سامر دوميت: الشهرة مضرة لكنها ممتعة

تم نشره في الأحد 28 آب / أغسطس 2005. 10:00 صباحاً
  • سامر دوميت: الشهرة مضرة لكنها ممتعة

 جمانة مصطفى

    تميز سامر بين زملائه في ستار اكاديمي بالصوت القوي والموهبة المسرحية، والثقة في الأداء كما وصفه أساتذته، والجمهور الذي تابعه لاحظ التغيير والتطور الذي طرأ على موهبته، حيث يعتبره الكثيرون شاعرا غنائيا صغيرا، إلا أنه يصف نفسه بالشاعر الخجول ويتوقع مستقبلا تعاونا يجمعه بزميله في الاكاديمية الملحن بشار غزاوي.

    حاليا.. يسعى سامر للتوفيق بين الدراسة والفن، وعلى الرغم من التنويع في الأغنيات التي احتواها برنامج "ستار أكاديمي" إلا أنه وجد نفسه في اللون الرومانسي، ويقول:في بعض المواقف اكون خجولاً واحيانا اكون جريئاً واحب ان اجرب كل شيء ولهذا السبب خضت هذه التجربة".

    وضع نصب عينيه العديد من الأسس، يقول :هناك مجموعة من الخطوط العريضة التي سألتزم بها مستقبلا، كالبحث عن أغنية وكلمات تشبهني، وفي نفس الوقت سأركز على اللحن والكلام والصورة التي سأقدم نفسي بها.

    وعلى الرغم من تأثر الكثيرين من فناني جيله بالشهرة المبكرة، إلا أنه يرفض أن يكون أحد هؤلاء، ويوضح :الشهرة قد تضر بالبعض لانها تحتاج الى نضج وعقل كبير يستوعبها، إلا انها تمكن الشخص من الاستمتاع بحب وإعجاب الناس، أنا شخصيا أحببت محبة الناس التي جاءت مع الشهرة .

    ويدافع سامر في معرض حديثه عن الأكاديمية من الهجوم الذي شنه بعض النقاد تعليقا على كون فكرة الرقص والغناء المسرحي بالشكل الذي تم تقديمه في الأكاديمية يتنافى مع فكرة الرجولة، يقول :هذا مفهوم خاطئ جداً، لأن الرجولة عبارة عن حالة كاملة للإنسان يعبر عنها من خلال موقف ومن خلال معاملته للناس وأخلاقه اكثر مما هي شكل خارجي فقط، انا شخصيا لا اعتقد ان الرقص والغناء يتعارضان مع هذه الفكرة.

    وحول رضاه عن نفسه يقول :الى حد ما انا راض عن ادائي، لكنني افضل ان اكون قاسيا مع نفسي وان اكون طموحاً وواقعياً في الوقت نفسه ولا يزال امامي مشوار طويل جدا، أنا اعتقد ان الانسان يجب ان يتعب ليعمل على تطوير نفسه والبرنامج وضعني تحت الاضواء لفترة ليست بسيطة، وهي فرصة رائعة لكل شخص طموح لكن ما تبقى الآن هو مجهودي الذاتي.

    ويتابع حديثه حول الأيام التي قضاها في الأكاديمية تحت المراقبة الدائمة، فيقول: شعور غريب إلى حد ما أن تكون تحت المراقبة على مدار الساعة، فتلفزيون الواقع يقوم على هذه الاسس، وهي فكرة لا يستوعبها الجميع، مما نمى فضولا كبيرا لدى الناس اكثر مما اعتقدنا،  لكن اذا اردت ان تكون محبوباً من خلال هذه الشاشة يجب ان تكون مسترخياً ومرتاحاً فقد زاذت ثقتي بنفسي واكتسبت بعض الحذر والخبرة في التعامل .

التعليق