بيكيلي أتعس بطل في العالم

تم نشره في الأربعاء 10 آب / أغسطس 2005. 10:00 صباحاً

هلسنكي - عندما فقد العداء الاثيوبي كينينيسا بيكيلي صديقته وخطيبته العداءة آليم تيكالي التي توفيت خلال أحد التدريبات مطلع العام الحالي 2005 توقع الكثيرون أن يؤثر هذا الحدث على بيكيلي وأن يضعف من آمال وفرص النجم الاثيوبي في مواصلة انتصاراته على المضمار وتربعه على عرش السباقات الطويلة التي حقق فيها رقمين قياسيين عالميين.

 وعلى الرغم من صعوبة الموقف على بيكيلي فقد نجح العداء الاثيوبي في التغلب على المحنة والفوز بالسباقات التي كان يمني بها نفسه وفي مقدمتها بطولة العالم لاختراق الضاحية والتي فاز بها هذا العام للمرة الرابعة على التوالي ثم ذهبية سباق عشرة آلاف متر في بطولة العالم العاشرة لالعاب القوى المقامة حاليا بالعاصمة الفنلندية هلسنكي.

 ولكن هذه الانتصارات لم تمح من ذاكرة بيكيلي ذكرى فقد حبيبته تيكالي ليصبح العداء الاثيوبي أتعس بطل للعالم، وتغلب كينينيسا بيكيلي على أحزانه الشخصية أول من أمس الاثنين حيث أحرز لقب سباق العدو عشرة آلاف متر في بطولة العالم ليفوز لبلاده باللقب السادس للسباق في آخر سبع بطولات للعالم، ونجح بيكيلي (23 عاما) الذي حرص على عدم الالتفات للخلف في اللفة الاخيرة من السباق في إحراز المركز الاول بعدما قطع المسافة في 27 دقيقة و8.33 ثانية ليضيف اللقب إلى لقب نفس السباق في أولمبياد أثينا 2004.

 وكان الاثيوبي الشهير هايلي غبرسيلاسي فاز بلقب نفس السباق أربع مرات في بطولات العالم 1993 و1995 و1997 و1999 بينما فاز بلقب السباق في بطولة العالم 2001 العداء الكيني تشارلز كاماثي قبل أن يحرز بيكيلي اللقب في البطولتين: الماضية عام 2003 والحالية 2005، وكانت الفرصة سانحة أمام بيكيلي حامل الرقم القياسي العالمي لسباقي خمسة آلاف متر (12 دقيقة 37.35 ثانية) وعشرة آلاف متر (26 دقيقة و20.31 ثانية) ليصبح أول عداء في التاريخ يحرز لقب السباقين في بطولة عالم واحدة ولكنه قال إنه لن يشارك في سباق العدو خمسة آلاف متر على الرغم من رغبة الاتحاد الاثيوبي لالعاب القوى في إقناعه بالمشاركة.

 وأظهر بيكيلي شجاعة هائلة العام الحالي رغم الصدمة الكبيرة التي تلقاها في بداية العام اثر وفاة تيكالي بطلة العالم لسباق العدو 1500 متر للشباب في الرابع من كانون الثاني/يناير الماضي اثر أزمة قلبية داهمتها خلال التدريبات، وقال بيكيلي: يا له من شيء لطيف أن تحرز الميدالية الذهبية في الدورات الاولمبية وبطولات العالم ولكنني لا أشعر بالسعادة هذا العام بسبب أحزاني.. إنه عام صعب بالنسبة لي بعد أن فقدت خطيبتي.

 وقال الهولندي غوس هيرمنز مدير أعمال اللاعب إن هذه العبارة التي قالها بيكيلي تلخص بالفعل واقع الحال الذي يعيشه، وأوضح هيرمنز أنه لم ير من قبل شخصا يشعر بالحزن الشديد على فقيده مثل بيكيلي مشيرا إلى أنه ما زال في أسوأ فترة من حياته بسبب فقد خطيبته ولكنه لن يكون كذلك بعد الان.

 وكان بيكيلي فر من الضغوط الشديدة التي تبذلها الكنيسة في بلاده والمحيطون به لمساعدته في الخروج من الازمة وسافر إلى ولاية أريزونا الاميركية للابتعاد عن هذه الضغوط.

 وقال هيرمنز إنه بقدر احترامه لرغبة الاتحاد الاثيوبي بمشاركة بيكيلي في سباق العدو خمسة آلاف متر بقدر خشيته من أن تتسبب هذه الرغبة في مضاعفة الضغوط على بيكيلي، وقال هيرمنز: لن يكون ذلك لصالح أحد فلن يخدم بيكيلي أو أثيوبيا أو أفريقيا أو الرياضة نفسها.

 وأوضح هيرمنز أن بيكيلي هو أكثر العدائين اكتمالا لانه ينجح أيضا في سباقات اختراق الضاحية، وقال بيكيلي: أفضل سباق عشرة آلاف متر على سباق خمسة آلاف متر الذي لن أشارك فيه.

التعليق