أشادت بمنافستها الشابة وأوضحت أنها عندما كانت في السادسة عشرة من عمرها مثل تشان لم يكن لديها خمسة آلاف دولار.وقالت سيرينا التي تريد الاقتصاد في الجهد والوقت في الادوار الاولى كغيرها من المنافسات على اللقب "كان الفوز أسرع مما توقعت وهذا امر جيد في كل الاحوال".

    والمباراة هي الثالثة فقط التي تخوضها سيرينا منذ هزيمتها في الدور الثالث لبطولة إنجلترا المفتوحة (ويمبلدون) ثالث بطولات"غراند سلام" الاربع الكبرى في الموسم الحالي حيث أفسدت الاصابة في الكاحل والركبة مسيرة سيرينا في الموسم الحالي.

فينوس تلحق بشقيقتها

    ولحقت بسيرينا شقيقتها الكبرى فينوس المصنفة الاولى على العالم سابقا والمصنفة العاشرة للبطولة بعد أن تغلبت في الدور الاول على اليابانية ريكا فوجيوارا 6-3 و6-1 بعد مباراة دامت ساعة.

    وتسعى وليامز للفوز بلقب البطولة للمرة الثالثة في تاريخها وتقابل في الدور الثاني الروسية ماريا كيريلينكو التي تغلبت على الاسبانية لوبا بوس تيو 6-2 و6-3. وقالت وليامز عن مباراتها "كان يوما جميلا. لم أتمكن من الوصول الى قمة مستواي أو أضرب الكرة بالطريقة التي أريدها ولكن من الرائع أن أصل للدور الثاني."

    وتشارك وليامز في البطولة بعد أن شاركت في بطولة واحدة فقط من قبل منذ فوزها ببطولة ويمبلدون ولكنها اكتسحت فوجيوارا اللاعبة رقم 85 على العالم.وقد تقابل فينوس شقيقتها الاصغر سيرينا وليامز حاملة لقب بطولة استراليا المفتوحة اذا وصلت اللاعبتان لدور 16.

    ولم تجد البلجيكية المتحفزة كيم كليسترز المصنفة الاولى على العالم سابقا والمصنفة الرابعة للبطولة أي صعوبة في التغلب على الالمانية مارتينا مولر 6-1 و 6-2 لتبدأ مسيرتها بنجاح في البطولة الحالية بعد أن نجحت في إحراز ألقاب ثلاث بطولات على مدار الشهر الماضي.

    وفي باقي المباريات التي جرت مساء الاول من أمس في نفس الدور تغلبت الروسية ناديا بتروفا المصنفة التاسعة للبطولة على التشيكية إيفا بيرنيروفا 6-4 و6-4 والسلوفاكية دانييلا هانتوتشوفا على الفرنسية كاميل بين والاميركية شيناي بيري على الاسترالية أليسيا موليك المصنفة الرابعة عشرة للبطولة 6-4 و6-4 والاسترالية نيكول برات على اليابانية أكيكو موريغامي 6-7 (صفر-7) و6-صفر ثم بالانسحاب.

    وتغلبت الاميركية ليزا رايموند على آن كريمر من لوكسمبورغ 6-4 و3-6 و6-2 والايطالية ماريا إيلينا كامرين على الروسية دينارا سافينا 6-3 و6-7 (5-7) و6-3 والكرواتية إيفانا ليسغاك على الفرنسية إيميلي لوا 1-6 و6-4 و6-3 والكولومبية فابيولا زولواغا على الاميركية آشلي هاركلرود 6-صفر و3-صفر ثم بالانسحاب.

    وفازت التشيكية ميكايلا باستيكوفا على الايطالية ريتا غراندي 3-6 و7-6 (7-5) و6-3 والروسية ماريا كيريلينكو على الاسبانية لورا بووس تيو 6-2 و6-3 والفنلندية إيما لاين على الصينية شواي بينغ 3-6 و7-6 (7-4) و6-2.

     وفازت الصربية أنا إيفانوفيتش على الاميركية ليندساي لي واترز واليابانية آي سوغياما على الاوكرانية أليونا بوندارينكو 5-7 و6-4 و6-3 والصينية تشينغ جي على التشيكية إيفيتا بينيسوفا 6-2 و3-6 و6-صفر والتشيكية نيكول فيديسوفا على مواطنتها كفيتا بيتشكه 6-3 و6-1 والايطالية فرانشيسكا سكيافوني على الكرواتية إيلينا كوستانيتش 6-2 و7-5.

