جامعة الحسين بن طلال تسعى لاستقطاب الطلبة الرياضيين وتنشئ صالة رياضية

تم نشره في الاثنين 8 آب / أغسطس 2005. 10:00 صباحاً

أحمد الرواشدة

   معان – أنهت جامعة الحسين بن طلال أعمال إقامة الصالة الرياضية في الحرم الجامعي بمواصفات دولية والتي تقدر مساحته 2750م، وتحتوي على ملاعب لكرة اليد والسلة والطائرة والتنس الأرضي والريشة الطائرة بالإضافة إلى أجنحة مكتبية وقاعة لياقة بدنية وأخرى لتدريب اللياقة البدنية وقاعات لتدريب تنس الطاولة وقاعة لكبار الزوار ومنصة رئيسة ومدرجات للجمهور تتسع لأربعمائة شخص.

إلى جانب ذلك فجامعة الحسين تتميز بإعفاءات كبيرة من الرسوم الدراسية للتفوق الرياضي الجامعي التي خطتها في بداية طريقها تصل في حدها الأعلى إلى 100%،وبدأت الجامعة منذ تأسيسها باتخاذ جملة من الإجراءات للارتقاء بالجانب الرياضي والشبابي لمواكبة باقي الجامعات الأردنية التي تزخر بالنشاط الرياضي بصورة أشبه ما تكون إحدى الاتحادات،وأنها لم تقتصر هذه الإجراءات على فئة دون غيرها،فانطلاق أعمال الجامعة من المجتمع المحلي بتوثيق الاتصال مع الأهالي لإقناعهم بأهمية انطلاق أبنائهم لممارسة الرياضات البدنية والفكرية ،كان الجانب الأهم لوضع لبنة الأساس نحو آفاق العلم والمعرفة في هذه الجامعة الفتية نحو الشعار الكبير التي تحمله وترفعه الجامعة " السعي نحو التميز" . ورغم حداثة تأسيسها الا ان الشعار جعل خطوات التقدم تسير في اتجاهها الصحيح وبسهولة متناهية في زمن قياسي وفي شتى المجالات لا سيما الرياضية .

   وذكر عميد شؤون الطلبة د. صالح الشراري : أن أسس التفوق الرياضي التي وضعتها الجامعة للقبول في خطوة غير مسبوقة حتى الآن في الجامعات الأردنية قاطبة ،وقد تم تطبيقه من العام الماضي إذ تم إعفاء المتفوقين على أساس التفوق الرياضي من رسوم الساعات المعتمدة وفقاً لتفاصيل معينة وذلك لمزيد من دعم الرياضيين،ولكي تستطيع الجامعة استقطاب مزيداً من الطاقات والمواهب الرياضية التي سيكون لها أثر إيجابي في تنشيط الحركة الرياضية الجامعية،وتتراوح الإعفاءات بين نسب مختلفة وصولاً إلى  100% وفقاً لنشاط اللاعب ولما يحققه للجامعة وبالتالي للوطن،فأن جامعة الحسين تحظى كغيرها من الجامعات الأخرى بنسبة كبيرة من الطلبة الذين يقبلون في الفرق الرياضية وبشغف كبير طمعاً منهم بالحصول على نتائج متقدمة تساعدهم في المساهمة بالرسوم الدراسية في كل فصل كذلك رفع اسم الجامعة عالياً،فالبنية التحتية الرياضية متوفرة من خلال الصالات والمرافق الرياضية المختلفة في الموقع الدائم الذي نحن فيه الآن،ملبية كل طموحات الطالب اللامنهجية، وأشار أن النشاط الرياضي النسوي جزء كبير من العمادة وسنركز عليه ونشرك عناصره في جميع البطولات الجامعية ابتداء من الفصل الدراسي المقبل ، حيث نعمل من اجل وضع خطة رياضية متكاملة خاصة في  ظل وجود الصالة الرياضية .

التعليق