الفيلم الصيني "الهاتف الخلوي" في مؤسسة شومان اليوم

تم نشره في الثلاثاء 16 آب / أغسطس 2005. 10:00 صباحاً

 عمان- الغد - تعرض لجنة السينما في مؤسسة عبد الحميد شومان اليوم  وضمن برنامج عروضها لشهر آب الحالي المخصص لمختارات من السينما الآسيوية المعاصرة الفيلم الصيني الساخر " الهاتف الخلوي " للمخرج فونغ سياو غانغ. والفيلم من إنتاج عام 2004 .

تبدأ أحداث الفيلم في إحدى القرى النائية المجاورة لمنجم فحم، في زمن لم يكن فيه الهاتف الخلوي معروفا. وتصور المشاهد الأولى من الفيلم حوادث مضحكة تتعلق باندفاع مئات من أهالي القرية نحو مركز البريد الذي تم فيه لأول مرة تركيب هاتف عام من النوع القديم وذلك لإجراء مكالمات هاتفية. أحد مستخدمي هذا الهاتف كان بطل الفيلم الذي سيصبح بعد انتقاله إلى المدينة مذيعا تلفزيونيا مشهورا، في زمن بات ينتشر فيه استخدام الهاتف الخلوي يوما إثر يوم. والهاتف الخلوي يساعد الناس في الكثير من الحالات، لكنه بالمقابل يمكن أن يسبب لهم المشاكل والأزمات ، كما حصل مع بطل الفيلم يان وهو مقدم برامج تلفزيونية مشهور، وهو يستفيد من الهاتف الخلوي بنجاح لكي يحافظ على علاقته الجيدة مع زوجته ويخفي عنها علاقته السرية بصديقته، لكن الأمور لن تستمر لصالحه، وهو بسبب الهاتف الخلوي سيخسر الاثنتين معا.

يمزج الفيلم ما بين الكوميديا والتحليل الاجتماعي للعلاقات الحديثة ما بين الناس والدور الذي يلعبه الهاتف الخلوي في حياة الناس المعاصرين. يتميز الفيلم بواقعيته الشديدة  وبالإقناع نصا وإخراجا وتمثيلا وبالمستوى العالي فنيا وحرفيا لعمل مدير التصوير في الفيلم .

والفيلم ، أخيرا ، مترجم للعربية .

التعليق