    وتغلبت الكولومبية كاتالينا كاستانو على الروسية ألينا غيدكوفا 6-4 و6-3 والالمانية جوليا شروف على الايطالية فلافيا بينيتا 6-4 و3-6 و7-5 والهندية سانيا ميرزا على الاميركية ماشونا واشنطن7-6 (8-6) و6-7 (6-8) و6-4 واليابانية أيكو ناكامورا على الاميركية ماريسا إيرفن 6-3 و6-3 والاميركية لورا غرانفيل على الايطالية سيلفيا فارينا إيليا 6-2 و6-1 والفنزويلية ماريا فينتو على الكرواتية ساندرا ماميتش 1-6 و6-3 و6-3.

     وفازت دالي راندريانتيفاي من مدغشقر على الاميركية ماري غامبل 6-3 و6-1 والفرنسية ماريون بارتولي على التشيكية باربورا سترايكوفا 6-3 و6-صفر والارجنتينية ماريا إيميليا ساليرني على الاميركية جيسيكا كيركلاند 6-4 و3-6 و7-6(7-صفر).

بداية جيدة للشاب نادال

    وفي منافسات الرجال استهل الاسباني الشاب رافاييل نادال (19عاما) المصنف الثاني على العالم والثاني للبطولة أيضا مسيرته في البطولة بالفوز على الاميركي بوبي رينولدس الذي يشارك ببطاقة دعوة (وايلد كارد) 6-3 و6-3 و6-4.

    ونجح نادال الفائز بلقب بطولة فرنسا المفتوحة (رولان غاروس) ثاني البطولات الاربع الكبرى في الموسم الحالي في التغلب على رينولدس المصنف 132 على العالم في مباراة استغرقت أقل من ساعتين ليكون الفوز السابع عشر له على الملاعب الصلبة في الموسم الحالي.

    والفوز هو الثاني لنادال على نفس اللاعب في الموسم الحالي حيث سبق وتغلب عليه في الدور الثالث لبطولة أستراليا المفتوحة في مطلع الموسم الحالي.وهذه هي المرة الثانية التي يتأهل فيها نادال للدور الثاني في ثلاث مشاركات له ببطولة فلاشينغ ميدوز.

    ويخوض نادال تنافسا خاصا مع السويسري روجيه فيدرر المصنف الاول على العالم خلال البطولة الحالية حيث تساوى كل منهما في عدد الالقاب التي أحرزها في الموسم الحالي ولكل منهما تسعة ألقاب. وكان آخر لقب أحرزه نادال على الملاعب الصلبة هو لقب بطولة مونتريال للاساتذة قبل أسبوعين.

    ويسعى نادال لاحراز اللقب ليكون أول لاعب يجمع بين بطولتي رولان غاروس على الملاعب الرملية وفلاشينغ ميدوز على الملاعب الصلبة في موسم واحد منذ أن حقق الاميركي المخضرم أندريه أغاسي هذا الانجاز عام 1999.

فوز سريع لاغاسي

    احتفل الاميركي المخضرم اندريه أغاسي (35 عاما) حامل ثمانية ألقاب كبيرة في بطولات الغراند سلام بالمرة العشرين على التوالي التي يظهر فيها في بطولة اميركا المفتوحة بالفوز على الروماني رازفان سابو والصعود للدور الثاني في البطولة.

    وتغلب اغاسي المصنف السابع في البطولة على منافسه 6-3 و6-3 و6-1 في 69 دقيقة فقط للتخلص من منافسه ليحقق فوزه الثاني والسبعين في هذه البطولة، وبات يحتاج الى فوز اضافي لمعادلة رقم التشيكي الاصل الاميركي الجنسية ايفان ليندل كأفضل ثاني سجل في تاريخ هذه البطولة، ولعب 34 كرة انتزع بها نقاط أمام سابو الذي بدا عاجزا أمام منافسه في المباراة التي استمرت ساعة وتسع دقائق، وفاز أغاسي بالمجموعة الثالثة والاخيرة بعد 17 دقيقة فقط.

    وصرخ مشجع أثناء المباراة التي كانت آخر مباريات الاول من أمس على استاد ارثر اش "نريد عشرين عاما أخرى" وقال أغاسي الذي فاز بلقب البطولة مرتين من قبل "احتجت لبعض الوقت في الايام القليلة الاولى من حياتي في الملاعب قبل أن أبدأ في الاستمتاع باللعب هنا، اذا لم تفهم عقلية الناس لا تشعر بالتقدير للمدينة ومن ثم لا تستمتع باللعب هنا."، واستطرد "احتجت لبعض الوقت لكي أفهم عقلية سكان نيويورك. ليس لديهم الكثير من الوقت لاضاعته واذا كانوا يريدون القيام بشيء فهم يفعلونه ويتوقعون نفس الشيء منك. هذا شيء بدأت أقدره وأحبه."

