لقاء فض الشراكة بين العودة والمشارع وعيرا والكريمة

تم نشره في الخميس 18 آب / أغسطس 2005. 10:00 صباحاً
  • لقاء فض الشراكة بين العودة والمشارع وعيرا والكريمة

أربع مباريات في دوري طائرة الأولى اليوم

 

عمان - الغد - تتواصل اليوم مباريات دوري طائرة الأولى بإقامة أربع مباريات تحدد معالم الفرق التي ستنزلق بسرعة للمواقع الخلفية وتحدد هوية القمة وخاصة فرق المربع الذهبي، ومباراة العودة والمشارع التي تقام في صالة الحسن في اربد في الساعة الخامسة هي الأهم لانها ستكون الفصل بين الفريقين اللذين يملكان نفس النقاط (8) والفائز يبتعد نهائيا عن الهبوط ويبقي آماله، والخاسر ينتظر بقية المباريات من اجل الحصول على النقاط.

وفي صالة قصر الرياضة يلتقي الكريمة مع عيرا في الساعة الخامسة مساء وتبدو المباراة متكافئة مع افضليه لفريق الكريمة الذي يلعب بجماعية وحماس كبيرين، وفي صالة الامير فيصل بالقويسمة يلعب البقعة مع الشهابية في الساعة السادسة مساء، ويتطلع البقعة بأهميه للقاء خوفا من حماس الشهابية الذي يسعى للتعويض للهروب من المركز التاسع،

ويستضيف كفرعوان فريق شباب الحسين في صالة الحسن باربد الساعة السابعة مساء ويتطلع الشباب الى كسب نقاط اللقاء من اجل البقاء في القمة.

المشارع * العودة

العودة يقوده حسين عواد الذي يجيد صناعة الألعاب في حال وصول الكرة الأولى سهلة ويهاجم عن طريق نجمه المتألق خضرعبدالعزيز الذي يجيد اللعب في كافة المراكز ويتولى فايز الدعجة الهجمات من مركز 3 لكن بالكرات القصيرة، ومن الجانب الأيمن يتولى خلدون خالد ومحمد خالد ومحمد منصور الضرب بقوة في حال توجيه الكرة بدقة اليهم واثبت العودة انه بدأ يستعيد عافيته من جديد.

اما المشارع فهو يعتمد على الهجمات على طول الواجهة الامامية بفضل نجاح صانع الالعاب نور الرياحنة في تهيئة الكرات النموذجية حسب الطلب للضاربين محمد حسين وقيس عبد الحليم وخلدون مصلح، وقدرات الفريق الدفاعية جيدة اذا تم رصدها المباشر لأبرز لاعبي العودة خضر عبدالعزيز وفايز الدعجة.

عموما المستوى الفني للفريقين متقارب ويفوز من يستطيع  ضبط الاعصاب مع التركيز على الدفاع المحكم في الواجهة الامامية او الخط الخلفي.

عيرا * الكريمة

الكريمة يلعب بحماس كبير معتمدا على الاخوين حسن وحسين العسود للهجوم بالكرات الساحقة من الاطراف والقلب بمساعدة اياد مستريحي واحمد جعارات وعوض هريس بقيادة المعد المتألق خالد عبدي الذي يوظف خبرته بالكامل من اجل تحييد دفاعات عيرا، التي تعتبر جيدة ويلعب الكريمة بجماعية للمحافظة على عدم ضياع النقاط من اجل الابتعاد عن شبح الهبوط الذي يهدد عددا من فرق الوسط.

ويعتمد عيرا على احمد الفاعوري في الإعداد ويساعده أحيانا محمود الوديان، وقدرات الفريق الهجومية جيدة إذا أحسن استغلالها وخاصة محمد العلوان وعبدالله شنيكات ويساعدهما غالب الكايد احمد طراد وسامي محاسنة ومهند قنديل، أما دفاعات الفريق فهي بحاجة الى ضبط خاصة على الشريط الأمامي للشبكة.

البقعة * الشهابية

 فريق البقعة يقوده محمد راتب الذي يحسن توجيه الكرات بدقة من الأطراف والقلب إلى جانب المشاركة الفعالة بحوائط الصد، ويهاجم الفريق بقوة من القلب بواسطة علي ثامر وعبدالرحمن غانم اللذين يجيدان قنص الكرات نصف الطائرة بسرعة إلى جانب بناء حوائط الصد القوية من القلب، أما جهاد علوان ومحمد هديب ومحمد جميل فيقومان بطرق الكرات من الإعداد العالي من الأطراف أو من الملعب الخلفي أحيانا، ويتولى محمد الجلخ الدفاع عن الملعب الخلفي، وقدرات الفريق الدفاعية جيدة اذا أحسن استثمارها بنجاح.

أما فريق الشهابية فهو الآخر يعتمد على الضاربين قيس حربي ورائد عويس وميثم جبار وعثمان عبدالله وابراهيم عبد ربه ويقوده صانع الألعاب محمد عبد الله، ويتميز الفريق بوجود ابراهيم عبدربه وميثم جبار واسامة المريدي الذين يجيدون اللعب في مختلف المراكز والهجوم من الأطراف والقلب، وقدرات الفريق الدفاعية والهجومية جيدة إذا أحسن استغلالها في الوقت المناسب.

شباب الحسين * كفرعوان

فريق شباب الحسين يدخل اللقاء مرتاحا ويلعب بقيادة صانع الألعاب محمد الناجي ويعتمد على الضاربين شريف عبدالله وعلاء دقماق ومحمد دقماق بالضرب من الاطراف وحمزه عبدالله واكرم خنفر من القلب ويتولى بشار محارمة مهمة تنظيف المنطقه الخلفيه اولا بأول.

فريق كفرعوان قادم بقوة من اجل تثبيت نفسه في الأولى ويقوده عيد فخري ويملك الفريق قدرات هجومية جيدة والتي تتكون من محمد مقدادي ونزيه ربابعة ووسام محمد واحمد داوود ومحمود بني عطا وحسن الشيخ، ويلعب الفريق بروح معنوية عالية إلى جانب الجماعية في الأداء.

التعليق