    ولم تظهر على أغاسي آثار إصابة في الظهر أرغمته على الابتعاد عن الملاعب تسعة أسابيع خلال الموسم بما في ذلك بطولة ويمبلدون للتنس.واستخدم أغاسي كراته الارضية القوية لينتزع بها 34 نقطة.

ويقابل أغاسي في الدور الثاني الكرواتي ايفو كارلوفيتش الذي فاز على الاميركي ماردي فيش 7-6 و6-3 و5-7 و7-6 والذي يتمتع بضربات إرسال قوية.

    وقال أغاسي عن كارلوفيتش وطوله 208 سنتيمترات "لا أعتقد أن هناك أي لاعب في البطولة يستمتع باللعب أمام كارلوفيتش. انه فريد في لعبه بسبب حجمه والطريقة التي يلعب بها."، ولم يلعب أغاسي مع كارلوفيتش من قبل.

    وتقدم الارجنتيني جييرمو كوريا المصنف الثامن للبطولة إلى الدور الثاني بالفوز على الاسباني فيليكس مانتيلا 7-6 (7-5) و6-1و6-3 وفاز الفرنسي ريشار جاسكيه المصنف الثالث عشر للبطولة بالتغلب على الاسباني ألبرتو مارتن 6-2 و6-3 و1-6 و6-7(4-7) و6-4 والسويدي توماس يوهانسون المصنف الرابع عشر للبطولة على الارجنتيني ماريانو زاباليتا 6-3 و6-4 و6-3.

مدعو يقصي غاوديو

    وتغلب الاميركي برايان بيكر البالغ من العمر 20 عاما المصنف 222 على العالم الذي يشارك في البطولة ببطاقة دعوة على الارجنتيني غاستون غاوديو بطل رولان غاروس الفرنسية، ثاني البطولات الاربع الكبرى، عام 2004 والفائز بخمسة القاب منذ بداية الموسم الحالي المصنف التاسع للبطولة 7-6 (11-9) و6-2 و6-4 لتكون مفاجأة أخرى في أول أيام البطولة بعد مفاجأة خروج كوزنيتسوفا.

    ولم يكن غاوديو في مستواه واستغل بيكر الفرصة ليحقق أول فوز له في بطولة من البطولات الاربع الكبرى ورابع فوز له في تاريخه.

وقال غاوديو الذي سنحت له 7 فرص لكسر ارسال منافسه نجح في واحدة منها فقط، "بالطبع كنت اصبو الى ان اقدم مستوى أفضل، لكنني واجهت خصما أفضل مني ولم أقو على فعل اي شيء".

   وأضاف: "كانت ارسالات بيكر قوية ولعب بشكل جيد خصوصا في النقاط الصعبة ومن الجزء الخلفي للملعب".وفاز البلجيكي كزافييه مالييز على التشيكي يان هينريش 6-2 و7-5 و6-2 والشيلي نيكولاس ماسو على الاميركي يان مايكل غامبل 7-6 (7-4) و6-2 و6-3 والكرواتي إيفان ليوبيسيتش على الالماني توبياز سوميرر 6-3 و7-6 (7-4) و6-3.

منع كاناس من دخول ملاعب البطولة

    من ناحية أخرى أبلغ مسؤولو رابطة محترفي التنس في العالم والاتحاد الدولي للتنس منظمي البطولة بمنع اللاعب الارجنتيني جييرمو كاناس المصنف العاشر على العالم سابقا من الدخول إلى ملاعب البطولة في ظل إيقاف عن خوض أي بطولة لمدة عامين بسبب تعاطيه المنشطات.

وإذا أراد كاناس الذي يوجد حاليا في نيويورك لمشاهدة فعاليات البطولة فسيكون عليه شراء تذكرة والجلوس في المدرجات مثل باقي المشجعين.

    وكان كاناس قد تلقى صدمة كبيرة إثر إيقافه عن المشاركة في البطولات لمدة عامين بسبب اكتشاف تعاطيه المنشطات في شباط/فبراير الماضي وقد تنهي هذه العقوبة مسيرته مع اللعبة خاصة وأنه سيحتفل بعيد ميلاده السابع والعشرين في تشرين الثاني/نوفمبر المقبل.

    وكان اختبار للكشف عن المنشطات في عينة أخذت من كاناس خلال مشاركته في بطولة أكابولكو في المكسيك قد أظهر وجود آثار لمواد منشطة محظورة في بول اللاعب.

    ونتيجة لخرق قواعد مكافحة المنشطات سيكون اللاعب ملزما أيضا بسداد 276 ألفا و70 دولارا من الجوائز المالية التي حصل عليها في البطولات بالاضافة لفقدان 525 نقطة من رصيده في التصنيف العالم للفردي و95 نقطة من تصنيفه في الزوجي ولن يستطيع العودة للمشاركة في البطولات قبل 11 حزيران/يونيو2007.

 

التعليق